رواية ابتلائي الفصل السابع 7 - بقلم حبيبة شداد

الصفحة الرئيسية

   

 رواية ابتلائي الفصل السابع 7 - بقلم حبيبة شداد

أول مرة من ٤٠يوم اشتغل بكل الحب والروقان ده. فعلاً أهل الحب صحيح مساكين
بقت بَعِد الأيام منتظر يوم اللقا بنفس حماس أول يوم بل أكتر وأخييرا يوم الخميس جيه بعد ٣أيام مشيوا ببطئ أبطء من بطئ السلحفاه
دخلت عائشة أختي وهي بتغنيلي
& إحساسك اي النهاردة وأنا جايلك في بيتك
غنيت معها .
=جاي اقول ل اهلك اد اي انا حبيتك
&جاي للبيت بحاله نتكلم اليوم بطوله
=جوه قلبي الكلام بس يارب أعرف أقوله
& يارب كتر أفراح قلب أوسو يارب
= يديمك ليا ياحبيبي ويفرحني بيكي وأغنيلك يوم فرحك كده
& يارب ي حبيبي ويديمك ليا . هسيبك انا تجهز وهروح أجهز عشان منتأخرش
= ماشي يا حبيبي
_______________
^أويس . جهزت ولالسه
= اه ي أبي جاي حالا
*يلا عشان منتأخرش ياأويس
= جيت اهو ياأمي
تيرارا اي رايكم حلو؟
حضنتني أمي وباست راسي
*ربنا يحفظك يا حبيبي ويديم فرحة قلبك
بوست ايديها
= ويديمك ليا يانور عيني
= اي رايك ياأبي في الاوتفيت
^ حلو طبعا مش أنا اللي مختاره يبقى حلو
= دشملة الخواطر . يعني مش حلو عشان انا اللي لابسه لا حلو عشان انت اللي مختاره . ماشي ي حجوج هو حلو عشان عيونك الحلوة بس
^بكاش اد الدنيا
=الاه يعني لاكده عاجب ولا كده عاجب ..
^ اقول عليك اي بس وانت لمض كده
= بحبك ياحجوج وبحب انكشك كده
^ ربنا يديمك وتنكشني على طول
بس للامانه البدلة هتاكل منك حته بجد
بوست رأسه وايده وحضنته
= ربنا يديمك ليا ياأبي ويباركلي فيك
^ ويديمك ويديم فرحتك يا حبيبي
=هي عائشة لسه مخلصتش ياأمي
& مين بيجيب في سيرتي
= اوعا القمر
لفت وهي بتلف الفستان وبتورينا شكلها
& بجد حلو عليا
= هياكل منك حته
& حبيبي والله تسلم
= طلعت بوكيه ورد فيه وردة واحده ومديت ليها ايدي بيه
عشان تكملي الشياكة بقى
& الله شكلها تحفه ياأوسو تسلملي
مديت ايدي ببوكيه فيها وردة بيضاء ووردة حمرا ووردة بينك لأمي
=اتفضلي ياأمي عارف أنك بتحبي الألوان دي
*ربنا يديمك ياحبيبي تسلملي
^ طب يلا ولا اي اتاخرنا اوي
= يلا يلا بسرعة
____________
خرجنا من البيت والفرحة مش سيعانا كلنا الحقيقة وصلنا على المعاد وتم استقبالنا بأفضل استقبال
= السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ازي حضرتك ياعمي
^ وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ازيك ي بني أهلا بيكم اتفضلوا
والدها استقبلني أنا ووالدي ووالدتها استقبلت أمي وعائشة
^ نورتونا والله ياأستاذ حمزة
*الله ينور قلبك . منور بأصحابه
فات دقيقتين ولقينا حبيبة داخله مع مالك أخوها
¥السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ردينا كلنا السلام على مالك واللي كان بالمناسبة يعرفني وكان بيصلي ورايا في المسجد.
قعدت حبيبة بجانب والدتها ووالدتي كانت جميلة اوي النقاب محليها جدا أخدت الورد اللي كنت جايبه ليها من أمي وشالته كان شكلها يخطف الحقيقة انشغلت شوية بكلام والدها ووالدي وتعريفهم ببعض وهي انشغلت في الكلام مع أمي بعد دقايق استأذنوا يدخلوا الاوضة التانية عشان يكونوا على راحتهم .
انتبهت لكلام والدي وهو بيقول خير البر عاجله. نقرأ الفاتحه ان شاء الله
^ ان شاء الله ياأبوأويس على بركة الله
قام مالك يبلغ والدته اننا هنقرأ الفاتحه عشان يكونوا معانا
قرأنا الفاتحه وبعدها والدها قال لو عندي استفسار او اي حاجة والحقيقة انا كنت مبسوط ومن كتر فرحتي مكنتش عاوز انشغل بحاجة غير اني افرح ف اليوم ده بس اتفق والدها ووالدي على المهر والشبكة واللوازم وتم تحديد وقت نعمل فيه الخطوبة مشينا من عندهم وانا العالم كلهلايسع أجنحتي .كان يوم جميل بشكل يخطف القلب .
دخلت اوضتي صليت القيام وركعتين شكر لله ودعيت بيها وان ربنا يتمم لينا على خير. خرجت النوت بتاعتي من الدرج وكتبت
” ‏يا من يُسائِلُ عن الحبيبِ وصُورَتُهُ
‏إن كنتَ لم ترَه فانظُرْ إلى القمرِ
‏كأنما كان في الفِردَوسِ مَسكَنُه
‏فجاء الناسَ للآياتِ والعِبَرِ
‏لم يَخلُقِ اللهُ في الدنيا له شَبَهًا
‏إني لَأحسَبُه ليس مِنَ البَشَرِ.” |❤️
قفلت النوت بتاعتي ونمت أول يوم أنام بمجرد ماأفرد ضهري على السرير نمت بارتياح ولأول مرة مكنش قلقان وبفكر بكره هيكون اي وازاي؟
عدت الأيام ورحنا اختارنا الذهب ليها كانت جميلة وكل حاجة بتليق عليها كان باين على أفعالها واختيارها أنها مش عاوزة تكلفني متعرفش ان لو بايدي اجبلها الكون بحاله هجيبه والله متعرفش ان مقامها غالي اوي عندي . اشترينا اللي هي اختارته وروحنا نختار الدبلة بتاعتي دخلنا محلات كتير بس معجبنيش حاجة
وهي قررت هي اللي هتجيبها من براند فضيات ويكون فيه مسؤولة بنت والحقيقة معارضتهش أبداً وسبتها هي تختارها ليا
فاتت الأيام والنهاردة خطوبتنا
الدف مالي بيتنا والأغاني بالدف وصوت عائشة أختي وماما وفرحتها ووالدي وفرحته بيا كل ده كان كفيل إني أطير من الفرحة خرجت اشتريت ورد لحبيبة الورد جبت بوكيه ورد متزين باسمها وفيه ورد أحمر وأبيض وأصفر
طلبت من جاليري يعمل تارة عليها اسمائنا ويوم الخطوبة ويكتب
“أُؤَمِّنُ، فَادعُ اللّهَ يَجمَعُ بَينَنا
بِحَبلٍ شَدِيدِ العَقدِ لا يَتَحَلَّلُ! “
جهزت كتير اوي لليوم ده حاولت بكل الطرق يكون بيرفكت .
دخلت عائشة أختي وفي ايديها الدف وبتغني
& مش هنساها الليلة دي أنا ولا يوم في هناها شوفت أنا هنا
= ولا هي الليلة دي هننساها ده احنا شعللناها
& ليل ياليلي ولاجت على بالي ولا كان كده حالي ولا كان في خيالي
= ولا ليله جرالي مالليلة جرالي ده احنا شعلنالها
& ربنا يديم فرحتك ياأوسو يلا اجهز بسرعه عشان منتأخرش
= ويديمك ياحبيبي. حاضر
جهزت وخرجت لقيت أمي وأختي مستنيني أنا ووالدي مشينا مع عائلتنا كلها هم ركبوا الباص واحنا ركبنا العربية واتوجهنا لبيت العروسة
قلبي بيبنبض بشكل مش طبيعي نفسي بيتسحب مني من كتر توتري أعصابي وقولوني وجعوني يارب عدي اليوم ده على خير . وصلنا بالسلامة الحمد لله كان الجو جميل اوي
دخلت سلمت على عمي ومالك واتوجهت أنا ووالدي ورجال العيلة لقاعة الرجال وأمي وعائش ونساء العيلة توجهوا لقاعة النساء كنا عاملين الخطوبة منفصلة وإسلامية بدأنا ووالدها طلب مني أقوم أعمل اللي اتفقنا عليه واللي بالمناسبة كان اني أصلي بالناس العشاء
أذنت للعشاء وبعد شوية أقمت الصلاة وصلينا قرأت بخواتيم سورة ال عمران الحقيقة بحب أدعي بالأدعية الموجودة في خواتيم السورة بحب استشعر الآيات جدا مع استشعاري لكل آية كنت ببكي وبسمع بكاء من خلفي أنتهيت من الصلاة ولقيت ناس كتير بتدعيلي بالفتح والكرامة ربنا يرزقنا يارب. صلينا السنة وقومنا كل واحد جلس في مقعده . جيه وقت المجلس الثاني واتفاقنا الثاني دعيت بعض الشيوخ اللي بحبهم في الله لإلقاء كلمة وكان منهم د.أحمد العزب ود.حازم شومان ود.محمد الغليظ وم.علاء حامد وغيرهم كتير
الانسان ممتن لوجود الدعاة في زمن كله فتن والله ألقى كل شيخ منهم خطبته وبعض من الطرائف لجذب انتباه المستمعين ومنهم من أقام المسابقات والجوائز بطرح اسئلة في وسط الخطبة كان يوم جميل أنهى كل شيخ مجلسه وفجأة……
يتبع…
google-playkhamsatmostaqltradent