رواية ايتي العاشقة الفصل الخامس 5 - بقلم ميرا ابو الخير

الصفحة الرئيسية

  

رواية ايتي العاشقة الفصل الخامس 5 -  بقلم ميرا ابو الخير 

( اخوك خطف مراتك و هيشيل رحمها الحقها قبل ما يحصل ليها حاجه دا العنوان *****).

خد عربيته وساق باقصى سرعه ع العنوان: مش هسيبك يا طارق لو حصلها حاجه.

زود سرعته وماخدش باله من العربية يلي ظهرت قدمه عكس الاتجاه دخل ف شجرة.

بعد شويه…

نزار كان دماغه مفتوحه طلع العمارة بسرعه ودخل العيادة لاقي بوليس ماسك الممرضة والدكتورة ولاقي ايه قاعدة ع كرسي وبتعيط.

نزار بخضة جري وخدها ف حضنه: حصل ايه انتي كويسة فيكي حاجه.

اية بدموع: الحمدلله ربنا ستر.

الظابط: جاه لنا بلاغ انه ف واحدة مخطوفة هنا و جينا لقينها فعلا ع وشك انه تفـ. ـتح بطنها وتسرق اعضا*ءها.

نزار بهدؤء: تمم شكرا.

اية بخوف: خدني من هنا يا نزار ارجوك.

الدكتورة بصت لهم بخوف…

نزار خدها ونزل حس بدوخة بس مسك نفسه: تعالي نقعد هنا شوية.

اية بخضة: انت دماغك مالها انا ماخدتش بالي.

نزار بهدؤء: حادثة بسيطة المهم انتي حصل ايه.

اية بتذكر: كنت خارجه من عند ماما و لاقيت حد حط حاجه ع وشي ومش حسيت بنفسي غير لما فوقني الظابط و قال انهم خطفوني عشان يسرقوا اعضا*ئي.

نزار بشرود: امم طيب يلا تعالي نطلب تاكس عشان مصدع.

اية بخوف: يلا.

بقلم ميرا ابوالخير..

عند طارق.

طارق كان رايح جاي بغضب: مين بلغ ولاد 🐕 حظه بس ماشي انا هتصرف.

يارا برفع حاجب: ف اي يا طارق.

طارق بتوتر: ملكيش دعوه.

خرج نازل لاقي نزار ساند ع اية اتخض: ا اي دا مالكم.

نزار بجمود: حادثة بسيطة.

طارق بتوتر: احم الف سلامه عن اذنكم.

نزل خارج لاقي يلي شدوه ف عربية.

اية بحنان: كدا انا غيرتلك ع الجرح حاسس بتعب.

نزار بابتسامة: متخفيش جت بسيطة الحمدلله.

اية بتوتر: ا اخاف ايه انا مش خوفت بس..

شدها لحضنه: نامي يا اية.

اية بكسوف: نزار انا….

نزار مقاطعا: ششش نامي بقا.

ابتسمت وقلبها بيدق جامد من قربه…

بقلم ميرا ابوالخير.

تاني يوم.

يارا لسهير: ابنك مرجعش من امبارح انا خايفة يكون حصله حاجه.

سهير بجمود: وانتي اول مرة تعرفي انه بيسهر عادي.

يارا بحنق: لا بس الكلام دا مع اية مش معايا.

سهير بقرف: يلي فيه داء مش بيبطله.

سهير خرجت برا الاوضة و يارا بخبث راحت عند علبة الدواء و حطت فيها حاجه وخرجت بخبث.

عند نزار.

اية بتصحى بتلاقي نزار ماسك فيها بتبص لملامحه وتلقائي بتقرب تبوس خده.

فتح عينه بخبث: اي يلي حصل دا.

اية بشهقة: اي م مفيش.

نزار بمكر: يعني مش بوستيني.

اية بتوتر: اه مش بوستك.

نزار بضحك: اه الشارع يلي وراه دا انا هروح اعملك محضر تحرش دلوقتي.

اية ضحكت وهو باسها بسرعه وقام.

اية بشهقة واحراج: قليل الادب .

نزار من برا: لو رجعت لاقتك زي م انتي هكمل هاااا.

اية قامت جري غيرت هدومها ونزلت عند حماتها.

نزار خرج ملاقهاش: جبانة بس حتة قشطة.

لابس تيشرت اسود وبنطلون اسود و كوتش ابيض وساعة ذهبي ونزل سلم ع امه وابوه و مشي .

عند طارق.

كان متعلق و مضر”وب ووشه مليان كدما”ت.

بيدخل نزار ببرود: اتربيت ولا لسه.

طارق بتعب: انت يلي عملت فيا كدا مش هسيبك.

نزار ببرود: اه اخويا وبربيه بقا عاوز تشيل رحم مراتي ياض مش مكفيك يلي عملته انت ايه شيطا”ن.

طارق بغل: ماشي يا نزار انا هوريك.

نزار للرجالة: نزلوه و صبحوا عليه وبعدين يغور.

الرجالة: تمم.

نزار ببرود: اعتبر يلي حصل دا قرصة ودن بس واقسم بالله لو زودت هنسى انك اخويا نهائي.

بقلم ميرا ابوالخير.

مشي ببرود.

بعد شويه….

اية بابتسامة: خدتي الدواء يا ماما.

سهير: لا بعد العشاء هاخده عاملة اي مع نزار.

اية: ابنك طلع قليل الادب يا حجة قالي احنا اخوات واصحاب و اتريه نيته قذ*رة معرفتيش تربي يا حجة.

: كملي.

اية: اه والله و كان عاوز يتحمرش بيا بس انا خلعت.

سهير بتضحك و نزار واقف كاتم ضحكه: وايه تاني.

اية خدت بالها وبصت لاقته واقف: ههههه بن حلال كنا لسه ف سيرتك.

سهير: هروح اشوفهم جهزوا العشاء ولا لا.

مشيت واية خافت من نزار يلي بيقرب: ايه بتقرب ليه امك خلعت وسبتنا والشيطا”ن تالتنا.

نزار بضحك: بقا انا قليل الادب وبتحمرش صح.

اية بضحك: بصراحه لا.

نزار بحنان: ماشي يا اية هطلع انام شويه.

بييجي طارق و اية بتتخض من شكله.

طارق بيبص لهم بغيرة و مش بيتكلم ويطلع ع شقته.

يارا بتكون برا وبتدخل: ازيكم.

اية بمكر: الحمدلله وانتي.

يارا باستغراب: بخير طارق جاه.

اية بخبث: اه بس مظنش انك هتلحقي تشوفيه.

يارا بعدم فهم: قصدك ايه.

اية بخبث: هتفهمي بعدين.

مسكت ايد نزار بدلع: يلا يا زوزو اصل الجو بقا ريحته معفنه هنا.

نزار: يلا يا حبيبتي.

يارا بصت لهم بغيظ: ولايهمني معايا طروقتي.

طلعت عند طارق واتصدمت من شكله: اي دا مالك.

طارق وحاطط تلج: ولا كلمة انتي فاهمه غوري من وشي.

يارا بحزن: تمم.

دخلت اوضتها: نزار مكنش بيعاملني كدا شكلي غلطت.

بقلم ميرا ابوالخير.

بليل..

يارا كانت خارجة من العمارة لاقت البوليس قدمها.

الظابط: استني عندك.

يارا بعدم فهم: افندم.

الظابط: انتي المدام يارا عز.

يارا برفع حاجب: ايوا انا.

الظابط: مطلوب القبض عليكي بتهمة التعد”ي ع مرات اخو جوزك ومحاولة خطفها.

يارا بصدمة…..

عند اية.

نزار نزل يخلص شغل وهي كانت نازلة تدي العلاج لحماتها لاقت طارق ف الصالون شافها راح عندها بعدت شدها ع الحايطة وحوطها.

اية بغضب: انت بتعمل ايه ابعد كدا.

طارق بخبث: مش باعد اي مش بتحبي قربي.

اية ببرود زقته: خير عاوز ايه.

طارق بخبث: اسمعي العرض بتاعي.

اية ببرود: عرض اي اتفضل امشي من هنا.

طارق ببرود: انا عاوز نرجع زي الاول بس زي ما احنا حاليا.

اية باستغراب: مش فاهمه.

طارق بمكر: يعني انتي هتفضل مرات اخويا بس هتعامليني كاني جوزك لانه بصراحه عاوز اخلف والعيل يكون منك انتي.

اية بصدمة: نعممم انت اتهبلت ف مخك يا زبا”لةةةة.

طارق بخبث:اسمعي بس انتي اه مرات اخويا دلوقتي بس دا ميمنعش اني ف القلب بردو.

: تحب اطلقها لك وتتجوزها ع يارا؟.

اية بصدمة: نزار.

نزار بغضب….

google-playkhamsatmostaqltradent