Ads by Google X

رواية مخادعتي الجميلة الفصل الاول 1 - بقلم نورا رمضان

الصفحة الرئيسية

  رواية مخادعتي الجميلة كاملة بقلم نورا رمضان عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية مخادعتي الجميلة الفصل الاول 1

طق طق طق

ليث:ادخل

العسكري دخل :ليث باشا اللواء عامر طالبك في مكتبه

ليث:ربنا يستر روح انت وانا جاي

العسكري :حاضر يباشا وخرج

ليث:اكيد عايزني في مهمه جديده وهيبقي فيها مو”تي مش عارف ليه بتجيلي انا المهمات الصعبه دي وقام راح للواء

طق طق طق

اللواء عامر:ادخل

دخل ليث

اللواء عامر:اقعد يابني

ليث بهمس :طلاما قال ابني يبقي في مصيبه

اللواء عامر:بتقول اي ياليث

ليث بإحراج :بستغفر ربنا

اللواء عامر بضحك :انت عارف اني بعتبرك زي ابني بالظبط والمهمه دي انت اللي هتقدر عليها

ليث :وده شرف ليا يا فندم

اللواء عامر:المهمه في سيناء هيتم تسليم اثا”ر مصر وكميه كبيره جدا من الهير”وين وعرفنا أن هيحصل انفج”ار بعد التسليم ومكان القنب”له منعرفش مكانه كل ده عرفناه من الظابط اللي زرعناه هناك بس لسه منعرفش هيتم التسليم أمتي ف ده ملف فيه كل المعلومات ولازم تتحرك وتوصل بعد يومين وانا متاكد وواثق انك هتنجح في المهمه دي

ليث بشجاعة:شكرا لثقتك واخد الملف وادي التحيه وخرج رجع مكتبه وبدأ يشتغل على المهمه بدقه

بس قاطع تفكيره دخول شخص

معتز :اخويا الطيخا

ليث بضحك :اخويا الصاصا

معتز :جاي انهارده بيقولوا في بنات جام”ده انهارده

ليث :معاك يسطا اهو اي دلع قبل المهمه اللي هتجيب اجلي دي

معتز :مهمه اي

ليث :مهمه تهريب هيرو”ين وآثا”ر في سيناء

معتز :ربنا معاك يصحبي

ليث :نخلص شغل وبعدها نطلع علي النايت كلاب

معتز :اشطا سلام وخرج يكمل شغله

وليث بيدرس المهمه

بعد ساعات

دخل معتز عند ليث:يلا يابني انا صدعت من كتر الشغل يلا نروح نفوق

ليث : يلا وانا كمان تعبت

وخرجوا ركبوا عربياتهم

وبعد وقت كانوا وصلوا النايت كلاب دخلوا ولفتوا الأنظار

البنات كانت بتبصلهم بحب

راحوا قعدوا علي البار وبدأوا يشربوا

معتز :ليث بص البنت دي وشاورله عليها عماله تبصلك من ساعه مقعدنا

ليث باستغراب :وايه الغريب م كل البنات بتبص علينا

معتز باستغراب :بس هي نظرتها غريبه نظرتها فيها خبث

ليث :سيبك منها ياعم احنا جايين نتبسط وفي بنتين راحوا قعدوا معاهم وفضلوا يشربوا ويرقصوا تحت نظرات البنت الغريبه

بعد وقت

ليث :يلا نمشي يامعتز الوقت اتاخر الساعه 3بليل

ليث :اشوفك بكره سلام وكل واحد ركب عربيته عشان يرجع بيته

ليث وهو سايق جتله رساله مسك فونه عشان يفتحها

وماخدش باله من البنت اللي بتجري بسرعه جدا

ليث بعد مشاف البنت حاول يفرمل بس مش عارف

ليث بغضب :ابعددي بسرعه

البنت كانت بتجري ومش سامعه صوته

ليث :حاول يلف العربيه او يفرمل بس مش عارف العربيه فيها حاجه غلط!!

ليث:ياربي دي طارشه ابعدي

العربيه خبطتها

ليث نزل بسرعه يشوف البنت

بس اتصدم لما شافها

 رواية مخادعتي الجميلة الفصل الاول 1 - بقلم نورا رمضان
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent