رواية الوصية الفصل الثالث 3 بقلم اسراء ابراهيم

الصفحة الرئيسية

 رواية الوصية الفصل الثالث بقلم اسراء ابراهيم

رواية الوصية الفصل الثالث

 ام يوسف: ومين قال انك هتنزلي اصلا
مريم لسه كانت لسه هترد ولكن قاطعها يوسف من امام الباب: انا مش هنزل الا لو مريم نزلت وغير كده انتي بتهزري ده فرح اختها بردك
ام يوسف: خلاص هتيجي معانا يلا بينا نروح نجيب العرايس من الكوافير
راحوا الكوافير
وجابوا جومانه وهايدي
في القاعه
كانت جومانه قاعده مش طايقه نفسها انها وافقت ان فرحها يكون معاهم لكن هي لما وافقت كانت اخذت راي اختها وسمعت بشورتها وعصرت علي نفسها فدان لمون
اما مريم كانت قاعده بتحاول تتحكم في دموعها اللي بتحارب علشان تنزل
وجومانه كانت شايفه الدموع في عيون اختها وحاسه بكسره قلب اختها
وام يوسف حاسه بالدموع في عيون مريم فقالت لها: انا لو مكانك ومعيوبه كده زيك همشي ازغرط اني لسه علي زمته ومطلقنيش
كلام حامتها اثر عليها جامد ودموعها اللي كانت بتحاول تخفيها نزلت بغزاره
الفرح خلص
ملحوظه هما عايشين في بيت عيله الدور الاول ده بيت ام يوسف والدور التاني ده بيت عم يوسف والدور التالت ده بين يوسف ومريم والدور الخامس ده بيت عمرو وجومانه
والدور السادس ده بيت هايدي ويوسف
المهم كانوا كل واحد واخد عروسته وطالع طلعوا عمرو وجومانه في الاول وبعدين كان يوسف وهايدي طالعين بيتهم ووراهم مريم اللي الدموع في عنيها وصلوا الدور الرابع ووقف عند بيته هو ومريم وقال لهايدي كملي انتي وخودي اهي المفاتيح
مريم باستفزاز لهايدي: لا يا حبيبي مينفعش لازم تطلع مع عروستك
يوسف بعصبيه: لا مش هطلع معاها وهي مش عروستي انتي بس اللي عروستي
هايدي بغيظ: بس......
يوسف: مبسش هي كلمه انا قولتها انا هنام النهارده عند مريم ولازم تعرفي ان جوزنا علي الورق بس
هايدي بغيظ من كلام يوسف: ماشي طالعه
هايدي طلعت وباتت لوحدها
ومرت الايام وهما علي نفس الحال لحد مجه اليوم اللي كانوا كلهم قاعدين وجت هايدي وفجرت القنبله اللي بوظت القاعده وعملت خناقه كبيره بين يوسف ومريم
هايدي:......
الكل في صوت واحد: ايه 

يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية الوصية الفصل الثالث 3 بقلم اسراء ابراهيم
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent