رواية سيف الفصل السادس 6 - بقلم مريم محمود

الصفحة الرئيسية

  

رواية سيف الفصل السادس 6  -  بقلم مريم محمود

هروح فين، قعدت على الرصيف وحطيت الشنطه جمبي وأنا بفكر في مكان أروحه، مليش أصحاب أقعد عندهم ولا أقارب، فتحت الشنطه وعديت الفلوس اللي محوشاهم وكانوا قليلين جدًا وأنا معرفش المشوار من هنا للفيوم هيكلف كام، رجعت حطيتهم مكانهم وبصيت قدامي بإحباط!
قعدت أفكر كتير لحد ما قاطع تفكيري صوت جه من ورايا، صوت مألوف ليا وكأني سمعته قبل كده، بصيت ورايا وكان…


 
  • يتبع الفصل كاملا اضغط هنا ملحوظة اكتب في جوجل "رواية سيف دليل الروايات" لكي يظهر لك الفصل كاملا
  • يتبع الفصل التالي اضغط على ( رواية سيف) اسم الرواية
google-playkhamsatmostaqltradent