رواية مخادعتي الجميلة الفصل الثاني 2 - بقلم نورا رمضان

الصفحة الرئيسية

  رواية مخادعتي الجميلة كاملة بقلم نورا رمضان عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية مخادعتي الجميلة الفصل الثاني 2

ليث باستغراب: انتي ازاي جيتي هنا انا لسه شايفك في النايت كلاب

جس نبضها لقاه ضعيف

ليث شالها بسرعه وركب عربيته ودرو العربيه واتجه للمستشفي

ليث باستغراب :ازاي العربيه اشتغلت دي مكانتش راضيه تفرمل أو تقف !!مش مهم دلوقتي اهم حاجه اعرف ازاي البنت دي جات هنا وكمان لبسها مختلف البنت اللي في النايت كلاب كانت هدومها كاشفه كل حاجه لاكن دي لابسه دريس وخمار ازاي انا هتصل علي معتز واتصل عليه

معتز رد :الو عايز اي انا هنام

ليث :انا عملت حادثه وخبطت بنت

معتز :هي مات.ت ولا في نبض وازاي خبطتها انت بتعرف تسوق كويس جدا

ليث :مش مهم الكلام دلوقتي تعالى علي مستشفي ****


معتز :طيب مسافه الطريق وجايلك

وقفل واتجه بعربيته للمستشفي

عند ليث كان وصل شال البنت ودخلها جوا والممرضات اخدوها ودخلوها العمليات

وليث فصل واقف برا

بعد وقت وصل معتز

معتز :اي اللي حصل وازاي تخبطها

ليث :انا بعد مامشيت جاتلي رساله ومسكت الفون اشوف بعدها لقيتها بتجري ناحيه العربيه وعمال اقولها تبعد وهي مبتبعدش بتقرب والعربيه مكانتش راضيه توقف خالص وبعدها ما اتخبطت وشلتها دخلتها العربيه العربيه اشتغلت تاني وكان مفيش حاجه

معتز باستغراب:طيب خلاص حصل خير وهي أن شاء الله هتبقي كويسه

ليث باستغراب: بس اللي مستغربه أنها نسخه من البنت اللي كانت في الكباريه اللي انت قلتلي أنها بتبص عليا وقبل متتكلم هي لابسه خمار ودريس والبنت التانيه كان جسمها كله باين انا هتجنن

معتز باستغراب كبير :لما هي تصحي نبقي نسالها ونعرف منها كل حاجه

بعد وقت خرج الدكتور

ليث :هي كويسه صح

الدكتور :للاسف رجلها اتكسرت واحتمال كبير انها تكون فقدت الذاكرة

ليث :طب هي هتفوق أمتي

الدكتور : ساعه وهتكون فاقت هننقلها اوضه عاديه وانتقلت وبعد ساعه الدكتور قالهم أنها فاقت

ليث ومعتز دخلوا

ليث :انتي كويسه

البنت غزل بوجع :انت مين انا دماغي وجعاني جدا انا مش فاكره حاجه

ليث :انا اسف جدا بس للاسف مكنتش عارف اسيطر علي العربيه وخبطتك

غزل بوجع فضلت تعيط :اه دماغي ومسكت دماغها اه

ليث جري عليها ومسكها :انده للدكتور يامعتز

معتز راح جاب الدكتور وهما خرجوا عشان يكشف عليها

بعد شويه الدكتور خرج

ليث بلهفه:هي بجد فقدت الذاكره

الدكتور بتوتر :اه للاسف الخبطه كانت قويه جدا فحصلها فقدان ذاكره موقت

ليث :طب هي ينفع تخرج دلوقتي

الدكتور بتوتر:اه ينفع بس لازم تاخد الادويه دي واداله روشته وكتبله علي خروج

معتز :طب هي هتروح فين ولا انت هتاخودها البيت عندك

ليث :هاخدها عندي طبعا مينفعش اسيبها انا السبب في اللي حصلها انا هدخلها

ودخل ل غزل

ليث بأسف انا اسف علي اللي حصلك انتي فقدتي الذاكره موقت انا هاخدك بيتي عقبال لما تخفي وتفتكري بيتك فين

غزل بتوتر :ماشي شكرا ليك

ليث :هندهلك الممرضه تساعدك في اللبس

وخرج الممرضه دخلت وساعدت غزل بعدها غزل خرجت وهي الممرضه سنداها

ليث راح وشالها

شهقت غزل بخجل:لا لا لو سمحت نزلني

ليث بمشاكسه:لا انا مرتاح كده

غزل سكتت بخجل

ليث :روح انت يامعتز وانا هكلمك بكره انت تعبت

معتز بنوم: سلام ياصحبي وراح ركب عربيته وروح بيته بتعب ونام

ليث حط غزل في العربيه واتحرك لبيته

بعد شويه وصل وشال غزل

وطلعها اوضه جنب اوضته

ونيمها علي السرير

ليث :لو احتاجتي حاجه اندهيلي اه انا اسمي ليث وانتي

اسف اسف نسيت

غزل بتوتر :متتاسفش حصل خير ممكن تندهلي بغزل

ليث بشك :وليه غزل بالذات

غزل اتوترت :الممرضه اللي ساعدتني البس اسمها غزل ف عجبني الاسم مش اكتر

غزل بتوتر :تمام

وليث خرج وراح أوضته ودخل اخد شاور وخرج لبس بنطلون اسود وطلع علي السرير وبقي يفكر في البنت ومن كتر التفكير راح في النوم

عند غزل قامت قفلت الباب وطلعت موبايل واتصلت علي شخص

غزل :انا دخلت بيته وهنفذ طلبك الصبح لما يروح شغله

الشخص :برافو عليكي ولازم تعملي******

غزل بخبث:تحت أوامرك

الشخص :بس تخلي بالك ليث مش سهل حد يلعب بيه لو اتكشفتي هتموت”ي لازم تاخدي حقنا

غزل بقوه :متقلقش انا هقفل دلوقتي

وقفلت وراحت فتحت الباب تاني وراحت تنام علي السرير وهي بتفكر في اللي هتعمله

 رواية مخادعتي الجميلة الفصل الثاني 2 - بقلم نورا رمضان
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent