رواية عشقت قلبك الفصل الثالث عشر 13 - بقلم الكاتبة الصغيرة

الصفحة الرئيسية

 رواية عشقت قلبك الفصل الثالث عشر 13


دخلو الاربع شباب وقفو صف مؤدبين 
الجده:في قرار مهم رح يتنفذ 
(طبعا العرسان والعرايس ركبهم بتخبط في بعض )

الجده: اولا ..كتب الكتاب اليوم مو بكرا ...
الشباب فرحو ويوسف زعل عشان مش هيعرف يكتب قدامهم 
الجده كلمت بصرامه: ثانيا ....فرح الثلاثه مع بعض 

فرحو البنات وحضنو بعض 
الجده: واخيرا رح تدخلو ترقصو دبكه مع عرايسكم ..
بعد كتب الكتاب 

قعدو الاربعه على كنبه والبنات قدامهم وبيبصو لبعض والجده متبعاهم 

المكان هدي شويه واترتب 
وجيه المأذون وبدا با ياقوت وزين 
كتبو الكتاب وزين حضنها وهو طاير من الفرحه انو حبيبته الي مكنش بيعرف يلمس ايدها بقت ملكه وحلاله
🤍🫶🏻
~~~
علي ويارا كتب المأذون وعلي حضنها بحنيه وباسها لقها مكسوفه وشها احمر زغزغها (وطبعا ...اتزغر له من الجده ...واتلم ووقف بأدبه )
يوسف وبسنت الجده قالت مكتوب كتابهم 
يوسف بسرعه :لا لسه 
الجده وكلهم بصو له وبسنت اتصدمت 
يوسف : احنا كنا هنروح جامع لاكن ملحقناش ..وحبيت نكتبه هنا معاكو ..واخر جمله بص لبسنت 

الجده بصتله بتفكير وقالت بهدوء: تمام يايوسف اكتب يااستاذ ووجه كلامها للمأذون 
قعد يوسف وهو مبسوط عشان هيكتب في النور على الصغنتوته بتاعته ...الي حاسس انو نفسو تفضل جبه ضحكتها شقاوتها ...وعندها ..(يوسف ..كان جسد بلا..روح بيمر أيامه من غير حياه ...بشكل روتيني وببرود القصر والمكان الي كان بينام فيه تقريبا بس ...جت بسنت ..عملت له هدف ودوشه لروحه ..حس انها مسؤوله منه ...وانو لاذم يحافظ عليها 💖)
اللهم ارزق قلوبنا وروحنا بمن يشبها 🤍🤲🏻
يوسف قعد : اكتب يا مولانا 
وبسنت قعدت قدامه وهيا مبسوطه وهطير من الفرحه والدموع في عينها ويوسف مبتسم على روحها وفرحتها الي باينه في عينها
وقعدو شويه بعد كدا علي قومهم هو ورائد يرقصو دبكه 
وفعلا رائد وقف في الاول وزين اخوه جبه(عريس ياقوت)
وجبه ياقوت بعدها بسنت ويوسف وعلي ويارا وحوريه ...وبدأ يرقصو بسنت كانت بتبص ليوسف وهيا مبسوطه وبتضحك من قلبها....مش عارفه ترقص حلو زيهم بس مبسوطه اوي وكان في دايره بنات حواليهم وبيرمو عليهم ورد وحجات بتلمع 
~~~
رقصو شويه وقعدو يرتاحو
قعدو كل اتنين على كنبه
يوسف ببتسامه: مبسوطه يابسنت 
بسنت بفرحه : اوي اوي ربنا يخليك ليا
يوسف بحنيه : فرحنا بكرا 
بسنت حركت رأسها بمعنى اه 
يوسف: هحافظ عليكي واحميكي بروحي 
بسنت : هنفضل سوا نعيش بموده ورحمه 
يوسف: ومحدش عالم بكرا في ايه 
الحوريه جت قدمت عصير
ياقوت وزين
كانو بيبصو لبعض وعيونهم بتتكلم 
زين : دي حببيته الي كان بيحلم بيها ...ومن اول يوم شافها في الجامعه حبها...واعجب بيها وبشخصيتها ...متفوقه 
ياقوت: كانت فرحانه ان خلاص بقى جوزها وبين ايدها وتترمي في حضنه ...اترمت في حضنه وعيطت دموع فرحه واطمئنان وأمان..احساس حلو اوي♥️🥹

(نيجي للحلوين علي ويارا😂🤍)
يارا : ولا هتحبني وتحافظ عليا 😂
علي رفع حاجب : ولا !!!.... دا انتي في عنيا وغمز 
يارا: عارف لو في زعلتني هعمل ايه 
علي بضحك: هتعملي ايه؟!
يارا : هاجي اخنقك بأيديا دول وأكلك 
\~~~
الجده : الف مبروك ياحبايب قلبي ..الله يسعدكم ويحفظكم يارب..
يوسف هو وعلي حضنوها وباسو ايدها والبنات سلمو عليها وحضنوها وقعدت وسطهم هيا وخالتهم

زين بيهمس لرائد: شايف الصبيا القمر الي واقفه بعيد هاي
رائد: اي مو هي ..اخت ياقوت ...ماشاءالله كتير جميله..وبص لزين 
خليك في حالك يازين ومالك دخل 
زين: ياابني تعالى أتقدم وانا مارح ارفضك 
رائد: هههههه صرت ابوها لك 
زين : اي طبعا
♡~~~♡\♡~~~♡
يوسف قعد عند رجلين جدته: مبسوطه ياتيته؟!
الجده: اكيد ياحبيب قلبي الله يسعدك ياعمري ...ويرحم امك يارب 🤍
علي باس دمغها: ايه رأيك في يارا ياتيته تمشي معيا
يارا ضربته: وانت تطول اصلا
علي شب برجله بقى أطول منها...: أطول ونص 
وضحكة كلهم 
~~~~~~
مر اليوم والصبح خلاص فرح الحلوين 🤍


 •تابع الفصل التالي "رواية عشقت قلبك" اضغط على اسم الرواية 

google-playkhamsatmostaqltradent