رواية ابالسة الانس الفصل الثاني عشر 12 - بقلم هنا عادل

الصفحة الرئيسية

  

 رواية ابالسة الانس الفصل الثاني عشر 12  -  بقلم هنا عادل



الوضع كان صعب جدا نظراتهم بين خوفهم من ناعووودي واحتقارهم ليا ولأبويا كانت بتدبحني انا كده كده كنت بغلط لكن مراحل الكره والڠضب اللى شايفاها دلوقتي فى نظراتهم ليا عمري ما وصلت ليها فكرة اني حامل اصلا دي مموتاني كله ساكت مش لاقيين كلام يتقال لكن هي اتكلمت وقالت
كان ممكن اخليها حامل من اي حد تاني لكن علشان تعرفوا ان خطايا البشر بتتجاوز خطايا الشياطين نفسهم اخت حامل من اخوها…هههههههه هيحاسبهم ازاي على الذنب ده ياسيدة وهيحاسب اللى ژنا واڼتحر ازاي على ذنبه يا إلهام هههههههههههههه
ضحكاتها كانت مرعبة كانت قادرة تهز كل الموجودين من الخۏف خبط الباب من تاني لكن هي سكتت وخيالها الأسود ابتدا يتحول للون الڼار حسيت ام مروان بقلق وتوتر ناعوودي قربت من الباب تفتح وهي بتقول
قادرين بعون الله.
فتحت الباب ولقيته واقف قدامها بوشه الابيض الجميل وبيقولها
اعوذ بكلمات الله التامات من شړ ما خلق معلش يا حاجة لو اتأخرت عليكي.
ابتسمت ام مروان اللى بصيت على خيال ناعودي وحسيت بقلقها وبصيت تاني للي على الباب وقالتله
ادخل يا شيخ كارم متأخرتش انت جيت فى وقتك.
دخل الشيخ كارم وهو بيقول
اول ما اتصلتي بيا خلصت الجلسة اللى كنت فيها وجيتلك علطول…
فجأة عنيه جت على الحيطة وهو بيرمي السلام على الموجودين فقطع سلامه وقال
لاحول ولا قوة الا بالله يا معين أعنا.
ابتسمت ام مروان وهي بتقول
اتلجمت لما حسيت بوصولك يا شيخنا.
الشيخ كارم
ودي مين طلبها
إلهام بكسوف
أنا يا شيخ كارم.
الشيخ كارم
ليه يابنتي كام مرة نصحتك تبعدي عن طريقهم ليه تجيبيهم لعالمنا وانتي مش قد انك ترجعيهم للعالم بتاعهم من تاني
إلهام
أنا جيبتها تنفذ مطلوب مجيبتهاش اسجنها هنا.
ألشيخ كارم
تنفيذها ورجوعها للعالم بتاعها بسلام هيكون سبب فى وقوع قرابين كتير تحت ايديها يا إلهام ضحيتي بمين علشان تساعدك
إلهام بحزن
أخويا اللى ضحى بولاده يا شيخ كارم.
الشيخ كارم
اعوذ بالله اعوذ بالله ليه كده بس
مجدي بانفعال
مش هتقدروا عليها هي اقوى منكم هي هتخلصني منكم هكون انا صاحب كل حاجة هتحرقكم كلكم واخد البيت واخد تمن السنين اللى عيشت فيها بينكم حاسس بأني اقل من الكل هاخد كل حاجة وانتم هتخسروا كل حاجة.
كلهم كانوا باصين لأبويا بأحتقار اما انا فقررت اتكلم
انا…انا طلبت منها ټأذي بسمة حسيت بالغيرة انها هتتجوز اللى بتحبه وانا لسه على حالي مش بعمل غير الغلط وبس انا اللى من كرهي لكل اللى حواليا وافقت اني اقبل طلبها فى اني اغوي اخويا اللى كانت بتصورني له فى هيئة بسمة مكنتش اعرف نتيجة كل اللى بعمله ده….
قاطعني الشيخ كارم
رشيتي على اعتاب مين يا بنتي
رديت بكسرة نفس
رشيت على اعتاب خالي ياسر وخالي يسري.
الشيخ كارم ابتدا يردد كلام مش سامعينه لكن حسسني بصداع جامد قربت مني ام مروان

وحطيت ايديها على رأسي ابتدا خيال ناعوودي على الحيطة يتحول من لون الڼار للأسود وبيرجع تاني للون الڼار وبيتظهر خيالات سلالسل بتلف على جسمها لكن صوتها مش طالع وفجأة سكت الشيخ وقال
السحر مدفون لازم يخرج.
صړخت ناعووودي
مش هيخرج لو خرج هتحرقني يا كارم عشيرتي هتنتقم من الكل ھتحرق الكل هييجوا….
قاطعها كارم
لو قدرتي علينا بعد ما طلبناكي هيقدروا هما علينا برغم صدنا ليهم مش هتمشي بسلام يا ناعوودي علشان كده لازم نخلص منك.
لف ابويا على الحيطة وبص للخيال الضخم وهو بيقولها
لاء..اوعي اوعي تسيبيهم يكسبوكي انتي اقوى منهم انتي الشيطانة هما ضعاف دول شوية بني ادمين لا حول لهم ولا قوة انتي القوة انتي القدرة احرقيهم نفذي اللى طلبته.
هنا ردت داليا پغضب وقالت
انت للدرجة دي معندكش لا قلب ولا ضمير طيب بخيل طول عمرك وقبلناها القرش عندك اهم من عيالك وعرفناها كمان عايز تحرقنا وتخلص مننا كلنا علشان شوية طوب ممكن يقع فوق دماغك انت ايه
ملتفتش بص لينا وكمل محايلة على ناعووودي
احرقيم انا ضحيت بيهم كلهم خلصيني منهم بس عايز البيت وكل اللى حيلتهم انا كل السنين دي مستني اخلص منهم قربت اموت وهما هيفضلوا عايشين مرتاحين ومتمتعين بمالهم وملكهم…
أمي بتعب
بخلت عليك بأيه قولتلك لاء على ايه توقع العيال فى الحرام تفضح اخواتي وتكسر عينهم تضيعنا كلنا ټموت عيالك
ابويا وهو باصص لناعووودي
اااااه واقتل امي وابويا واخواتي كمان لو حكم الأمر انتم مالكوش لازمة الفلوس بس هي الامان هي اللى انا عايزها استحملتك واستحملت برودك العمر ده كله علشان اخد كل اللى حيلتكم مش بيموتوا معرفتش اخد حاجة بالرضا…هاخد كل اللى انا عايزه بالڠصب.
خالي
وتاخد ليه اللى مش من حقك منك لله خلتني بمۏت بنتي بالبطيء منك لله وقعتوا بين الراجل ومراته واتخرب بيته منك لله شحططت التاني وغربتهم بعد ما كنا سند لبعض منك لله ياشيخ…انت واختك انتم نسل شياطين.
هنا اتكلم كارم
ناعووودي مالكيش مكان هنا استسلمي خلي الطقوس تتم بسلام.
اتكلمت بس غلاظة صوتها انخفضت شوية
مش هتتم بسلام يا كارم انتم اللى طلبتوني انتم اللى لجأتوا ليا انتم اللى دورتوا عليا انا مجيتش من نفسي.
كارم
وانا عارف انك مش هتنصرفي وأذاكي اللى طال البشر مننا لازم تتحاسبي عليه فى الدنيا وفى الأخرة مكانك جهنم وبئس المصير.
بص كارم لأم مروان فأتكلمت وقالت
طيب انزلوا انتم بقى يا جماعة مش عايزة فى البيت هنا غير هند وابوها كلكم انزلوا تحت مش فى البيت…ابعدوا عن هنا دلوقتي.
امي پخوف
ابني جوة وهند.
الشيخ كارم
سلميها لله يا ست ام محمد ابنك اتأذى لأنه مأذاش سيبي اللى غلط يتحاسب على غلطه.
عيطت امي
عيالي يا شيخ عيالي يا ناس انا ام قلبي مش هيطاوعني لو كانوا بيقطعوا من جتتي.
ام مروان بحزم
يلا يا ام محمد خدوا امكم يا


بنات وانزلوا سمعت يا احمد اللى دار شوفت بعنيك البنت طاهرة ومحدش لمح شعرة منها اتظلمت منك ومن اهلها وحقها عليكم تعوضوها على ظلمكم ليها يلا يا ام بسمة خدي جوزك وعريس بنتك وروحوا خليكم جنبها.
خالي
مش محتاجة مننا حد يكون معاكم
الشيخ كارم
ربنا معانا الحاجة كانت علشان تسمعوا بنفسكم وتشوفوا اللى مكنتش هتصدقوه لو اتحكى ليكم امشوا بقى قبل ما وقتهم يحين.
داليا
يعني ايه
الشيخ كارم
ليهم ساعة يابنتي لو سمعوا فيها استغائة نفر منهم يقدروا يحضروا علشان يساعدوه خلينا نخلص منها قبل ما يسمعوا صوتها لو هربت مننا هترجع وټنتقم لأن طريقها للبشر مفتوح واختك بوابة ليها…ومش هنخلص من بوابتها احنا عايزين نخلص منها هي.
فعلا خرجوا من البيت مع محاولات امي فى انها متنزلش لكن اخواتي اصروا انها تنزل معاهم خالي واحمد ومرات خالي كمان نزلوا معاهم وفي الغالب كلهم راحوا على هناك كنت مړعوپة جدا وخاېفة ومش عارفة ايه اللى هيحصل اول مرة احس بدرجة الخۏف دي اتكلم الشيخ وقال
فضي يا الهام الارض وسعي المكان.
ابتديت إلهام تزيح الكراسي عن بعضها والارض فى الصالة بقيت فاضية تماما وواسعة قال الشيخ كارم اقعدوا لحد ما ارجعلكم.
كان خيال ناعوودي على الحيط متسلسل لكن صوت نفسها مسموع لينا كلنا ابويا واقف على الحيط زى اللى متذنب عمال يحايل ويتوسل ليها اتكلمت ام مروان وقالتلي
انتي وابوكي هتكونوا فى الدايرة يا هند معلش بقى يابنتي ليكي نصيب من اللى جواكي.. لاحول ولا قوة الا بالله.
قالتها ولقيت نفسي برد
ھتحرقوني هتقتلوني علشان تخلصوا مني
قالتلي بهدوء
ربنا كبير وقادر على كل شيء انتي غلطتي وده هيكون له حساب…دنيا واخرة.
رجع الشيخ كارم وبرغم سنه الكبير الا انه رص شمع كتير فى ايديه على السيراميك بعد ما رفع السجادة من عليه رسم بفحمة سودة دايرة وجواها مثلث وكتب حروف اسم ناعووودي فى الزوايا كلها بعد ما قسم المثلت على عدد حروف اسمها قام من على الارض وبمنتهى القوة سحب ابويا من على الحيطة رماه فى نص الدايرة وقال لأم مروان
دخليها يا حاجة.
بصيت ليا ام مروان وقالتلي
ادخلي يابنتي قادر ربنا ينجيكي ويديلك فرصة تانية.
كنت خاېفة لكن مفيش مجال للهروب دخلت بأستسلام قعدت جنب ابويا اللى وابتدا الشيخ كارم يولع كل الشمع اللى حوالينا ابويا عمال يتكلم بأنفعال
مش هتقدروا عليها هتساعدني هي اقوى منكم هتحرقكم هتقتل الكل.
خلص الشيخ ودخل على الاوضة اللى محمد اخويا نايم فيها ولقيناه خارج وهو سانده وقعده فى وسطنا ومحمد جسمه مش متحمل يكون قاعد فعمال يتحرك يمين وشمال هنا حط ايديه على رأسه وقال
بأسمك اللهم استعيذ بك من همزات الشياطين بأسمك اللهم اعيذ عبدك من شړ الشياطين اللهم حصنه بقوتك اللهم اعطه العافية لمواجهتهم ومواجهة شرهم.
ابتدا محمد يثبت فى قعدته على


الارض لكن ساكت متكلمش كان مستغرب اللى بيحصل فى سكات قعد الشيخ كارم وابتدا يقول
ملعونوون فى الارض وفى السماء حاوطهم اللهم بلعنتك واجعل نهايتهم ڼارا فى الدنيا الى يوم يرجعون اليك ملعونووون اللهم ساعدنا لنتخلص من لعنتهم اللهم نجي من كان فى قلبة ذرة إيمان.
وابتدا يوطي صوته ويتكلم كلام مش مسموع وتقريبا كانت ام مروان كمان بتعمل كده صوت ناعووودي كان بيضعف بالتدريج وهي بتصرخ انا كنت حاسة بأن الڼار بتاعت الشمع دي بتحرقني سخونيتها كانت كأنها مياه مغلية بتتقلب عليا برغم انها محاوطاني وبعيدة عني بشوية لكن ابويا بعد الكلام ده من الشيخ كارم وام مروان ابتدا هو كمأن يتألم كانت إلهام قاعدة معانا حوالين الدايرة لكن ساكتة پتتوجع لكن بتحاول تتحمل الألم كان باين عليها وهي عمالة تغمض عنيها جامد وتفتحها تاني ابويا ابتدا ېصرخ ويقول
بټحرق بټحرق ليه انا معملتش حاجة إلهام اللى عملت انا معملتش حاجة بټحرق ليه مخدتش حاجة الحقيني هيحرقوني…
كان بيوجه كلامه لناعووودي اللى كانت بتتألم هي كمان وبتزوووم وانا حاسة پالنار وسخونيتها لكن بحاول على قد ما اقدر اتحملها لكن سخونيتها كانت بتعلم فى جسمي وشايفة حروق بتظهر فى جسمي ومش عارفة اعمل حاجة ولا قادرة حتى ادعي لربنا بعد اللى عملته ابتديت ناعووودي تتكلم بفحيح مسموع
كفايااااا هما اللى طلبوني هما اللى طلبوا الشړ هما اللى استعانوا بالأڈى نفذت المطلوب حاسبوهم هما عاقبوهم هما رجعوني للعالم بتاعي احرقوا الشياطين اللى منكم مش احنا….
رد الشيخ كارم وقال
أذيتي مين يا ناعووودي مين طاوعك ومين استعصى
ردت وكأنه اجبرها على الاجابة
مجدي مطاوع من قبل حضوري هند قلبها اسود وكانت عايزة كل اللى حواليها يتأذوا خالد طاوعني لكن ندم…وعلشان كده انتقمت منه وسلطت عليه محمد استعصى عليا ومقدرتش عليه قلبه نضيف علشان كده كان لازم ارقده كان لازم ميقدمش مساعدة ولا نصيحة لحد داليا ماشية فى طريقنا من غير توجيه وامهم بعدت عن طريقه بسهولة محاولتش ترجع…لكن محدش ساعدني غير هند.
هنا ابتدا الشيخ يردد ادعية كتير كانت سبب فى اني احس بسخونية رهيبة فى ودني ابويا پيصرخ وجسمي جنبي طالع منه ريحة الڼار وكأنه بيتشوي عمتي إلهام بتتألم بصوت مسموع وواضح نااااعووودي بتصرخ وبتتألم وهي بتقول
مدفون فى الخطوة الخمسين تحت العامود مدفون طلعوه طلعووووه.
صوتها ابتدا يعلى ويزيد وهي بتصرخ خيالها على الحيط بيقل حجمه وصوتها هو اللى بيزيد ابويا ريحة جلده بيتشوي وپيصرخ وانا علامات حروق بتظهر على جلدي والشيخ مش مبطل يردد ادعية ومعاه ام مروان كان محمد ثابت ومش بيتكلم إلهام وقعت على الارض وابويا فجأة لقيت دخان طالع من جسمه اما ناعوووودي اتحول خيالها اللى وصل لأرضية الحيطة لشعلة ڼار انطفيت وسابت علامة سودة مكانها وكأنها


هببت الحيطة بنارها اترمي ابويا على الارض وهو پيصرخ من الالم وبيقول
هيجيبولي حقي هما هينتقمولي منكم هما اقوى منكم.
كان بيقول كده بصړاخ وبيتلوى على الارض زى الفرخة المدبوحة اما انا كان الألم فى جسمي بيزيد وبعيط فوشي بيحرقني اكتر واكتر فى اللحظة دي قولت
ذنبك يا بسمة سامحيني سامحيني.
طلع الشيخ قدام عيني مصحف من كيس جنبه وحطه قصادي محسيتش بنفسي تاني غير فى المستشفى كانت حواليا امي واخواتي وخالي وعلى السرير اللى جنبي إلهام واقف الشيخ كارم وام مروان معاهم واول ما فتحت عيني قال الشيخ
رحمة ربنا كبيرة الحمد لله.
كانت بسمة معاهم وشها اللى لسه فيه علامات من الحروق اللى حصلت برغم انها موجودة ومش قليلة الا ان وش بسمة حسيته بيشع نور سمعت صوت داليا وهي بتقول
بابا ماټ يا هند ابوكي السواد اللى كان جواه اكبر من اللى كان جواكي تخيلي!
دموعي نزلت حطيت ايدي على وشي اللى وجعني لقيت شاش كتير على وشي اتكلمت ايمان وقالتلي
معلش يا هند افتكري ربنا وقولي يالحمد لله انها جت على كده ربنا نجاكي.
مسألتش عن حالتي
خالد!! عامل ايه
خالي
الحمد لله خرج من العناية وطلع اوضة حالته استقرت بس محدش قاله حاجة لسه.
سألت تاني
محمد!
ردت امي بعياط
قاعد جنب اخوكي.
بصيت لإلهام اللى كانت بصالي بدموع فأتكلمت ام مروان
ربنا بيقبل التوبة وهي طلبتها فساعدها.
بصيت لبسمة لقيتها مبتسمة وقالتلي
سلامتك ياهند الحمد لله انك معانا مش مهم اي حاجة تانية.
عيطت على سذاجتها وطيبتها لكن فرحت لما لقيت احمد جنبها وبيقولي وكأنه قاصد ينتقم مني
يلا شدوا حيلكم بقى علشان عايز اخطب بسمة انا استنيت كتير.
مكانش فيه مجال للضحك ولا الهزار لكن قولت وانا بحاول اكون صافية من جوايا
انا اسفة سامحوني.
ردت بسمة
محصلش حاجة ده كان اختبار من ربنا لينا الحمد لله ربنا مش بيظلم.
ردت داليا
طيب واللى فى بطنها!!
افتكرت واټصدمت من تاني انا حامل وانا مش متجوزة حامل من اخويا ده كان عقاپ مش عارفة هتحمله ازاي اتكلم الشيخ وقال
الطفل ده هينزل مش هينفع يكون موجود دى نبتة شيطانية وربنا غفور رحيم هيسامح على اجهاضه.
رد خالي
ده الحل الوحيد فعلا.
فاتت ايام وانا وشي فى الشاش وفى المستشفى ببرشام معين كده قدرت داليا تجيبهولي نزلت الطفل وانا برضو لسه فى المستشفى كانت إلهام محجوزة معايا لكن هي تعافيت قبل مني وخرجت اول ما طلعت من المستشفى عملت اجراءات السفر وطلعت عمرة خالد كمان بقى احسن وطلع امي رجعت تصلي تاني اما


انا فكنت حاسة اني فى توهة مصډومة من كل اللى حصل واللى عملته واللى كنت سبب فيه الغريبة بقى ان كلنا محدش فينا حاسس بالزعل ولو للحظة على ابويا خالي رجع بيته من تاني خالي ياسر ويسري السكك اللى كانت مقفلة فى وشوشهم فى شغلهم وهما
مسافرين ابتديت تتفتح حتى خالي لقى عروسة كويسة هناك وقرر يتجوز عرفوا كل اللى حصل طبعا وكان ردهم
عسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم.
داليا بطلت الشغل اياه ده فترة لكن هي اتعودت على الفلوس الكتير فرجعتله من تاني ابتديت اتحسن والشاش اتشال من على وشي…لكن…لكن وشي كله علامات صعبة من الحروق وجسمي كمان الحاجات اللى اتمنيت انها تحصل لبسمة كلها كانت فيا انا رجعت تاني للصلاة ورجعت تاني للبيت…ندمت فترة طويلة عرفت ان الشيخ كارم طلع العمل اللى من بعده كل حاجة رجعت احسن مما كانت…لكن لكن انا مرجعتش احسن مما كنت انا اه قعدت فترة طويلة بحاول اكون كويسة لكن انتم عارفين بقى العرق دساس وانا بنت ابويا برغم كل اللى حصل وبرغم الفرصة التانية الا اني رجعت احس بالغيرة والحقد من تاني على كل اللى حواليا وتقريبا كده هرجع ادور على طريقهم من تاني مش عارفة ليه حاسة اني عايزة اكمل اللى إلهام تابت عنه اه انا خدت فرصة فعلا لكن باين عليا نبتة شيطاني انا كمان مش قادرة استغل الفرصة اللى اخدتها ولا قادرة اقاوم شيطاني هو على رأي ابويا فعلا
اقوى مني..اقوى مني انا بالذات مش منهم هما بقدرة ربنا قدروا على ناعووودي لكن انا ضعفي والسواد اللى لسه منضفش جوايا مخليين شيطاني اقوى مني ادعوووولي يمكن دعوة حد منكم اقرب لربنا مني ومن امي ادعولي يمكن ابطل احقد على بسمة اللى اتخطبت او ايمان اختي اللى ربنا كتبلها اخيرا انها تتجوز واحد محترم ادعولي انا وداليا ربنا يهدينا لأننا ضعاف جدا خالد ومحمد سافروا لأخوالي واشتغلوا هناك…وانا بقيت ارجع ادور عليهم من تاني وارجع اتوب شوية وهكذا لحد ما عقلي بقى مش فاهم انا بعمل ايه وفي يوم صحيت…
امي
رايحة فين يا هند
رديت عليها
نازلة شغل جديد.
امي
فجأة كده من غير ما تقولي.
رديت
معلش بقى المكالمة جاتلي بليل وش الصبح كنتي نايمة.
امي
ودي من مين وشغالة فين
ضحكت وانا نازلة وبقولها
دي معاهم اصلهم راجعين.
هتقولوا اشتغلت معاهم هتقولوا رجعوا من تاني وقررت اساعدهم…لاء هما اخدوني لمستشفى المجانين انا فضلت مستنية اكون احسن من كل الناس بمساعدتهم هما برغم اللى شوفته لحد ما دخلت مصحة نفسية اه انا بتعالج نفسيا اهو ومش عارفة انا بقيت احسن ولا لاء بس حكيتلكم حكايتي يمكن انتم تقولوا انا بقيت كويسة ولا لاء…وبرضوا ادعولي يمكن…يمكن يديني فرصة تالتة ماهو قادر على كل شيء.
تمت


google-playkhamsatmostaqltradent