رواية ترى يا قلب احببت من الفصل العشرون 20 - بقلم ريحانة الجنة

الصفحة الرئيسية

  

 رواية ترى يا قلب احببت من الفصل العشرون 20  -   بقلم ريحانة الجنة

 وعدي يومين ومهاب مكنش بيسيب نغم واخد اجازة اليومين دول وكان معاها بيعملها كل حاجة أكنها طفلة صغيرة كان بيحاول يعتزلها بس بالفعل مش بالكلام مع انه كان ممكن يقول اسف بس مهاب كان ممكن يقول اي كلمة الا الاسف كانت كبيرة عليه حتي لنغم مكنش قادر يقولها. وده عيب من عيوبه. المهم بعد ما عدي كمان شهر علي الحادثة بتاعة نغم واتحسنت ومهاب اتطمن عليها فاق بقي لجيرمين ودور عليها وعرف انها في شاليه الساحل.
(في شاليه الساحل )
راح مهاب لجيرمين وكانت مش موجودة سهرانة برا ولما رجعت ودخلت الشاليه. واول ما ولعت النور لقت مهاب قاعد مستنيها وحاطت رجل علي رجل. اتصدمت ووقفت مش عارفة تعمل ايه
مهاب: ايه مالك يا جي جي اتخضيتي ليه يا حلوة شوفتي عفريت. بس تعرفي حقك بردوا اصلي ناوي اعرفتك أكتر من 100 عفريت.
جيرمين: حاولت تجري.
مهاب: لحقها ومسكها من شعرها.تعالي هنا راحة فين كنتي فاكرة اني نسيتك ونسيت اللي عملتيه لا يا حلوة انا بس كنت سايبك تطمني شوية وكمان كان عندي الاهم منك كان لازم اطمن علي مراتي. مراتي اللي بسببك كانت هتموت لولا ستر ربنا. بس انا اهو جتلك علشان اخد اجلك.
جيرمين: بتعيط. مهاب انت عارف اني بحبك والله بحبك واللي حصل كان غصب عني انا مليش دعوة
مهاب: ايوة بقي انا عايز اعرف مين اللي طبخهالك انطقي
جيرمين: زياد الكومي. هو اللي خلاني اعمل كل ده من وقت ما كنا في السخنة. بس انا عملت كدة كمان علشان اكون قريبة منك حتي لو كان ده هيخليك تبهدلني كدة.
مهاب: ساب شعرها. جيرمين انتي ليه سايبة نفسك لزياد يعمل فيكي كدة ليه خايفة منه.
جيرمين: قعدت علي الارض بتعيط. بعد ما انت سيبتني. كنت ضعيفة وموجوعة منك وزياد كان بيقرب مني ووساني كتير ومع الوقت حكتلوا علي حصل بينا وهو بعدها هددني لو مبقتش معاه هيفضحني ويقول اللي كان بيني وبينك. وانت عارف سمعة بابا وشغله ازاي ممكن يتأثره بالكلام ده. ووفقت وفضلت معاه وانا اصلا مش طيقاه. ولما طلب مني اعمل معاك كدة. وفقت علشان كنت واحشني وكان نفسي اوي اكون معاك
وفضلت تعيط بحرقة
مهاب: حس انه هو السبب في اللي حصلها وصعبت عليه. اخدها في حضنه. ليه مجتيش قولتيلي وانا كنت هعرف ازاي اجبلك حقك منه
جيرمين: كنت خايفة اضيع بينكم واتفضح. والمصيبة كمان انه دلوقتي بيهددني بالالعن
مهاب: ليه هو فيه تاني
جيرمين: بيهددني بالڤيدوهات اللي كان بيصورهالي من غير ما اعرف وانا معاه
مهاب: جز علي سنانه. اه يا بنت الكلب. ماشي يا زياد والله لوريك مين هو مهاب. خلاص يا جيرمين متخفيش منه انا حجبلك الڤيديوهات دي منه. ومش حخليه يعرف يهددك لا انتي ولا غيرك.
جيرمين: بصلته بإنكسار وضعف. يعني مش هتخليني ارجعله تاني
مهاب: لا مش هترجعيله. بس ده مش معناه اني هرجعلك انا بساعدك وهنسي اللي عملتيه مع نغم . علشان انا حاسس بالذنب ناحيتك لكن انا عمري ما هخون نغم لاني فعلا بحبها. وانتي حاولي تنسي او تسافري وتغيري حياتك دي. اتفقنا
جيرمين: حضنته. اتفقنا.
(في مكتب مهاب )
سامح: اتفضل يا معلم اللي كل المعلومات اللي طلبتها اهي. وكمان التسجيل اهو
مهاب: ههههه تسلم يا وحش. اوعي يكونوا خدوا بالهم
سامح: عيب عليك ده انا سمسم. بس ابوس ايدك انجز في الحوار ده عايز اخطب البت
مهاب: خلاص خلصنا انت هتصدعنا. قلتلك مفيش خطوبة الا لما اربي الكلب اللي اسمه زياد بس هانت. ورقبته بقت في ايدي. بقولك ايه انا داخل للواء سراج ولو خلصت معاه بخصوص الهباب ده. ممكن النهاردة نحدد معاد الخطوبة
سامح: اتنهد. الفرج من عندك يا رب. روح يا سيدي ما العيب علي الزمن اللي خلاك انت تبقي حمايا. ده وجع قلب
مهاب:ههههههههه. كدة طيب وحياة امك فريال لالغي الخطوبة وخليك كدة مولع
سامح: لا بقولك ايه انا جبت اخري وربنا اخطفها.
مهاب:ههههههه يخربيتك هتموت
سامح: ههههه. انت بتقول فيها دي مجنناني شقية اوي يا مهاب.بس عسسل
مهاب: خلاص كلمها وشوف خلصت حاجتها ولا لا وانت ظبط حجز القاعة
اظن كدة عداني العيب يا معلم تمام
سامح: تمام التمام عن اذنك اروح اكلمها
مهاب: ما تكلمها هنا
سامح: لا حكلمها من مكتبي اصلي بتكسف. ده انت غلس. وقام
مهاب: هههههه. يسهله يا معلم
سامح: ورحمة ابوك مانقصة قرك. دي خطوبة. اومال انت ايه بقي اتجوزت وعايش.
مهاب: اهو قرك ده هو اللي عامل فيا كدة البت اتخرشمت علي الاخر
سامح: بس خلاص بقت تمام. يلا انا رايح اكلمها
مهاب: طيب متتأخرش علشان نروح للزفت زياد
سامح: اوك مش هتأخر
(في شقة زياد الجرس رن )
زياد : فتح لقي مهاب وسامح
زياد: خاف بس مبينش اهلا يا رجالة اتفضله
مهاب: دخل هو سامح وقفله الباب ومهاب كان متفق مع سامح ميدخلش مهاب مسك زياد وضربه وكل ما زياد يحاول يضربه مهاب يتفادا الضرب بمهارة ولما خلص عليه وبقي مش قادر يقوم من مكانه مهاب سابه وهو بياخد نفسه
مهاب: اوعي تفتكر انك ممكن تغلبني في اي حاجةدي بس قرصة ودن علي اللعبة الزبالة اللي لعبتها مع جيرمين
ولسة الكبيرة بقي
زياد: بيحاول يقوم وهو قاطع النفس
ليه وانت ناوي تعمل ايه تاني
مهاب: قعد علي الكرسي لا انا خلاص عملت يا حلو. اسمع كدة التسجيل ده اصله بصوتك أكيد هيعجبك وشغل مهاب التسجيل اللي بيجمع بين زياد وتاجر مخدرات اسمه هاشم وبيتفق فيه علي عمولة زياد لما يعدي لهاشم المخدرات من الكمين
(التسجيل)
زياد: لا يا هاشم مش زياد الكومي اللي تعمل معاه الحركة دي
هاشم: اهدي بس علينا يا باشا والله السيولة بعافية اليومين دول خد بس النص مليون دول واوعدك النص التاني بعد التسليم
زياد: ماشي هعديها بمزاجي بس لو اتكررت تاني هقلب عليكم وانت عارف
هاشم: اسمع يا باشا لا انت ولا احنا من مصلحتنا نهدد بعض احنا اللي بينا كبير ماشي
زياد: ماشي عموما تبلغني بمعاد التسليم علشان اكون موجود في الكمين. ولو جاتلي اي اخبار عن اي هجوم هبلغك سلام
مهاب: قفل التسجيل وابتسم ايه رأيك في الاغنية الحلوة دي عجبتك
زياد: خاف وبيبلع ريقه بصعوبة. اااانت جبت التسجيل ده ازاي
مهاب: تؤتؤتؤ. ازعل منك مش مهاب عز الدين اللي تسالوا السؤال ده.
زياد: مهاب اوعي تكون بتفكر انك تسلم التسجيل ده
مهاب : هههههههه الحق يا سامح بيقولك افكر. يا حبيبي التسجيل ده متسجل بمعرفة اللواء سراج وكمان بإذن من النيابة. وزمانهم دلوقتي جاين يستلموك يا حلو
زياد: مهاب انا لما لعبت معاك كان بعيد عن الشغل. انت كدة بتدمر مستقبلي انا عمري ما فكرت اذيك في شغلك
مهاب: مسكه من هدومه. ولا انت ولا غيرك تعرف تأذيني . علشان انا معنديش اللي ممكن حد يمسكه عليا. وانت عارف. لكن انت وسخ وزبالة وبتستغل شغلك وتتفق مع شوية مجرمين وتدخلهم الهباب اللي احنا بنموت كل يوم علشان نمنع دخوله. تبقي تستاهل اللي يجرالك
سامح: مهاب التليفون بيرن شكلهم جم تحت
مهاب: يا لا يا زياد يا حبيبي روح ظبط نفسك كدة والبسلك بدلة حلوة علشان تحضر التحقيق.
سامح: هههههه مالك تنحت ليه روح يا روح ماما. روح اجهز بسرعة واحب اطمنك احنا موصين عليك هناك هتتروق علي الاخر
وجت فعلا القوة واخدت زياد علشان يتحقق معاه. واتعمله قضية رشوة واتوقف عن العمل.
(في قاعة شيك ورقيقة)
كانت خطوبة سامح وندي وسامح قاعد هو وندي
سامح: ماسك ايدها ومبسوط. مبروك يا روح قلبي.
ندي: مبتسمة. الله يبارك فيك بس ايه يا عم الحلاوة دي موز انت علي الاخر بالبدلة دي
سامح: ههههههه. انا بردوا اومال انتي ايه بقي بالفستان اللي يخبل ده
ندي: بدلع. عجبك
سامح: اوي لدرجة ان نفسي اخطفك واروح دلوقتي
ندي: ههههههه. تؤتؤ بعد كتب الكتاب
سامح: اه يا بنت اللذين. وربنا هتجننيني
فريال: جات جنبه.وضربته علي دماغه. ياواد سيب ايدها انت مصدقت
سامح: تصدقي فصلتيني. يا فوفة حرام عليكي وربنا النهاردة انا عريس. في عريس يتعمل فيه كدة
فريال: ههههه اه انا امك اعمل اللي يعجبني. مش كدة ولا ايه يا دودو
ندي: كدة طبعا يا فوفة وانا معاكي. هنروقه سوا
سامح: اهلا انتوا هتتفقوا عليا لا والله اقلبلكم علي الوش التاني
فريال: سامح اتلم
سامح: حبيبتي يا فوفة.
ندي: هههههههه. عمري ماشوفت ظابط وبيخاف من امه
فريال: ههههههههه لا ده انا اعجبك. خليه بس كدة يزعلك وانا اوريكي هعمل فيه ايه
ندي: ربنا يخليكي ليا يا فوفة
فريال: ويخليكوا لبعض وعقبال الفرح بقي عايزة ابقي تيتة. ومشيت
ندي : انكسفت.
سامح: هههه لا والله من امتي الكسوف ده.
ندي: اتغاظت. اقصدك ايه والله اقفلها عليك مياه ونور انت حر
سامح: لا كله الا كدة حقك عليا يا روحي.
ندي: بجد مبسوط يا سمسم
سامح: لا بلاش سمسم بالرقة دي قدام الناس انا كدة ممكن اتهور
ندي: ههههههه لا بجد يعني مبسوط انك خطبتني ولا كان كان نفسك في واحدة اكبر
سامح: اكبر ايه بس وهو في احلي من كدة.
ندي:يعني اصل ماما ونغم وامجد بيقولوا عليا مجنونة وكمان صحابي فقولت يمكن تكون عايز واحدة عاقلة ولا حاجة
سامح: هههههههه لا انا اصلا ميت في جنانك وشقوتك دي ده انتي واكله عقلي وربنا
ندي: يعني بتحبني
سامح: ياجدعان حد يقولها حرام كدة. بطلي دلع ربنا يهدك.
ندي: ههههههه خلاص هبطل
سامح: اه بس لما نكون لوحدنا غرقيني دلع بقي علي مزاجك
ندي: اممم افكر
سامح: بقولك ايه تعالي نكتب عرفي لحد ما تعدي السنتين المنيلين دول
ندي: هههههههههه. بعينك
سامح: الصبر من عنك يا رب
وفي الوقت ده اصحاب ندي جم علشان يخدوها ترقص معاهم. بصت لسامح هزلها راسه روحي. وراحت ترقص معاهم
وعلي جنب واقف مهاب ونغم
مهاب: بيبص لنغم بإعجاب وبيبتسم. والله انتي ما كان ليكي نزول من البيت بالفستان ده
نغم: مبتسمة. ليه بقي
مهاب: مش عارفة. شكلك عسسل اوي
ايه بس ده انا بموت في اللون الاسود
نغم :هههههه.اه ما انا عارفة
مهاب: حاوطها بإيده من خصرها. ولما انتي عارفة بتتعبيني معاكي ليه
نغم: ههههههه اعملك ايه. مش لازم اكون حلوة دي خطوبة اختي الوحيدة
مهاب: حلو الكلام. استحملي بقي اللي هيجرالك لما نروح
نغم: لما اشوف
وجات إيمان صاحبة ندي لنغم
إيمان: نغم ندي عايزاكي ترقصي معاها
نغم: انا انا مليش في الرقص بتاعكم ده
إيمان: تعالي حتي اوقفي جنبها هي عايزاكي
نغم: بصت لمهاب.
مهاب: وشوشها. روحي بس اوعي ترقصي. هدبحك وغمزها روحي
نغم راحت مع إيمان ووقفت مع ندي اللي كانت بترقص وتتنطط وسامح هيكلها بعنيه وراح وقف جنب مهاب
مهاب: مبروك يا عريس
سامح: الله يبارك فيك. يارب تقولهالي كدة في الدخلة
مهاب: ههههههه ربنا يهدك. بتفكر في الدخلة من دلوقتي وانت لسة بتخطب
سامح: انا لكنت عايز خطوبة ولا نيلة انا كنت عايز اتجوز علي طول بس اعمل ايه لازم تمم السن القانوني.
مهاب: معلش هانت كلها سنتين
سامح: ربنا يقويني بقي
وندي طلبت أغنيه تشتغل وكانت بترقص مع اصحابها وتبص لسامح وتشاور عليه وهو اصلا مجنون بيها وعجبته الاغنية جدا. اما نغم طبعا مبتعملش زي ندي بتتكسف بس كانت بتبص لمهاب وتبتسم وهو فاهم انها بتقوله. وانا كمان بقولهالك. وكان هو كمان بيبتسم ويغمزها اني فاهمك.
وكانت( اغنية جميلة لإليسا عمر جديد)( الحاجات دي جديدة عليا واللي انا عايشاه. حب عمره ما عدي عليا وكنت مش عارفاه. دي كل كلمة حب يقولها. عندي عمر جديد. خدني من الدنيا دي بحالها لدنيا تانية بعيد.
لو نام عيني ما بينامو واصحي وافكر في كلامه. واحضن بإيديا سلامه. من لهفة قلبي عليه.ده انا حاسة بحاجة غريبة حب وحنية وطيبة. بتمني اكون له حبيبة زي اللي بيحلم بيه. أما ثانية بيبعد عني روحي تجري وراه. قلبي يا ما ليالي خاصمني. قبل ما ابقي معاه. هو اهلي وكل حابيبي مش حبيب وخلاص. لما يبقي في حضني وجنبي بنسي كل الناس. لو نام ما بينامو واصحي وافكر في كلامه واحضن بإيديا سلامه. من لهفة قلبي عليه)
وكانت ليله جميلة عليهم هما الاربعة وسامح اخد ندي بعد الفرح وسهروا تاني لوحدهم.
ومهاب ونغم روحوا البيت وقضوا ليلة سعيدة كالعادة. 😍😍😍😍

يتبع…

google-playkhamsatmostaqltradent