رواية عشق أحفاد هواره الفصل التاسع 9 بقلم دنيا السيد

الصفحة الرئيسية

    رواية عشق أحفاد هواره الفصل التاسع بقلم دنيا السيد


رواية عشق أحفاد هواره الفصل التاسع 

خرجة نور الي الجنينة تفكر في الكلام الذي قاله الجد حسين لها، فرأت ارجوحه  وكان فهد يجلس عليها فبتسمت نور وذهبت اليه وجلست بجانبه 
نور.....مدايق من نفسك
فهد بدون وعي......جدا.اول مره ارفع صو..... صمت فهد ونظر بجانبه وجد نور تنظر لله وتبتسم 
نور....سكت ليه متكمل 
فهد....عن اذنك وهم ليقوم 
نور....صدقني مش عيب لما تحس انك غلط وتعاتب نفسك 
فهد....بس انا مغلطش انتي سمعتي وشفتي هو عمل اي وقال ايه مفيش داعي اوضحلك حاجه 
نور... ممكن صح ان مفيش داعي انك  توضحلي بس انا لازم اوضحلك حاجه
فنظر لها فهد باستغراب.وقال.... حاجه ايه
نور... اسمحلي يا سيادة الرائد اتكلم معاك شويه 
فهد بتنهيده.ونظر للسماء..اتفضلي
نور....جدك بيحب بس هو خايف عليك كل الي بيعملو.دا خوف مش تحكم ولا انو عاوز يدمر مستقبلك زي ما بتقول مفيش جد هيزعل لما يشوف احفادو نجحين في شغلهم ومبسوطين
فهد....يعني يحرمني من شغلي وتقولي بيخاف عليا وبيحبني 
نور.....فاكر الي حصل لصقر اخوك،اجدك عمرة مانسي الي حصل علشان كدا مش هيستحمل يشوفك مكانو وخصوصا هو عارف الي بتعملو لما بتطلع في اي عمليه 
فهد بتوتر.....هكون بعمل اي يعني بشوف شغلي
نور بابتسامة.....ملوش داعي الكلام انتي فهمني وانا فهماك
فهد مش معني انك خسرت حد يبقي توقف حياتك وتخسر كل علتك صالح جدك وتكلم معاااه ورجع لحياتك وسط علتك واخواتك ووالدك الي نفسو يشوفك سعيد 
ثم صمتو كلاهما فترة فتحدثت نور قائله.......
نور....وحشتك
فهد.....هي مين
نور...والدتك 
فهد بحزن......جداااا وحشني صوتها وحضنها، كل حاجه حلوه راحت معاها 
نور بابتسامه.....مين قال كدا،بأيدك انت كل حاجه حلوه تفضل او تروح 
فهد موت ولدتك مش آخر الدنيا كلنا لينا عمر واول ما بينتهي خلاص مبيرجعش تاني بس الحياة بتستمر وعمرها ما بتقف علي حد،، لا الحزن هيرجع الي راح ولا يهريحنا ويصبرنا علي فرقهم بل العكس دا بيفكرنا بيهم اكتر وبيخلينا ديما موقفين حياتنا عن اللحظه الي مشيو فيها وسابونا
فهد....الكلام سهل جدا  بس محدش فيكو يعرف يعني ايه حد كان هو كل حياتك يروح منك ومعنتش هتشوفه، كنت بنام علي رجلها وكنت بصحه علي  صوتها الحنين وابتسامتها الجميله الي ببدأ بيها يومي كانت هي الي بتأكلني بأدها وهى الي بطلعلي لبسي كانت بتفهمني وتعرف مالي من نظرة عيني من اغير ما ااقول ولا كلمه حياتي كلها كانت متمثله في امي كانت هي السعادة والفرح وصوت ضحكتها كان بيخلي قلبي يضحك،بس كل دا راح وبقا موجود بس حزن وسواد كل حاجه في حياتي بتفكرني بيها ازاي عوزني انساها ازي 
نور  بابتسامة حزن.....ومين قالك انى مش حسه بيك بالعكس انا مجربه نارك دي بس اضعاف مضاعفه انت خسرت والدتك بس عندك اب بيحبك ونفسو يخدك في حضنه وجد عايش في رعب عليك طول ما انت في شغلك واخ بيحبك ونفسو يرجعك تاني لفهد ويشوف ضحكتك الي وحشتو واختين زي القمر ضحكتهم كفيله تخلي يومك جميل كل دا مش عجبك ولا يديك سبب ان تفرح وتعيش مع عالتك في سعاده وحب وبعدين مين قال انك تنسي ولدتك هي هتفضل في قلبك بس متوقفش حياتك وترمي نفسك في النار بسبب شغلك علشان تروحلها وتسيب وراك اهلك الي بيحبوك يدوقو نفس النار الي في قلبك احمد ربنا انك لسه معاك اخواتك وعالتك كلها جنبك وبتحبك ونفسهم ترجعلهم تاني 
ثم اكملت بمرارة....عارف يافهد انا بقولك كدا وانا نفسي اعمل بالنصيحه دي بس الفرق الي بيني وبينك انك عندك عيله بتحبك لكن انا معنديش غير جدي وغرام هما دول علتي بحاول اكون مبسوطه علشانهم بصبر نفسي علي شوقي لحضن ابويا اوحضن امي وضحكتها وطعم اكلها او هزار فهد اخويا والمقالب الي كان بيعملها ولا نصيحة سارة والراحه الي كنت بلاقيها في الكلام معاها كل دول اختفو من حياتي مرة وحدة مبقوش موجدين ومفضلش معايا غير جدي وغرام تفتكر وجع مين فينا اكبر يا فهد 
ومع ذلك كملت حياتي منكرش اني مش دي حياتي زي ماكانو معايا بس بحاول اكون مبسوطه وأعيش عادي، وميأستش ولا استسلمت للحزن 
فوق يافهد وبص حوليك كويس هتلاقي الي يستاهل انك تعيش علشانو
فهد.صدمة من حديث نور......ياااااه دا انت شيلي كتير قوي ومستحمله 
نور بابتسامه.....ومع ذلك بضحك وبشتغل ثم اكملت بضكك وجيت الصعيد افك شويه بس حضرتك نكت عليا 
فهد بضحك.....لا خلاص مفيش نكد 
نور بضحك....ااااه ولا جعدتك غم ياغريب
فهد.....ههههه اي دا انتي ليكي في القلش وقفشات الافلام انا فكرتك برده ورخمه وحاجه كدا مبتضحكش ولا بتهزر 
نور...والله واي كمان 
فهد و ثم استوعب ما قاله.......والله ماقصد بس يعني الي يشوفك يقول انك جد كدا وملكيش في الهزار.
نور...هو من ناحية الجد فانا كدا فعلا بس في الشغل  وبحاول افصل الشغل عن حياتي الشخصيه
فهد بأبتسامة....ممكن اسألك سؤال 
نور....اكيد
فهد بتردد...هو  هو يعني اهلك احم اقصدي  
نور بابتسامه حزن...قصدك ماتو ازاي مش كدا 
فهد حرك راسه بمعني ااااه
نور....في حدثه وانا كنت معاهم بس انا اهو قدامك وهما سبوني كلهم ومشيو 
فهد...وقد حس بكل الحزن الذي بداخلها فقال بضحك
ودي تيجي برضو امال انا رحت فين 
نور بعدم فهم...يعني ايه
فهد بحب اخويه....يعني اي رايك تعتبريني زي فهد اخوكي انا حقيقي ارتحتلك جدا يا نور وحسيتك زي يارا اختي هو صحيح احنا قد بعض بس مش مشكله اعتبريني اخوكي الكبير مش فهد اخوكي الكبير برضو
نور بفرحه.وكأنها طفله صغيرة حصلت علي لععبتها.....بجد يعني انت هتكون زي فهد 
فهد بابتسامه.....اكيد هتلاقيني معاكي وجنبك في ايه وقت
نور..... فهد توأمي فانت قدي فأيه رايك تكون زيه سيبك من حوار الكبير دا علشان مش لايق عليك
فهد بضحك..... ههههه انا قلت كدا برضو خلاص ياباشا الي تشوفو 
نور بضحك..... تمام يا كبير يلا وريني عرض كتافك
فهد بضحك.... كده ختي غرضك مني ورمتيني اهون عليكي 
نور..... هههه يخرباتك اي الي بتقوله دا انت مصيبه 
وجلسو فترة كبيرة وصوت ضحكتهم تملئ الجنينه فقد وجدت نور فيه روح اخيها وخفت دمه ووجد فيها فهد حنان امه وطيبة قلبها وكانت هناك عيون تراقبهم واستمعت لحديثهم وما كانت سوي عيون الصقر فبتسم بفرحه علي عودة اخيه ولكن حزن بشده علي تلك النور وما رأته في حياتها 
في القصر  
كان الجميع يجلس في صمت وتوتر  وفجأه سمعو صوت ضحك يأتي من الجنينة 
فرح..... اي صوت الضحك دا 
مالك..... دا صوت نور و وفهدد
صدم الجميه مما سمعو وركدو الي خارج
نور.... وبس ياسيدي كل يوم اصحي علي مكعبات التلج في ضهري ويرضيني بالليل بالشكولاته 
فهد بضحك.... والله انتو مسخره، فرح كدا كلبت شكولاته مش عارف بتحبوها علي اي
فرح......والله مين دي الي كلبة شكولاته يا سي فهد 
فلتفت كلا من نور وفهد للصوت فوجود جميع العائله تنظر لهم
فهد....الحقي هربي قبل ما يتعملك تحقيق شامل وكامل بعنوان ازي خليتي فهد يضحك
ضحكت نور بشده..فسرح صقر بضحكتها وبتلك الغمازات التي ظهرت 
نور.....منك لله يعني كان لازم صوتك يعلي وانت بتضحك 
فهد.....ما انت الي بتحكيلي حاجات فظيعه الصراحه
فرح....انتو بتتكلمو بصوت واطي ليه ها بتشتمني تاني
فهد وهو يحتضنها....انا اقدر برضو اغلط في فروحتي حقك عليا وادي راسك اهي ثم طبع قبله عليها وادي بوسه كمان ثم قبل خدها الايمن وادي بوسه كمان ثم قبل خدها الايسر 
مالك وكانت النار تخرج من عينيه......ما خلاص يا زفت مش فرح هو
فهد بخبث....وانت مالك واحد بيبوس اخته انت اي دخلك
فهد بغيظ.....بكرة هقولك اي دخلني 
فهد...ولا تقدر ثم صرخ بقوة لأ هو بكرة اي
حمزه بضحك......السبت يا بيضه هتتنفخ انت وناس كدا ثم نظر لمازن
مازن...عااااااا بتبصلي ليه وانا مالي هو انا الي بستها
ضحك الجميع عليه
فنضم صقر اليهم فهو كان يقف خلف الشجرة فلم يراه احد( ملحوظه صقر مش  من الي بيلمعوا  الاكر لأ هو كان بيتمشي ولما سمع نور وفهدوهما بتكلمو وقف من قاصد يسمعهم يعني توضيح بسيط علشان عرفه نيتكو)نرجع لروايتنا
صقر......وهو يضع يده علي وليد.......مش هو بس في ناس كمان عوزه تتربه
وليد.برعب......الي مش متربي لازم نربيه طبعا وابتلع ريقه 
ياسمين.....من زمان مش فناش الضحكه الحلوه دي يافهد حمدالله علي السلامه
فهد......البركه في اختي ثم صمت قليل وقال نور
الجميع بعدم فهم
فهد......من النهارده نور بقت اختي واكتر كمان
الجد.... بسعاده ربنا يسدعكو ديما ثم اكمل متزعلش مني يا فهد انا اسف ياولد
فهد وهو يقبل يده اني الي اسف ياجدي علشان عليت صوتي عليك سمحني يا جدي 
الجد وهو يربت علي كتفه.... مسامحك ياولد ربنا يهديك ويدلك علي الطريق الصحيح 
مالك.... طب يلي بقا يا جماعه ننام علشان نكون فيقين بكره
مش كدا ياصقر صقر وهو مازال ينظر لنور اكيد
فضحك الجميع ودخلو الي القصر 
زهرة ام وليد......  يلا يا حبايبي جومو نامو تصبحو علي خير ثم قالت اهو صحمالك ياولدي ابقي خلي غرام تالك هنينة طلعتلها الوكل نزلتو تاني هي مالها يولدي
مالك....ولا حاجه يا ست الكل هي تعبانة بس من الطريق هطلع اشوفها دلوقت 
نور.....مالك انا هطلعلها مش شفتها من وقت ما جينا وفهمت لتقف امال عليها فهد وقال
فهد.....نور انا هكلمها هي زعلانه مني انا بس متقوليش لمالك اني هطلعلها
نور بستغراب...ليه؟ اي الي حصل
فهد...هحكيلك بعدين 
فهد يلا يا جماعه تصبحو علي خير
الجميع.وانت من اهلو
ثم وقف مالك وقال انا كمان هطلع اوضتي نور هتروحي لغرام
نور....ااه  اااه هطلعلها
مالك تمام ثم صعد وخلفه زينه وفرح ووليد ايضا 
فقالت نور انا كمان هطلع تصبحو علي خير وقامت معها ياسمين ويارا 
فيغرفة غرام كانت تقف في البلكونه وهي تنظر للسماء وعيونها ممتلئة بالدموع فسمعت صوت 
فهد.....انا اسف 
نظرت غرام فوجده فهد يقف في بلكونه غرفته وكان قريب منها لان بلكونة الغرفتين ملتصقين ببعضهم البعض
غرام.........
مفيش داعي لاسفك عن اذنك واستدارت لتدخل 
فهد.....غرام لوسمحت استني ارجوكي
غرام......نعم 
فهد......انا اسف بجد علي كل الي قلتو والله مكان قصدي ومعرفش انا قلت كدا ازاي 
بس صدقيني  انتي اسمعتي الكلام دا من الرائد فهد الي مبيهموش مشاعر حد وبقول ايكلام من غير حساب لكن دلوقت صدقيني الوضع اختلف
غرام.......ليه بقيت بطير ولا حاجه
فهد بضحك......حتي وانتي زعلانه بتألشي،لا ياستيمش بطير بس زي ما تقولي كدا فقت ولي فوقتني نور
غرام  باستغراب....... نور  ونور اي علاقتها بيك
فهد.......لا دا موضوع طويل بس هحكيلك وقص لها كل ما حدث معه منذ وفاة والدته لحد ما نور كلمته 
فهد....بس يا ستي ادي كل الحكايه بس صدقيني انا كنت هعتذرلك حتي لو مكنش حصل دا كلو
غرام بصدمه.......مش معقول نور اتكلمت معاك وكمان اعتبرتك مكان فهد
فهد.......زي فهد مش مكانو محدش هيقدر ياخد مكان اخوها يا غرام، وبعدين دا شيءيديقك يعني
غرام بسرعه......بالعكس دا انا مبسوطه جدا نور من وقت موت فهد وهي حزينه ومبتتكلمش مع حد ولا بتتعرف علي حد،خد بالك منها الي عرفته انك بتحب الهزار والضحك وكدا حاول تخليها مبسوطه وتعوضها علي غيبه ثم امتلئت عيونها بدومع ولكنها تحكمت بنفسها
فهد بابتسامه..... مش هي بس
غرام بعدم فهم.....اي
فهد....لا ابدا،،المهم سمحتيني يعني مفيشدا للشكولاته دي ثم اخرك من جيبه لوح كبير من الشكولاته
غرام فرحه.وهي تلتقط لوح الشكولاته.....سيد عيب متقولش كدا احنا اهل يا راجل
فهد بضحك......ههههههه مجنونه  
غرام.......في الشكولاته معرفش ياما ارحميني
فهد.....غرام بجد اسف والله ماكان
غرام وهي تمنعه من اكمال حديثه......خلا ص يا فهد والله مازعلانه منك 
فهد وهو يمد يده لها.......يعني صحاب
غرام.......صحاب يا كبير  او اقولك اخوات زيك انت ونور
فهد نعم يااااختي
غرام.....يا عم براحه ودني الله 
فهد خوت في درسك....انا قلت زفت صحاب
غرام.....خلاص ياعم صحاب صحاب متقرفنيش ويلا غور انزل هتلي اكل علشان كنت عمله زعلانه ومكلتش
فهد بضحك.......انا غلطان اني صلحتك اصلا كان المفروض اسيبك تموتي من الجوع
غرام.......لأ من كنت هاكل برضو بس بعد ما كلكو تنامو علشان برستيج الزعله بس
فهد بضحك.....هههههههه حاضر نازل اجبلك بسمش تخدي عليه 
عند حمزه في غرفته 
رايح جاي في الاوضه وهو يحمل هاتفه ويقول 
لان بقا والله لمكلمها والي يحصل يحصل 
حمزه.....الو 
يارا...ايوه يا حمزه في اي
حمزة بتوتر......انا انا عاوزه اشوفك دلوقت حالا تحت في الجنينه ضروري يا يارا ثم اغلق الخط قبل ان تجيبه
يار لنفسه....ايه الجنان دا هيكون عاوز ايه دلوقت 
اروح  ولا لأ ياربي 
في الجنينة يقف حمزه ينتظر يارا وبعد ربع ساعة تاتي 
حمزة.....كل دا يا يارا 
يارا بكسوف وتوتر......احم مكنتش جايه اصلا،هاا عاوز اي
حمزه....عاوز اتكلم معاكي ببالي اسبوع مش عارف اوصلك وانتي مش مدياني فرصه 
يارا..طيب قول في اي
حمزه بسرعه......يارا انا بحبك 

يتبع الفصل العاشر اضغط هنا
رواية عشق أحفاد هواره الفصل التاسع 9 بقلم دنيا السيد
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent