رواية احببت شخصا مجهولا الفصل العشرون 20 - بقلم فرح

الصفحة الرئيسية

رواية احببت شخصا مجهولا الفصل العشرون 20 بقلم  فرح

رواية احببت شخصا مجهولا الفصل العشرون 20

فريده لقت محمد بيرن ردت بفرحه 

فريده بلهفه: الوو سلام عليكم 

محمد: و عليكم السلام 

كنت عايزه اقولك اني هجيب المأذون بكره و اجي 

فريده: ليه 

محمد: علشان نطلق مش ده اللي انتي كنتي عايزاه 

فريده بصدمه: ايه انت بتقول ايه

محمد ببرود: بقول اللي سمعتيه يا هانم 

فريده بعياط: طيب ليه انا اتأسفتلك ميت مره ليه هتسيبني مش انت اللي قولتلي انك بتحبني 

محمد: اه كنت بحبك بقا 

فريده بصدمه: كنت 

محمد: اه و بعدين انتي مش بتحبيني زعلانه ليه بقا دا انا هريحك مني و من زني كل شويه 

فريده بعياط و صوت عالي: انت غبي و انا لو مش بحبك كنت وافقت نكتب الكتاب

محمد بصوت عالي و ضحك: يااااربي اخيرا قولتيها يالي منك لله 

فريده: انت قصدك اي انا مش فاهمه حاجه.

محمد بضحك: اخيرا قولتي انك بتحبيني نشفتي ريقي منك لله 

فريده: يعني ايه 

محمد: يعني ده كله خطه بريئه علشان تعترفي انك بتحبيني و مش ميمنعش اني زعلان برضو علي شكك فيا

فريده بعياط: يعني يعني انت مش هتطلقني

محمد: هو انا اقدر هو في حد يسيب روحه يا قلبي 

فريده بزعيق: و خلتني اعيط ده كله اقفل يا محمد انت بارد 

و راحت قافله في وشه 

محمد بصدمه: يا مجنونه و رن عليها مردتش عليه رن كتير مردتش برضو

محمد: طيب والله لاجيلك يا كلبة البحر انتي 

لبس و نزل راح علي بيتها 

خبط علي الباب ابوها فتح 

محمد: هي البت دي فين قولي يا عمي 

ابوها بضحك: جوه يابني ادخلها 

محمد دخل من غير ما يخبط لقاها قاعده فاتحه الاب توب بتاعها و بتسمع كارتون و ماسكه الفشار في ايديها و اول ما شافته رمت الفشار و قامت وقفت علي السرير 

فريده: انت ازاي تدخل كده من غير ما تخبط و مين سمحلك اصلا يا بتاع الخطط انت 

محمد: انزلي من علي السرير بدل ما اجيلك 

فريده: مش نازله و يلا اطلع بره 

محمد بصدمه: بتشحتيني طاب والله منا طالع و ادي قاعده و قعد علي الكنبه

فريده: اوف عايز اي مش كفايه العياط اللي عيطته بسببك 

محمد: بجد انزلي نتكلم زي الناس العاقله بجد

فريده نزلت و هو قام وقف قدامها

محمد: يعني اللي عملتيه مش غلط بذمتك و كمان دي اول مشكله تقومي طالبه الطلاق 

فريده: انا عارفه اني غلطت و اتأسفتلك علي فكره 

محمد: عارف بس كان لازم قرصت ودن صغننه كده 

فريده ضربته في كتفه: بارد 

محمد بضحك: عارف بس قوليلي بس اي الحلاوه دي 

فريده بصويت و جرت علي السرير اتغطت بالبطانيه: عااااا يا قليل الادب 

محمد بصدمه: قليل الادب ايه يا بت المجانين انا جوزك 

طلع دماغها من تحت البطانيه و قالت: محمد اطلع بره لو سمحت 

محمد: يا صبر ايوب والله انا جوزك 

فريده بدموع: علشان خاطري اطلع

محمد بصدمه: يخربيت دمعتك القريبه دي طالع طالع 

محمد طلع قعد مع ابوها و سليم و هي قامت للست عبايه و طرحه و طلعت

سليم: تعالي ياختي يالي ضيعتي النوم من عينينا انتي و جوزك 

محمد: بس ي بابا بس 

ابوها: قوم يا سليم يلا نطلعو 

سليم: نطلعو فين يا حج و نسبوهم لوحدهم انا بشك في الواد ده 

محمد: اخرس يا سليم الزف*ت 

عمي عايز اتكلم معاك 

والد فريده: اتفضل يابني 

محمد:.. 

سليم: نعممممممم


رواية احببت شخصا مجهولا الفصل العشرون 20 - بقلم  فرح
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent