رواية احلى قسمة واحلى نصيب الفصل السابع والعشرون و28

الصفحة الرئيسية

   رواية احلى قسمة واحلى نصيب الفصل السابع والعشرون 27 والفصل الثامن والعشرون 28 بقلم اية رمضان

  • ملحوظة قبل البدأ لما تبحث عن الرواية اكتب في جوجل (رواية احلى قسمة واحلى نصيب دليل الروايات) لكي تظهر لك كاملة
رواية احلى قسمة واحلى نصيب

احلى قسمة واحلى نصيب البارت السابع والعشرون 27

وصلنا الفصل اللي فات أن الكل كانوا قاعدين يفكروا في بعض و العاصفه موش راضيه تهدأ و مشغلين الكشافات بتاع الموبايلات و حور و جاسر ارتاحوا بس موش من تشغيل الموبايلات لا ارتاحوا علشان كل واحد فيهم عرف امانها فين

الكل قاعد بس البنات و الشباب موش قادرين يناموا عندهم شحنات غريبه، الجو متوتر اوي ما بينهم
العم إبراهيم اخد الحاجه انعام في حضنه و ناموا من كتر تعب اليوم اللي هم قضوها
صح الكل كان تعبان بس للأسف بردك مقدروش يناموا كلهم كان حابين وجودهم مع بعض
بس مع ذلك علشان الشباب متكسفش البنات اكتر من كده كل واحد فيهم عامل نفسه نايم
البنات كانوا قاعدين جنب بعض و ماسكين ايد بعض و بيدعوا أن العاصفه دي تعدي على خير
و فعلاََ كأن الله استجاب لدعواتهم و ربنا وقف العاصفه بس بدل العاصفه نزل المطر يهدي شويه من العاصفه اللي كانت موجوده
البنات اول ما شافوا المطر انبسطوا اوي لأنهم متعودين أن اما يبق فيه مطره كانوا يطلعوا السطح تحت المطر يغنوا و يرقصوا تحتوه
البنات اول ما شافوا المطر قاعدوا يضحكوا لبعض فقاموا و بصوا على الشباب بيتاكدوا أن هم كانوا ناموا ولا لأ
حور قربت عليهم علشان يتاكدوا
و رحيم حس بيها و ابتسم علشان حس ان هي و استغرب ازاي عرفه ازاي حس بيه
حور اتاكدت انهم نايمين أو كان بيتهيئلها كده لأنهم اول ما سمعوا ضحكوهم و حسوا بيهم ثبتوا الدور على الآخر أن هم نايمين

البنات خرجوا بره و اتاكدوا أن مفيش حد ماشي في المطر ده
البنات قلعوا النقاب و نزلت كل واحده فيهم شعرها الطويل و القصير على ضهرهم و كل واحده فيهم قلعت العبايه السودا بتاعته و بدأوا ينسوا نفسهم كالعادة تحت المطر يغنوا و يرقصوا

حور : تير تيرار رار
نورا : تيرا تيرار رار

هبه : يا بتاع الورد يا بتاع الفل انا صاحيه نفسي اهادي الكل دانا قلبي دق و الحب حق موش هعيش لوحدى خلاص لالالالا

ياسمين : يا بتاع الورد يا بتاع الفل انا صاحيه نفسي اهادي الكل دانا قلبي دق و الحب حق موش هعيش لوحدى خلاص لالالالا

حور: الدنيا كله ألوانات كله ألوانات و دي فرحه تفهمها البنات تفهمها البنات اسهر و ادندن بالساعات اللي في بالي في البلكونات

نورا : يا بتاع الورد يا بتاع الفل انا صاحيه نفسي اهادي الكل دانا قلبي دق و الحب حق موش هعيش لوحدى خلاص لالالالا

حور : ده صباح الحب و مساء الحب الدنيا فجأه بقت تتحب أو على الأقل اول ما هل خل الحياه احلى و أجمل

هبه : ده صباح الحب و مساء الحب الدنيا فجأه بقت تتحب أو على الأقل اول ما هل خل الحياه احلى و أجمل

ياسمين : الدنيا كله ألوانات كله ألوانات و دي فرحه تفهمها البنات تفهمها البنات اسهر و اغني بالساعات اللي في بالي في البلكونات

نورا : يا بتاع الورد يا بتاع الفل
هبه : انا صاحيه نفسي اهادي الكل
ياسمين : دانا قلبي دق و الحب حق
حور : موش هعيش لوحدي خلاص لالالالا

كل ده البنات كانت بتغني و ترقص غافلين عن المصدومين اللي وراهم اللي متخبيين وراه الشجره مصدوميين من كتر صوتهم الحلو ورقصهم اللي يجنن

رحيم و علي و مراد و جاسر كانوا واقفين موش قادرين ينطقوا من كتر الجمال و الحلاوه اللي في صوتهم و حركاتهم

البنات كانت ماديه ضهره للشباب و الشباب كانوا بيتفرجوا عليهم بس للأسف مشفوش وشهم و ده ازعج رحيم اوي لأنه مشفش وش حور

مراد بعد ما كان مصدوم من جمال ياسمين و صوته اللي مكانش يعرف انه حلو اوي كده فاق و قال

مراد : يخربيت جمالك يا شيخه لا دانا لازم اجوزك في اسرع وقت و الا هخطفك

رحيم و جاسر و علي كل واحد افتكر ان مراد بيكلم على حبيبته فبصوا ل مراد بحده و الكل رايح ناحيته علشان يضربه و بالفعل مراد انضرب في عينيه التانيه اللي مكانتش ورامه 😥

( يا عيني يا مراد يا تري يا حبيبي مين فيهم اللي ضربك و الله صعبت عليا 😅)

مراد بصريخ : ااااااااااه حرام عليكوا عيني

استوب 

البارت الثامن والعشرون 28

وصلنا الفصل اللي فات أن مراد انضرب و عينيه الاتنين اتعلم فيهم يا عيني من كتر الضرب و مكانش عاد شايف بيهم🤪، مكانش حتي ضربه بالقوه دي غير بركان الغضب طبعا عرفناه اكيد رحيم مفيش غيره كان هو الأسرع من جاسر و علي و ضربه في عينيه🥴
مراد اما انضرب من رحيم صرخ من الوجع الشباب خافت لل البنات يشوفهم و يعرفوا أن هم كانوا بيتفرجوا عليهم ف رحيم قال بسرعه و هو بيحط ايده على بوق مراد علشان يكتم صرخته و رجع قال ل علي و جاسر
رحيم : شليوه و هاتوه وراه الشجره دي بسرعة
جاسر و علي شالوا مراد يا عيني 😥
وودواه وراه الشجره قعدوا على الأرض و كل واحد فيهم بيبصوله بحده اما يفتكر أن مراد كان بيتكلم على حبيبته😡
مراد قاعد علي الارض و خاف منهم اوي و من الطريقه اللي هم بيصوله فيها و بلع ريقه بصعوبة و قال
مراد : ايه يا جدعان هو انا عملت فيكم ايه علشان تبصولي كده🤔 و بعدين انا عايز اعرف انا انضربت ليه دلوقتي، و بطريقة كوميديا قال : من حق كل مواطن يعرف هو بينضرب ليه في البلد دي 🙄

رحيم مسك مراد من قميصه و بصوت عالي صرخ في وشه و قال
رحيم : مين دي اللي انت عايز تخطفه و تهرب معاه و تجوزه هاه انطق مين

علي هو كمان افتكر اما مراد كان قاعد جنب هبه و شد مراد من رحيم و كمان بصوت عالي قاله

علي :لا و موش قادر تصبر و عايز تهرب معاه كمان و تفتكر هي اصلا هتوافق عليك هاه

جاسر كمان افتكر و مراد كان بيجري على نورا و بيقوله مالك يا حبيبتي ف شد مراد من على و قاله
جاسر : لا و كمان كنت بتقوله يا حبيبتي و مالك، فهمني انت ازاي تحط ايديك عليه هاه

مراد كان مبرق بعينه 😲 ليهم و هم بيشدوه من ايد لايد

مراد بغضب وبحده لأنهم كانوا بيتكلموا على بنات عمه اللي هم اخواته وواحده فيهم حبيبته و قال: في ايه يا جماعه انتوا اصلا مالكم و مال بنات عمي و لو اصلا بحب واحده فيهم انتوا مالكم انت ضربتوني و انا ساكتلكم من الصبح و كل ما ابص لحد فيكم يبصلي بغضب و غيره كأني اخد من كل واحد فيكم حبيبته ممكن افهم في ايه و انتوا مالكوا اصلا اتكلم على بنات عمي و لا لا و

كأنه افتكر و هم كمان كانوا بيصوا عليهم و هم بيرقصوا و قال بغيره وغضب شديد
مراد : و انتوا ازاي اصلا تبصوا عليهم هاه فهموني ازاي تبصوا عليهم و هم كانوا بيرقصوا و يغنوا هاه
و بغضب أكبر لأنهم افتكر انهم بيكلموا على حبيبته ياسمين
قال : و بعدين انتوا مالكوا و مال ياسمين و بغيره و تملك قال
مراد : ياسمين ليا انا لوحدي و موش لحد تاني غيري فاهميني

رحيم و جاسر و علي اول ما سمعوا اسم ياسمين ارتاحوا من جواتهم لأنهم مسمعوش اسم حبيبه كل واحد منهم من مراد

لكن لحظة ليه الكل فجأه غار من مراد ، ليه الكل اتنهد بصوت عالي اما سمعوا اسم ياسمين من مراد
هدول الاسئله جات في بال كل واحد فيهم فبصوا لبعض باستغراب و كل واحد خاف ليكون اي واحد تاني فيهم بيحب حبيبة التاني ف رحيم نطق و قال
رحيم : حور
و بصوا كلهم ل علي
علي: هبه
ورجعوا بصوا على جاسر
جاسر : نورا
و بصوا ل مراد
مراد : ياسمين

الكل بص لبعض بذهول و دهشه علشان اعترفوا لبعض بحب اللي طيروا النوم من عيونهم

الكل فضل باصين لبعضهم و مره واحده انفجروا في الضحك مره واحده و الكل بيبصوا ل مراد اللي كان منظره يضحك بعنيه الورمه و ضحكوا اكتر و اكتر

مراد بغيظ : تصدقوا بالله انت ما عندكوا دم

فجأه بطلوا ضحك و بصولوا بحده
اما مراد خاف ينضرب تاني ورجع في كلامه و قال
مراد : بس موش اوي يعني
الكل ضحكوا مره تانيه على شكل مراد و خوفها و بتلقائيه حضنوا الأربع بعض حضنوا بعض و حسوا بجد انهم اكتر من إخوات

كان الأول ل رحيم مفيش غير علي و جاسر بس دلوقتي فيه مراد كمان و انبسطوا اوي كلهم بمراد لأنهم اكتسبوا صديق ليهم

فجأه رحيم و كأنه افتكر حاجة
وقال
رحيم : شباب احنا لازم نروح و نعمل نفسنا نايمين قبل البنات ما يرجعوا علشان لو عرفوا أن احنا كنا صاحيين و شوفنهم و هم بيغنوا و بيرقصوا هيتحرجوا مننا جامد و هيزعلوا كمان خلينا نروح قبلهم و نعمل نفسنا نايمين
ولف ل مراد و قال عندنا كلام كتير و قاعده تانيه يا مراد علشان لازم نفهم حاجات كتير اوي بس الاول لازم نروح قبل البنات

الكل اقتنع بكلام رحيم و بالفعل راحوا قبل ما البنات يرحوا و يادوبك قاعدوا من هنا و البنات كانت نشفت نفسه و لبسوا العبايه و النقاب وراحوا بعد الشباب مايجيش بدقيقتين
الشباب عملوا نفسهم نايمين و البنات حمدوا ربهم لأنهم مصحوش أو هم هكذا ظنوا

اه لو عرفتوا الحقيقة مكنتوش هترجعوا من كتر خاجلكوا😉

البنات بعد تعب اليوم و بعد الاغاني و الرقص و الضحك هبطوا جامد و ناموا و على وجوهم الابتسامة

استوب
google-playkhamsatmostaqltradent