رواية التقيتك صدفه فأصبحت الصدفة حياه الفصل الرابع 4 بقلم دبنا محمد

الصفحة الرئيسية

   رواية التقيتك صدفه فأصبحت الصدفة حياه  الفصل الرابع بقلم دبنا محمد


رواية التقيتك صدفه فأصبحت الصدفة حياه الفصل الرابع 

صحيت الصبح ع صوت ماما وهي بتنادي عليا 
=سلوي ي سلوي ي بنتي اصحي بقي 
_اي ي ماما نعم ف اي ع الصبح 
=قومي ننضف البيت ونجهز شويه حاجات 
_نجهز اي ي ماما ونضف هي مش صحبتك اللي جايه انتي مكبره الموضوع كده ليه
=ي بنتي قومي وبطلي مناهده ع الصبح
_قومت اهو خلاص 😐
وطبعا فضلنا ننضف وطبعا كلام اي ام لازم اسمعه نضفي كويس اعملي بضمير شوفي الدولاب لو مش متروق اعمليه المراوح والنجف ورا الدولاب وتحت السراير 
_ماااااماااا اشيل السيراميك واعمل تحته
=ايوا ي ختي اتريقي ما دا اللي انتي شاطره فيه هو يعني انتي كنتي عملتي اي 
_ايوا منا بعمل زي مش بعمل وف الاخر هو انتي بتعملي حاجه ادي خلفة البنات ربنا ما يحوجني ليكي يجوا يشوفوا اللي عاوزين يخلفوا انتي مش نافعه انا هسيبلكوا البيت وامشي ومش راجعه و.....
=بااااااااااااااااس اي انفتحتي فيا كده ليه (طبعا والكلام لا يخلوا من الشتيمه حاسه اني بوصف امي والله الحمد لله مش ف الجروب 😅) غوري ي بت من هنا روحي اجهزي يلا
_حااضر هروح اجهز حاضر 
عدي شويه وانا جهزت وشويه وصحبة ماما جات وفضلنا قاعدين شويه سوا نتكلم وطنط طلعت ست لذيذه خالص وفضلنا نضحك شويه وبعدين مشيت وبعد اليوم الطويل دا طبعا هنام اومال هعمل اي يعني (نفسي انام ربع النوم اللي البت دي بتنامه بس يلا بقي هنعمل اي) دخلت نمت لحد الصبح وطبعا هصحي ع صوت مين يعني غير ست الكل وهي بتشتمني ع الصبح 
_صحيت ي ماما تعالي سمعي الجيران اني لسه نايمه لحد دلوقتي واني لو اتجوزت هرجعلك تاني يوم واني مش هنفع طول منا مقضيه حياتي نوم 
=خلااااص يخربيتك لسانك اي عاوز يتقص
_امي اووووي 
=بقولك اي ي سو 
_لا منا مش متعوده ع الرقه دي وسو كمان عاوزه اي يماما انا اللي بعمل الشويتين دول
=قفشاني كده ع طول
_اكيد مش متربيه ع ايدي ما تنجزي ع الصبح وتقولي ف اي
=عريس
_الف مبروك ي ماما 
=ع اي 
_ مش جايلك عريس الف مبروك وافقي يلا علشان البس فستان
=اه ي بنت ال**********
=لو ابوكي سمعك هيموتك 
_الله مش بتقولي عريس و.... ثواني ثواني العريس دا لمين ليا انا 
= اي دا تصدقي ليكي اومال لامي ي شيخه هيجيلي منك جلطه 
_اهدي بس ي حجه مالك قفوشه كده ليه
= المهم ي زفته العريس دا يبقي ابن صحبتي اللي كانت هنا امبارح 
_اه قولي كده بقي كانت جايه تشوفني علشان تقول لابنها وصحبتي جايه ولازم تقعدي ومش عارف اي بتضحكي عليا ي ماامااا
=اه ي ستي ابنها مسافر وهي جت تشوفك وقالتله عليكي ومستنين رايك لو موافقه مامته هتيجي وتكلميه فيديو عادي وتشوفو بعض 
_اي يماما هتجوز واحد من ع النت بتهزري اكيد لا مستحييييييييييل لا 
=اصبري بس الولد كويس ومحترم وابن ناس شوفيه  الاول وبعدين قولي رايك 
_واسمه اي سعيد الحظ
=اسمه عز 
_حلو الاسم بس برضو لا مسافر لا ي ماما مستحيل لا 
(طبعا معروف يعني اني هقعد واكلمه اصل انا مليش كله ف البيت دا)
المهم صاحبي فضلوا يحفظوني هقوله اي واي اللي ينفع اسأل عليه واي اللي مينفعش وكده بقي خلاص مامته جت وقعدت معانا شويه وبابا كلمه وكده وبعدين قالي تعالي كلميه انا مش هكدب عليكوا انا حسيت اني مرتاحه شويه والتوتر قل المهم قعدت طبعا بنتكلم فيديو وكده انا طول الوقت باصه ف الأرض ومش بتكلم وكده لحد ما هو اتكلم وقالي عاوزه تعرفي اي انا دماغي اتمسحت كل اللي العيال قعدوا يحفظوني فيه نسيته احاول افتكر سؤال مفيش خالص معرفتش ارد غير كده 
=انا عز عند26 سنه خريج حاسبات ومعلومات وعملت دبلومات ومعاملات وكده ف المحاسبه واشتغلت كتير ف مصر بس بعدين سفرت وان شاء الله لو حصل نصيب هخدك معايا بس ي ستي انتي بقي احكيلي عن نفسك
_انا دينا عندي20سنه ف اداب علم نفس بس كده عاوز تعرف اي تاني 
=خلاص كده انا عارف كل حاجه اصلا
_تمام ردي هيوصلك من بابا ان شاء الله
=ان شاء الله
وقفلنا وشويه ومامته مشيت ودخلت صليت استخاره انا معرفتش انام يومها خالص بس حاسه براحه غريبه هو باين مش طريقه كلامه انه كويس ومحترم ودايما بيضحك ودمه خفيف وحلو بصراحه وهادي وكده (طبعا هتقوله عرفت دا كله من اول مره اه ي جماعه سنتين خدمه ف علم نفس ولغه جسد وحوارات) فضلت افكر وبعد كام يوم روحت قولت لبابا اني موافقه (علشان بس هيجي ف دماغكوا دي لسه كانت بتحب واحد ازاي قبلت التاني كسر القلب حاجه مش سهله اكيد ومش هتتنسي بسهوله بس ف نفس الوقت مش هوقف حياتي ع واحد مش يستاهل اي حاجه) بابا بلغه اني موافقه وحدد معاه معاد ننزل نجيب شبكه وكده لانه طبعا لسه مسافر ومش هيعرف يجي دلوقتي خالص ونزلنا نجيب الدهب واشتريت واختارت اللي عجبني وروحنا وكل حاجه تمام فجأه موبايل ماما بيرن......


يتبع الفصل الخامس  اضغط هنا

رواية التقيتك صدفه فأصبحت الصدفة حياه  الفصل الرابع 4 بقلم دبنا محمد
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent