رواية احببت زين الفصل السابع والاخير 7 بقلم منة محمد

الصفحة الرئيسية

 رواية احببت زين الفصل السابع والاخير بقلم منة محمد

 رواية احببت زين الفصل السابع والاخير

 زين وهو بيضربها بلقلم: هاتي التلفوننننننن
رهف: انت يازاي تمد ايدك انت اتهب*لت وديني عند بابي دلوقتي حالا
زين وهو بيتصل علي اخر رقم وسمع صوت بنت
مايان: ايه يابنتي قفلتي ليه في حاجه رهف رهف
زين: انا اسف يا رهف
رهف بعياط: وديني عند بابي دلوقتي حالا
زين: انا اسف والله حقك علياا
رهف بعياط : وديني عند بابي قولتتتت
زين: حاضر يارهف البسي
في بيت ماجد
ماجد: اهلا اهلا نورتو ياحبايبي ازيك يا رهف
رهف بعياط وجريت عليه حضنته: كويسه ياحبيبي انت عامل ايه
ماجد: الحمد لله انتي بتعيطي ليه
رهف: علشان وحشتني بقالي شهر مشوفتكش
ماجد: ازيك يازينو
زين: الحمد لله ياعمي
بقلمي/ menna moharam
ماجد: مالك
زين: مافيش هي كانت عايزه تغير جو وكده انا همشي انا
ماجد: ليه يبني استني ماتبات هنا
زين: لا ياعمي هروح انا بقه
في ڤيلا زين
محمدي: ايه ياحبيبي عامل ايهه
زين: الحمد لله يابابا انت عامل ايه وحشتني
محمدي: الحمد لله مراتك عامله ايه
زين: الحمد لله بخير عند عمي ماجد
محمدي: في حاجه ولا ايه
زين: شكيت فيها وضربتها
محمدي: انت اهبللل ازاي تعمل كده
زين: معرفش
محمدي: انت حبتها
زين: مش عارف انا طالع ارتاح تصبح علي خير
عند رهف
رهف: ليه يازين تشك فيا ده انا كنت عملالك اكل ومستنياك وفضلت تعيط طول اليل
طلع النهار عليهم
رهف: يازين اقفل الشباك ده بقه زين زين
رهف وهي بتصحي: بتطلعلي في الحلم ليه ده كمان انا محبتكش لا لا مستحيل انا رهف ماجدد احب زين لا لا
عند زين
#post_posts
زين: انا رايح الشغل يا رهف
المحمدي: سلامه الشوف انا ابوك يالا
زين: احم انا اسف
المحمدي: علفكره انت بتحبها
زين: سلام يابابا
بعد اسبوع
المحمدي: الو ياماجد عامل ايه
ماجد: بخير ياحبيبي بس حاسس العيال متغيرين
المحمدي: ماانا مكلمك علشانهم وحكاله الي زين قاله الاسبوع الي فات
ماجد: اخصص عليه يمد ايده ليه عليها
المحمدي: ده الحب ياحبيبي وهو شك فيها مقدرش
ماجد: طب هنعمل ايه
المحمدي: قولها ترجع بتها
ماجد: ههههه ده من رابع ومكملش كلامه واتصدم من الي شافه
المحمدي: الو الو ياماجد في ايه
ماجد: سلام دلوقتي
المحمدي: في ايهه
ماجد: وقفل الخط
ماجد: انتي مين ياحبيبتي
رهف: السلام عليكم يابابا
ماجد: وعليكم السلام ياقلب بابا انتي انتي اتحجبتي
رهف: الحمد لله يابابا
ماجد: طب ازاي
رهف بدموع: ربنا خالقنا لعبدته يابابا  واعيش حياتي بل شكل الصح  واحافظ علي صلاتي بس يابابا  ربنا هيغفرلي كل حاجه غلط انا عملتها
ماجد بدموع: ان الله غفور رحيم ياحبيبه بابا تعالي في حضني يابنتي
بقلمي/ menna moharam
رهف بدموع: اسفه ليك اسفه علي كل حاجه كنت بعملها غلط في حياتي انا اكتشفت انكو صح وانا غلط انا ازاي كنت بعمل كده ازاي مفكرتش اني لازم اكسب الدنيا والاخره ليه مفكرتش كده انا بجد كنت وحشه اوي
ماجد: لا ياحبيبتي انسي الي فات افتحي صفحه جديده وشكل جديد وحياه جديده
رهف: طيب انا راحه بقه اعمل الاكل لي زين
ماجد: بتحبيه
رهف: اكتشفت اني معرفش اقعد من غيره
ماجد: وهو كمان
رهف بكسوف: وهو كمان ايه
ماجد: بيحبك
رهف: سلام انا بقه
ماجد: ههههههه
لو سمحت لو سمحت
#post_posts
رهف: ايوه انتي مين
منار: انتي مرات زين مش كده
رهف: ايوه عرفتي منين
منار: ماانا السكرتيره بتاعته
رهف: ازاي وهو سواق
منار: ههههههه مين الي سواق ده زين المحمدي اصغر رجل اعمال في مصر
رهف: انتي اكيد غلطانه  انا جوزي شغال علي عربيه
منار: تقدري تبحثي علي جوجل
منار: اتفضلي شوفي بنفسك
رهف بصدمه ودموع: لالا كدب اكيد
منار انا عملت الي عليا باي
فلاش باااااك
زين: اتجوزت
احمد: بتهزر
زين: وحكاله الي حصل
احمد: اخصص متعزمنيش
زين: ياعم كانت عامله شرط منعزمش حد
بقلمي/ menna moharam
زين: بس اهم حاجه متعرفش حد اني اتجوزت
احمد: دي منار مش مبطله سؤال عنك ياعم
زين: ماانا قولتلك اني مش بحبها ياعم عي الي لازقه
احمد: تمام
منار كانت كل ده واقفه وسمعاهم:
منار: اما وريتك بقه انا لازقه تمام انا هوريك
باااااااك
رهف في بالها : انا ازاي مخدش بالي من الاسم ده حته مشهور انا انا ازاي كنت غبيه اوي كده ازاي
رهف: استني ياانسه
منار: ايوه
رهف: وديني الشركه بتاعت زين المحمدي
منار: اوك تعالي
في الشركه
زين: وهو نايم علي المكتب
رهف: ز زين
بقلمي/ menna moharam
زين وهو بيرفع راسه: ررهف وجري حضنها
رهف بدموع وهي بتطلع من حضنه بهدوء:  ليه ضحكت علياا انا انا حبيتك
زين: انا اسف بس علشان اغيرك للاحسن يارهف سامحيني
رهف: انت غشتني يازين وخليت اليوم الي بيبقا احلي يوم للبنت في حياتها كان اوحش يوم في حياتي
زين: انا
رهف: شششش انت جرحتني وكدبت علياا عيشتني في وهم كبير ورقه طلاقي توصلي يا زين
زين: رهف استني
رهف: بابا ودكتور المحمدي  اده اده ده لعبه بقه من الكل
ماجد: احنا الي عملنا كده يابنتي مش زين
رهف: انت يابابا
#post_posts
ماجد: انتي كنتي بتضيعي يابنتي
رهف بدموع: كنت تفهمني لازم اللعبه دي
ماجد: مكنتيش بتسمعي بلنصيحه
ماجد: وحكالها الي حصل كله
رهف: يااااااااا انا كنت فين كل ده ازاي كنت غبيه اوي كده
المحمدي: يابنتي زين بيحبك وانتي بتحبيه متخسروش بعض العمر بيعدي ثواني ويعالم في ايه بكره
رهف وهي بتبص لزين الي بقه شكله بهتان وتحت عنيه اسود وخاسس: العكاوي زمانها باظت
زين: بضحك وسط دموعه جري عليها حضنها
رهف: متفقناش علي كده ابوك وابويا واقفين ياضض
زين: قلب الياااض

 تمت الرواية كاملة

رواية احببت زين الفصل السابع والاخير 7 بقلم منة محمد
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent