رواية عز و فرح الفصل الثالث 3 - بقلم اية عز

الصفحة الرئيسية

 رواية عز و فرح الفصل الثالث 3

البارت التالت 
______________________________
زين وهو قاعد بثقه:شرطي الوحيد عشان تنقذ نفسك وشركتك... اتجوز فرح 
عاصم بتردد: بس يعني 
فرح دخلت بعصبيه: بس ايه انت لسه هتتكلم مع الحيوان ده..' بصت لزين بعصبيه' اطلع بره انت لو آخر واحد في الدنيا مستحيل ابصلك 
زين وقف قدامها بابتسامه نصر: هنشوف!!. وانت ياعاصم متنساش ان حياتك دلوقتي ف ايدي..ومتنساش تقول لبنتك 
فرح بقرف منه: انت حيوان بجد
زين: هعديهالك المره دي... اسيبكو انا بقي وابقي قولي قرارك يإما السجن وتكون مفلس..يإما بنتك الحلوه دي 
*خرج وسابهم وفرح راحت وقفت قدام عاصم *
فرح: ايه ساكت ليه قولو اني مستحيل اتجوزو
عاصم: انا هتسجن وهخسر كل حاجه 
فرح بصدمه: مش مهم اي حاجه..المفروض انا بنتبكرهم عندك من كل ده.. عيش دورك كأب مره واحده ف حياتك 
عاصم اتنهد: ولما اعيش دوري كأب هتكوني مبسوطه اني اتسجن!! لما اتسجن هتعيشي منين! انتي هتشحتي من بعدي
فرح حاسه انها عايزه تعيط بس الدموع جامده ف عينها وبتتكلم بعصبيه: انت إيه للدرجادي بايعني؟ انا عمري ماحسيت اني ليا اب مع انه عايش. طول عمرك مش شايفني ورافضني بس متبعنيش كده!! 
عاصم: ابيعك ايه!! انتي مش عارفه انتي هتتجوزي مين!! ده زين صفوان بالعكس انا بساعدك مش ببيعك
فرح بصدمه من كلامه: مش عايزه مساعدتك دي...اتصل بيه دلوقتي وقوله اني مش موافقه وانت كمان مستحيل..مستحيل تجوز بنتك الوحيده بالشكل ده 
عاصم: انتي بتفكري ف نفسك وبس!! متنسيش اني هتسجن 
فرح بعصبيه: وعشان تخرج نفسك من السجن..تتدخلني انا!!
عاصم بزهق من المناقشه: سجن ايه ال ادخلك فيه!! انتي هتعيشي معاه زي ماكنتي عايشه هنا واكتر...وبعدين من حقي عليكي انك تساعديني 
فرح ودموعها بتهددها بالنزول: المفروض مين يساعد مين!! 
_عاصم فكر كتير مش عارف يعمل ايه بس لازم ينقذ نفسه بأي تمن وكمان فرح هتكون كويسه مع زين هو هيوصيه عليها "  
عاصم حاول يظهر البرود: المفروض انك تساعديني اني مدخلش السجن...وبعدين كفايه انك...انك عايشه معايا من اكتر من عشرين سنه كبرتك وصرفت عليكي الوقت جه عشان تسدي ال عليكي 
" عاصم حس انه غلط لما قالها كده بس اقنع نفسه انه بيعمل كده علشان ينقذ نفسه "
فرح سكتت شويه مش عارفه هي سمعت صح ولا لا: انت...انت عايزني ادفع تمن عيشتي معاك!! 
عاصم: يووه انا ال قولتلك ال عندي..بكره هتصل بزين وهتفق معاه 
"فرح كانت عايزه تصرخ وتعيط وتقوله انت ليه بتعمل كده بس افتكرت انها وعدت نفسها هتكون قويه طول عمرها ف استجمعت قوتها ال بتوهم نفسها بيها تاني "
فرح ببرود مصطنع وراه إنهيار: صح انت معاك حق..واحده قصاد واحده... انت عارف انا غبيه انا ليه متمسكه بالعيشه معاك!! واحد اناني مبيفكرش غير ف نفسه معاك حق ياعاصم باشا..انا موافقه علي الاقل همشي ومش هشوفك تاني 
" سابته وجريت علي اوضتها حست انها هتنهار قدامه لو وقفت اكتر من كده...أما عاصم اتصل بزين وبلغه بموافقتهم...."
____________________________________
زين بابتسامه: ده المتوقع منك ياعاصم...بس غريبه اقنعتها ازاي!! مش مهم المهم دلوقتي انها هتبقي مراتي..مش مراتي اوي بس علي الاقل اقولها انا مين واقدر اعمل اي 
عمرو دخل: ايه يابني بتكلم نفسك!!
زين وقف بابتسامه: باركلي مش هتجوز!!
عمرو بفرحه: مستحيل!! زين صفوان اخيرا هيتجوز! ومين تعيسه الحظ دي 
زين: هي فعلاً تعيسه الحظ ال تقف قدامي...مش هتصدق مين 
عمرو: استني سالي صح!! 
زين: سالي مين..انا هتجوز بنت عاصم الغرباوي
عمرو بصدمه: ايه!! مش دي البنت ال روحت حفلتها ال كل ماتشوفك تتخانق معاك ال كسرتلك العربيه!!
زين بزهق: ايوه هي 
عمرو: ومش لاقي غير دي!!
زين: مش يمكن اتجوزتها عشان ال عملته ده!! لازم ادفعها التمن..هي شايفه نفسها وانا لازم اكسرها ومتشوفش غير زين صفوان وبس 
عمرو: انت طلعت خبيث!! بس انت بتقول انها شايفه نفسها وبتكرهك وافقت تتجوزك كده عادي 
زين: مش عارف وافقت ليه ومش عايز اعرف...المهم انها وافقت...اعمل حسابك انت وماجد هتيجو معايا بكره
___________________________
ألفت: مساء الخير ياهانم..عاصم باشا بيقولك اجهزي عشان الضيوف علي وصول 
فرح ببرود: نازله 
فرح قعدت قدام المرايه تكلم نفسها: اممم ماشي ياعاصم باشا هه اعمل كل ال انت عايزو كل يوم بتثبتلي انك مستحيل تكون اب... وانت يازين اختارت تلعب معايا وانا محدش يتحداني..هوريك ال عمرك ماشوفته... هخليك تندم انك طلبت طلب زي ده..
" وتحت زين جاه هو وعمرو وماجد صحابو' هنتعرف عليهم قدام'*
زين بابتسامه: اهلاً ياعاصم باشا عاش من شافك..مبروك علينا 
عاصم بغضب حاول يداريه: المهم دلوقتي تعمل ال قولت عليه 
عمرو: اتفضل الشيكات اهي.
عاصم خدهم بسرعه: كده نقول مبروك 
زين كل شويه يبص علي السلم حاسس انه عايز يشوفها وأخيراً ظهرت واتفاجيء بيها كان متوقع تكون مش طايقه حد ونازله بالعافيه بس اتصدم لما شافها نازله بثقه لابسه فستان اوف وايت قصير شويه وبكات وسايبه شعرها بحريه *
ماجد قرب من زين وكلمه بهدوء: هي دي ال موافقه غصب عنها..بس بصراحه حلوه ههه 
زين: اييه متنساش انها هتبقي مراتي يااض 
ماجد ضحك : لسه مبقتش مراتك... علي العموم  ألف مبروك
فرح قعدت قدامه وحطت رجل علي رجل وبصتله بتحدي *
ألفت دخلت: المأذون وصل 
فرح للحظه اترددت عايزه تمشي عايزه تهرب كل ماتبص ل زين تتضايق وتتقرف منه وف نفس الوقت مش عايزه تقعد مع عاصم وعايزه تمشي من قدامه بسرعه...
المأذون فوقها من شرودها: موافقه يابنتي تتجوزي زين ماهر صفوان!! 
فرح حست انها عايزه تديله بالقلم وتمشي قعدت تبصله باشمئزاز وبس... 
المأذون: هاا يابنتي!! 
عاصم: فرح في ايه!! 
فرح اتنهدت: موافقه 
المأذون: علي خيره الله تعالي امضي.. 
" كانت سامعه صوت المباركه بين الكل كله بيبارك وكلهم عارفين انهم بينافقو مفيش حد موافق علي الجوازه دي..."
عاصم: الف مبروك يازين.. تحب الفرح امتي وفين 
عمرو حب يلطف الجو: احنا هنعمل فرح ليه..وفرح نفسها موجوده هههه 
الكل بصله باستغراب وهو استغبي نفسه*
زين قرب منه وهمس: اسكت انت عشان شكلك اهبل اوي 
عمرو: احمم..معاك حق 
زين: عن نفسي معنديش مانع..شوفو انتو عايزينو امتي وفين 
فرح بهدوء عكس ال جواها: مش عايزه فرح ولا حاجه احنا ممكن نروح دلوقتي!
" الكل بصلها باستغراب حتي زين ال بصلها باسغراب من هدوءها....
يتبع
لو وصل 1000 تعليق هنزل بارتين

  •تابع الفصل التالي "رواية عز و فرح" اضغط على اسم الرواية 

google-playkhamsatmostaqltradent