رواية حب وعذاب الفصل الثالث عشر والرابع عشر

الصفحة الرئيسية

رواية حب وعذاب الفصل الثالث عشر والرابع عشر بقلم اية السيد

رواية حب وعذاب البارت الثالث عشر

في بيت حسن خليفه
محمد لقي ابوة وأمه قاعدين وقرر انه يتكلم معاهم في موضوع حنان
محمد/بابا.. ماما.. كنت عاوز اتكلم معاكم في موضوع كده
حسن /خير يبني فيه ايه
هيام /اتكلم يا حبيبي
محمد /بصراحه كده يا بابا انا عاوز اخطب
هيام بفرحه /الف الف مبروك يا حبيبي
حسن /استني بس  يا هيام... مين العروسه يا محمد
محمد /حنان بنت عمي محسن 
حسن /تمام يا ابني حنان بنت كويسه ومحترمه واحنا جيران من زمان وابوها راجل محترم.. الف مبروك وربنا يتمم بخير ان شاء الله 
محمد قام حضن ابوة 
محمد بسعاده /ربنا يخليك ليا يا احلي اب في الدنيا 
حسن بضحك /يا واد يا بكاش 
هيام بسعاده وهي بتحضن محمد /الف مبروك يا حبيبي... حنان طيبه وبنت أصول وانا متأكده انها هتكون خير زوجه ليك 
محمد /تسلميلي يا حبيبتي 
ريم جت وهما قاعدين 
ريم بضحك /ايه دا ايه جو العشق الممنوع دا 
هيام بضحك /تعال يا ريم باركي لمحمد 
ريم بابتسامه /ابارك علي ايه ما حد يفهمني 
محمد راح عندها /تعالي يا قلبي وانا افهمك 
ريم برفعه حاجب /قلبك... لا كده الموضوع فيه ان.
وبعدين حطت ايدها علي راس محمد /انت سخن يا محمد ولا فيه ايه 
محمد /يبت بطلي لماضه بقا 
ريم /يا عم ما تقول فيه ايه 
محمد بضحك /عم ماشي يا ريم... اسمعي يا ستي انا قررت اخطب 
ريم بفرحه وهي بتحضنه /ايه دا بجد مبروك يا حمص.... بس مين العروسه 
محمد /بت بطلي حمص دي بقا انتي شيفاني عيل قدامك 
ريم بضحك وهي بتمسك خدوده /انتي زحلانه يا كميله 
وحسن وهيام فضلوا يضحكوا علي ولادهم وعلي مناقرتهم اللي مش بتخلص
محمد بعصبيه خفيفه/ بت.. طب مش هقولك مين العروسه 
ريم /لا يا اسطي خلاص متزعلش... قول بقا مين سعيده الحظ دي
محمد بابتسامه /بعيدا عن يا اسطي اللي محسساني اني واقف مع سواق تاكسي بس هقولك العروسه تبقا حنان بنت عمك محسن
ريم فرحت بس اتصدمت لما سمعت اسم حنان واول حد جه في تفكيرها علا صاحبتها لان ريم عارفه ان علا بتحب محمد ويا تري ايه هتكون حالتها لما تعرف ان محمد ناوي يخطب 
محمد استغرب سكوت ريم وشرودها وفرقع بصوابعه قدام وشها 
محمد باستغراب /انتي يا بنتي روحتي فين 
ريم بخضه /هااا موجوده اهوه 
محمد /موجوده ايه بس دا انتي روحتي في دنيا تانيه 
ريم بسعاده مصتنعه/مبروك يا حبيبي... يلا مش عاوزين حاجه انا همشي بقا عشان متاخرش علي الجريده 
حسن /ماشي يا حبيبتي مش عاوزة حاجه 
ريم بابتسامه /سلامتك يا حبيبي 
هيام /سلام يا قلبي                            #آية_السيد
ريم /سلام 
محمد /سلام يا ريمو 
ريم بابتسامه وحاولت انها تكون مبسوطه /الله يسلمك يا حبيبي 
ريم خرجت من بيتهم ودماغها عماله تفكر في علا ورده فعلها لما تعرف بخطوبه محمد 
وانه خلاص هيبقا ملك واحده تانيه وفي نفس الوقت بتفكر في اخوها ومش عاوزه تكسر فرحته وأنها لازم متزعلوش ولا تكسر فرحته وخصوصا انها عارفه ان محمد بيحب حنان وأنها هي كمان بتحبه وافتكرت صدمتها لما عرفت بحب علا لمحمد 
______________________فلااااااش باااااك 
ريم وعلا كانوا مروحين وريم لاحظت شرود علا 
ريم بضحك /اللي واخد عقلك 
علا بعدم تركيز /هو واخد عقلي بس دا واخد عقلي وقلبي وكل حاجه فيا
ريم بعدم استيعاب ورفعت حواجبها الشمال /نعم 
علا اخدت بالها من كلامها 
علا بارتباك /هاا.. لا متخديش في بالك يلا 
ريم /لا يلا ايه دا احنا نروح كافيه وتحكيلي كل حاجه... ولا انتي هتخبي عليا 
علا بنفي/لا يا ريم والله مش قصدي انتي عارفه اني مليش غيرك بس اصل 
ريم /لا اصل ولا فصل يلا بينا وتحكيلي كل حاجه ومين دا اللي امه دعيا عليه
علا برفعه حاجب /داعيه عليه 
ريم بضحك /لا يا اسطي انا قولت كده... دي امه دعياله بالتلاته هههههههه 
علا بضحك /ماشي يلا 
ريم بضحك /يلا يا ستي وانا هدويكي احلي كافيه واكتر كافيه انا بحبه 
علا بابتسامه /يلا يا ستي 
علا وريم راحو الكافيه وقعدوا وريم طلبت عصير ليها ولعلا
ريم بابتسامه /ها بقا يا لولو ايه الموضوع 
علا بتنهيده /بصي يا ستي انا هحكيلك 
ريم باهتمام /وانا سمعاكي 
علا /الشخص اللي بحبه يبقا... يبقا 
ريم بضحك /ايه يبنتي انتي علقتي ولا ايه 
علا غمضت عينها /يبقا محمد اخوكي 
ريم بصدمه /هااااا
علا /ايوة يا ريم انا بحب محمد ومن زمان اوي بس هو مش واخد باله 
ريم لنفسها /كده خربت
____________________باااااك 
ريم فاقت من شرودها لما خبطت في حد 
ريم بالم /اههه مش تحاسب 
زين بفخر / انا بردوا... واضح انك لازم تاخدي أوسكار في انك احسن واحده بتخبط في الناس وكمان بتزعق ليهم 
ريم رفعت وشها بصدمه وقلبها فضل يدق بسرعه /زين 
زين بص ليها ومجرد ما عينه جات في عيونها ضربات قلبه هو كمان زادت وانبسط بس تصنع البرود /ايوة.... و يا ريت بعد كده تبقي تاخدي بالك كويس وانتي ماشيه 
ريم بعصبيه /وانت مالك اصلا انا امشي زي ما انا عاوزة وسابته ومشت 
زين ابتسم لما مشت وفرح اوي انه شافها وبعدين طلع لمحمد

في شركه الجرحي
ياسين كان قاعد في مكتبه وكان عمال يفكر في وعد 
ياسين لنفسه /خلاص يا وعدي هانت وهتكوني ليا وخلاص هعترفلك بقا ويحصل اللي يحصل
أما اتصل اشوف بقا  انتي فين 
ياسين رن علي وعد وهي ردت 
ياسين بحب /صباح الفل يا وعد
وعد  /صباح الخير يا ياسين 
ياسين /ها يا جميل فينك 
وعد /نازله من البيت اهوه وهركب. العربيه وكلها نصايه وهبقا في الشركه 
ياسين بضحك /نصايه... بقا بالذمه فيه بنت تقول نصايه 
وعد بضحك /مش انا قلت 
ياسين /اه 
وعد /خلاص يبقا فيه  وفجأه وعد صرخت اهههههههههه والموبايل وقع علي الارض 
ياسين انتفض من علي الكرسي 
ياسين بخوف وعصبيه /وعععععد  فيه ايه ردي عليا وفجأه الخط قطع 
وراح بسرعه علي مكتب رحيم 

في شركه الجرحي
رحيم قام وقف قدام حنان
رحيم وهو بيبص في عنيها /حنان انا ب...
وقطع كلامه دخول ياسين
ياسين /رحيم وعد اتخطفت
رحيم بخضه /انت بتقول ايه يا ياسين
ياسين /كنت بكلمها وفجأه صرخت وبعدين الخط قطع 
رحيم خرج من مكتبه بسرعه  ورجالته وراه  ومعاه ياسين اللي قلبه واجعه علي حبيبته وخايف عليها
وحنان راحت مكتبها و هي خايفه علي وعد لان وعد طيبه وهي بتحبها 
حنان /يا رب جيب العواقب سليمه يا رب 
في عربيه رحيم
رحيم وياسين كانوا راكبين العربيه وفجأه تليفون رحيم رن 
رحيم لقي الرقم مش متسجل 
رحيم /الرقم مش متسجل
ياسين بلهفه /رد بسرعه طيب 
رحيم رد وفتح الاسبيكر واول لما فتح الخط سمع صوت صريخ وعد اخته وقلبه وجعه من صوتها وياسين اتعصب وحس بنغزة في قلبه 
رحيم وقف العربيه فجأه وسمع صوت شخص تاني 
الشخص /الو 
رحيم بعصبيه /انت مين يالا واختي معاك بتعمل ايه... عارف يبن ال******لو اختي حصلها حاجه انا مش هرحمك 
الشخص ببرود /اهدي بس كده يا رحيم بيه وقول هديت عشان الأمورة متتاذاش
ياسين سمع الصوت واتصدم /احمد 
أحمد بضحك /هههههههههههه شكلك معاك عريس الغفله 
رحيم بص لياسين بعدم فهم 
ياسين بعصبيه /عارف يبن ال*******والله لو لمست شعره منها لادفنك مكانك 
أحمد باستفزاز/اهدي كده يا عريس واسمعوني كويس ونفذوا كلامي بالحرف الواحد والا انا مش عارف انا ممكن اعمل ايه في الأمورة دي 
ياسين بعصبيه /انت مفكر انك تقدر تعملها حاجه 
رحيم بيحاول يمسك اعصابه عشان اخته واتكلم بهدوء مميت /انت عاوز ايه 
أحمد بشر /كده انت بدأت تفهمني يا رحيم بيه 
رحيم /اخلص 
أحمد/اولا البوليس لو شم خبر يبقا اعرف انك مش هتشوف اختك تاني لان بصراحه فيه ناس شافتها وعندها استعداد تدفع كتير اوي هههههههه 
ياسين بغضب /يبن ال******
أحمد باستفزاز /تؤتؤتؤ يا ياسين بيه كده مش صح.... وكمل ببرود /ثانيا  انا عاوز عشرين مليون جنيه  مقابل السنيورة وطبعا واحد زي رحيم الجرحي مبلغ زي دا بالنسبه ليه شويه فكه 
رحيم بهدوء/موافق 
أحمد بشر / يبقا اتفقنا معاك من دلوقتي لغايه بكرة تجهز المبلغ 
رحيم /ماشي بس لو اختي حصل ليها حاجه انا هدفنك فاهم 
أحمد وهو ينظر بشر لوعد /طبعا طبعا يا رحيم بيه 
وقفل الخط وبعدين رحيم رن علي رقم تاني 
رحيم /الو 
الشخص /ايوة يا رحيم بيه 
رحيم /هبعتلك رقم دلوقتي تعرف هو فين مفهوم قدامك نص ساعه واعرف هو فين 
الشخص /بس
رحيم بصرامه /مبسش نص ساعه وتعرفي لي هو فين مفهوم
الشخص بخوف /م.. مفهوم
وقفل التليفون وبص لياسين 
رحيم بصرامه /انا عاوز اعرف كل حاجه 
ياسين /ماشي يا رحيم انا هحكيلك
ياسين حكي لرحيم كل حاجه حصلت وازاي وعد اتعرفت علي أحمد وقاله انه قابل احمد من فترة وقال انه يبقا خطيب وعد 
رحيم بصدمه /معقول كل دا حصل 
ياسين باسي /انت كنت بعيد عن وعد يا رحيم لأنك كنت بتسافر كتير فبالتالي وعد كانت وحيده والزفت دا عرف يلعب عليها 
رحيم بشر وهو بيقفل قبضه ايده /والله يا احمد الكلب لاندمك علي اللي عملته

في احد المخازن 
أحمد كان واقف بيبص بخبث علي وعد اللي مربوطه في الكرسي وبتعيط وجسمها كله بيرتعش
أحمد قرب منها ومد ايده يمسح دموعها بس وعد بعدت وشها عنه 
أحمد /تؤتؤ ايه يا وعد دا انا احمد حبيبك 
وعد بصت ليه ودموعها بتنزل واتكلم بقهر /انا ب....بكرهك
أحمد /انا هسيبك دلوقتي بس هرجعلك تاني يا ....يا حبيبتي 
أحمد خرج هو ورجالته وساب وعد مربوطه زي ما هي 
وعد فضلت تعيط علي حالها والحاله اللي وصلت ليها وعماله تفكر في ياسين ورحيم 
وعماله تلوم نفسها /انا ازاي غبيه كده ازاي في يوم من الايام حبيت بني آدم بالقذارة والانحطاط دا وافتكرت صدمتها لما شافت احمد بعد ما انخطفت 

فلااااش باااالك
وعد كان نازله من البيت وبتكلم ياسين ومبسوطه 
ومخدتش بالها من اللي واقفين يراقبوها
الشخص١/هي دي 
الشخص ٢/ايوة هي يلا ننفذ وبسرعه قبل ما حد ياخد باله 
الشخص ١/يلا 
وفجأه الاتنين هجموا علي وشدوها في العربيه وعد صرخت وحاولت تهرب والتليفون وقع منها بس هما كانوا اقوي ودخلها العربيه وبعدين حطوا مخدر علي وشها ونامت 
وبعد مده فتحت عينها ولقت نفسها مربوطه في مخزن 
وعد حاولت تفك نفسها بس فشلت 
وبعدين سمعت صوت 
الشخص /ازيك يا حبيبتي 
وعد رفعت وشها واتصدم لما لقيته احمد 
وعد بصدمه/احمد 
أحمد بضحكه خبيثه /عيونه 

ريم سابت زين ومشت ومن جواها مبسوطه انها شافته بس في نفس الوقت افتكرت علا صاحبتها 
ريم فضلت ماشيه لغايه ما وصلت وقابلت علا صاحبتها 
علا بضحك /لا ريم هانم جايه بدري ايه دا هتتحدسي
ريم بابتسامه /ازيك يا علا
علا باستغراب /مالك يا ريم 
ريم /بصراحه فيه حاجه حصلت وانا مش عارفه اقولك ازاي او اقول ولا لا
علا بعدم فهم /فيه ايه يا ريم اتكلمي علطول 
ريم بتنهيده /محمد 
علا بخوف/م... ماله
ريم بحزن وهي بتبص في الارض /ها...
علا بنفتك صبر./ها ايه 
ريم /هيخطب يلا علا 
علا سمعت الكلام دا وحست بنغزة قويه في قلبه وحست ان الدنيا بتلف بيها وفجأه... 
ريم بصراخ/علاااااااا

حب وعذاب البارت الرابع عشر

زين كان مبسوط اوي انه شاف ريم لأنها كانت وحشته جدا وبعدين مسك موبايله ورن علي محمد عشان ينزل وفضل واقف تحت ومبتسم 

في بيت حسن خليفه
هيام /ها يا حبيبي اكلمهم النهارده
محمد /اشطا يا ماما
حسن بضحك /دا انت مستعجل بقا
محمد بضحك/جدا جدا يا بابا
وبعدين تليفون محمد رن وبص عليه لقاه زين
محمد /طب عن اذنكم بقا عشان زين مستنيني تحت
حسن /ماشي يابني
هيام بحب / خد بالك من نفسك
محمد /حاضر يلا مش عاوزين حاجه 
حسن /سلامتك
هيام بدعاء /سلامتك يا حبيبي ربنا يوقفلك ولاد الحلال يا رب
محمد نزل عشان يقابل زين 
___________________
محمد نزل وشاف زين واقف سرحان ومبتسم ودي مش من عادة زين
محمد باستغراب /زين بيه واقف بيضحك لا كده فيه حاجه غلط... انت سخن طيب 
زين بضحك /ههههههه طب يلا يا خفيف
محمد /يلا وعاوز احكيلك علي حاجه 
محمد وزين مشوا وكانوا رايحين القسم
زين /ها بقا يا سيدي ايه هيا 
محمد بفرحه /قررت اخطب 
زين بفرحه لانه بيعتبر محمد زي أخوة /الف مبرووك يا حبيبي ربنا يتمم بخير يا رب 
محمد بفرحه /تسلميلي يا حبيبي عقبالك بقا يا انت كمان 
زين سرح في كلام محمد وافتكر ريم بس فاق من شروده ونفض الفكرة من دماغه لانه حس انه كده بيخون محمد 
وكملوا طريقهم للقسم
___________________
في عربيه رحيم
رحيم وياسين كانوا قاعدين هما الاتنين علي اعصابهم ومستنيين ان المهندس يكلمهم يقول ليهم علي مكان وعد
رحيم لنفسه /انا اسف يا وعد انا السبب في اللي حصلك سامحيني
ياسين حس بصاحبه
ياسين طبطب علي كتف رحيم وابتسم /متخفش يا صاحبي ان شاء الله خير وهنرجع وعد
رحيم بحزن علي اخته /يا رب يا ياسين... وعد لو حصلها حاجه انا ممكن اموت 
ياسين /متقولش كده ومفيش حد هيقدر يقرب منها 
وقطع كلامهم رنه موبايل رحيم
رحيم بلهفه /الو
المهندس /الو يا رحيم بيه
رحيم /عرفت المكان
المهندس /اه يبقا في مخزن علي الطريق الصحراوي
رحيم قفل الخط ومستناش رد ومشي بالعربيه بسرعه
ياسين /عرفت المكان
رحيم وهو مركز علي السواقه /ايوه
وفضل سايق بسرعه
_________________
في المخزن
وعد كانت لسه بتعيط علي حالها وعلي اللي هي وصلتله
وعد بدموع /يا....يا رب مليش غيرك اح....ميني منهم يا رب واحفظني
وفجأه باب المخزن اتفتح ووعد خافت اكتر
أحمد بشر لرجالته اطلعوا واقفلوا الباب
رجاله احمد نفذوا كلامه ووعد خافت منه ومن نظراته القذرة اللي بيبص ليها بيها
أحمد قرب منها ونظراته بتتفحصها
أحمد بفحيح كالافعي /انا اتفقت مع اخوكي اني مش هعملك حاجه بس انتي عرفاني يا وعد مش بحب التزم بكلمتي ههههه... . وكمل بخبث.... وخصوصا انك بقيتي حلوة اوي يا وعد هانم الجرحي....انا طلبت من اخوكي عشرين مليون بس صدقيني بعد اللي انا هعمله دا اخوكي هيدفعلي اضعافهم عشان بس اتجوزك... انا كنت ناوي اخد الفلوس بس.... بس بعد ما شوفتك وبقيتي معايا مش هقدر اسيبك يا حبيبتي 
وعد خافت من نبرة صوته كلامه 
وفضلت تردد جواها /يا رب
أحمد بدا يمد ايده علي حجابها لغايه ما قدر يفكه خالص وشاله من علي شعرها وفضل يشم فيه وبعدين رماه علي الارض
وعد كانت بتحاول تتحرك وتخلص نفسها بس معرفتش
أحمد مد ايده ولسه هيلمس وشها سمع صوت ضرب نار بره وباب المخزن اتفتح
________________________
في الشارع
ريم مجرد ما قالت لعلا علي خطوبه محمد
علا حست بنغزة في قلبها وحست ان الدنيا بتلف بيها وان كل حاجه حواليها اتحولت للون الاسود وفجأه وقعت علي الارض
ريم بصراخ/علاااااااا
علا وقعت علي الارض وغمضت عينها واستسلمت للعالم المظلم اللي بقا بيحيط بيها من كل مكان
ريم حاولت تفوق علا وهي بتصرخ باسمها وبتنده علي حد عشان يساعدهم
ريم بصراخ /علااااا اععع حد يساعدنا
الناس اتلمت وطلبوا الاسعاف ونقلوا علا المستشفى وريم ركبت معاهم
بعد فتره وصلوا المستشفى والممرضين نقلوا علا علي الاوضه عشان يعرفوا مالها
ريم فضلت واقفه تعيط وبعدين اتصلت بمحمد اخوها 
__________________.                    #آية_السيد
في منزل عبدالحميد والد علا
والده علا كانت بتجهز الاكل وفجأه حست بنغزة في قلبها وحست ان فيه حاجه هتحصل  وخصوصا ان جني اخت علا الكبيرة حامل ومخدتش بالها لما  الطبق وقع منها واتكسر 
عبدالحميد (والد علا) /اتخض لما سمع الصوت وراح علي المطبخ... فيه ايه يا نسرين
نسرين (والدة علا) بخوف /مش عارفه قلبي مش مطمن حاسه فيه حاجه هتحصل ودموعها نزلت وحاسه قلبي مقبوض
عبدالحميد راح ناحيته وحضنها وحاولي يهديها /اهدي يا حبيبتي مفيش حاجه كله ان شاء الله هيبقي كويس 
نسرين بدموع /يا رب 
__________________
ريم كانت واقفه قدام الاوضه بتاع علا وخايفه وملقتش حد تكلمه غير محمد اخوها
محمد وزين كانوا رايحين القسم عشان يخلصوا ورق القضيه وتليفون محمد رن
محمد بص علي شاشه الموبايل ولقاها ريم
محمد بضحك وهو بيفتح الفون /الو يا ريمو لحقت اوحشك
زين سمع اسمها وقلبه دق بسرعه
ريم بعياط /م.. محمد الحق.. ني بسرعه
محمد بفزع علي اخته/فيه ايه يا ريم وايه اللي حصل وبتعيطي ليه
ريم بعياط /ااااانا في المس.. تشفي
محمد بخوف علي اخته /مستشفى ايه اديني العنوان بسرعه 
زين خاف اوي علي ريم لان طريقه كلام محمد متطمنش
ريم ملت محمد اسم المستشفى وهو قفل معاها
زين/فيه ايه يا محمد
محمد بقلق علي اخته /مش عارف بس ريم في المستشفى وبتعيط هروح وافهم فيه ايه
زين قلبه وجعه وحاول يتكلم بصوت طبيعي /ماشي يلا وانا هاجي معاك
محمد بامتنان /مش عارف اقولك ايه يا زين
زين /بطل كلامك الأهبل دا ويلا
محمد/يلا
محمد وزين وصلوا المستشفى وسالوا في الاستقبال علي حاله لسه جايه جديد واول لما وصلوا شافوا ريم واقفه جنب الباب وعماله تعيط جامد
محمد جري عليها بسرعه وحضنها
زين اول لما شاف ريم كده حس بوجع في قلبه  لانه لتاني مرة يشوفها في الحاله دي وهو مش قادر يعمل ليها حاجه ولا قادر ياخدها في حضنه
محمد بحنيه/هششششش اهدي يا حبيبتي... مفيش حاجه ممكن تهدي وتفهميني ايه اللي حصل وانتي بتعملي ايه في المستشفى 
ريم بعدت عنه وبصت علي اوضه علا 
محمد وهو بيبص علي الاوضه /مين اللي في الاوضه دي
 ريم اتكلمت من وسط دموعها /ع... علا تعبت واغ... اغمي عليها في الشارع
وانا خايفه اوي
ريم خلصت كلامها ورجعت تعيط اكتر
محمد حضنها تاني وحاول يهديها. وبعدين باب الاوضه اتفتح والدكتور خرج
_______________________
رحيم وياسين وصلوا علي المخزن اللي فيه وعد ومعاهم عربيات الحراسات بتاعته
نزلوا وبدأ ضرب النار يشتغل ورحيم وياسين دخلوا بسرعه علي المخزن
رحيم وياسين دخولوا المخزن وشافوا وعد المربوطه في الكرسي وبتعيط واحمد بيحاول يقرب منها وهي بتحاول تبعد وشها عنه
أحمد اول ما شاف رحيم وياسين اتفزع رحيم راح ناحيته بغضب شديد وشده بعيد عن وعد وضربه بالبوكس في وشه وبعدين سابعه وراح يشوف وعد
وياسين مسك احمد وفضل يضرب فيه بكل قوته وهو بيتخيل احمد وهو بيحاول يلمس وعد
وهي بتعيط وكل ما يتخيل كده يزيد الضرب فيه اكتر لدرجه ان وش احمد  كله جاب دم
رحيم راح بسرعه ناحيه وعد اللي كانت بتعيط بقهره وفك ايدها ورجلها وبعدين اخدها في حضنه
رحيم /هششششش اهدي يا حبيبتي انا معاكي متخافيش اهدي
وعد كانت بتعيط بهستيريه وهي ماسكه فيه جامد
وعد بعياط /ااا... انا خ.. خايفه... او.. ي
رحيم كان حاضن وعد وبيحاول يطمنها /اهدي يا حبيبتي محدش يقدر يعملك حاجه
وفجأه حس بارتخاء ايدها اللي كانت ماسكه فيه وحس ان جسمها بدا يتقل
بعد عنها لقي وعد فاقده الوعي
رحيم بخوف/وعد..... وعد.... ردي عليا يا حبيبتي... وععددددددد
ياسين فاق من نوبه الغضب اللي كان فيها وبعد عن أحمد وشاف وعد فاقده الوعي ورحيم بيحاول يفوقها 
ياسين ساب احمد وجري بسرعه عليهم 
ياسين بزعيق /بسرعه يا رحيم شلها لازم نجبلها دكتور
رحيم شالها وياسين جاب حجابها وحطه علي شعرها وبعدين ياسين امر الحراس انهم ياخدوا احمد ويحبسوة في المخزن
رحيم اخد وعد في العربيه وركب معاها ورا وياسين هو اللي ساق العربيه وراح علي الفله بتاع رحيم وطلب الدكتور
والدكتور جه وطمنهم علي وعد وأنها حصلها صدمه نتيجه اللي حصل  وهتفوق بعد كام ساعه لانه أداها مهدا
رحيم بأس جبين وعد وقفل الاوضه عليها وخرج قعد جنب ياسين
وبدأت دموعه تنزل
ياسين باسي /اطمن يا رحيم هيا هتبقي كويسه ان شاء الله
رحيم بدموع /انا السبب انا اللي محافظتش علي الامانه انا اللي وصلتها لهنا انا اللي خليت واحد زي دا يتجرا ويعمل فيها كده... وديني ما هرحمه 
ياسين حضن رحيم جامد وفضل يهديه /اهدي يا رحيم انا خليت الحرس ياخدوه ويحبسوة في المخزن وعد بس تفوق واعمل فيه اللي انت عاوزة 

في المستشفى
الدكتور خرج وريم جرت عليه بسرعه
ريم بلفه وخوف علي علا /طمني يا دكتور... هي كويسه صح
الدكتور باسف /...
google-playkhamsatmostaqltradent