Ads by Google X

رواية عشق الانس الفصل الرابع و العشرون 24 - بقلم علياء عيسي

الصفحة الرئيسية

  رواية عشق الانس كاملة بقلم علياء عيسي عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية عشق الانس الفصل الرابع و العشرون 24

عشق التحليل متناسقة و ايجابيه
اسد اول ما سمع كدا راح وحضن ريما
عشق يلا تعالو ندخل ونسبهم مع بعض شويه
مراد مكنش عايز يدخل ولكن عشق شدته
عند عشق في القصر
عشق اولا يا مراد دا اخوها ولازم يعرف عنها ويقعد معها
مراد بغيظ ماشي
نور تصدق الحياه قلبت علي بتوع الروايات
عشق بضحك اه بس انا عندي ليكه مفاجأة
زياد خير
عشق ندي جيا
فهد لا كدا كتير
زياد اتلم يا لا
عشق بس في ايه الا دي مهما كان اختي برضوا
انس اختك ازاي
عشق دي اخت زياد وا نا اختها في الرضاعة
انس أه تمام
عند ريما واسد في الحديقة
ريما حكت لي اسد علي كل حاجه عن ابوها ومراته
اسد معلش يا حبيبتي أنشأ الله ها عوضك
دخله جويا
اسد عشق انا هاخد ريما تعيش معيا
عشق بحده بص يا اسد انا ريما عايش معيا مش عشان معندهاش بيت انا عارفه أن ريما عندها ورث من امها وتقدر تشتريه قصر مش شقه هي عايشه معها لانها ونس ليا اولا اما وكمان احنا متربين مع بعض يا عني هي متربيه معها عايزها تقعد معاك اقعد معنا انت
اسد بس
فهد مبسش يا اسد احنا قلنا الي عندنا
عشق ريما انت عايزه تروحي معها
ريما لا انا ها قعد مع عشق
اسد وافق أنه يبات
فجأة دخل رجل في سنه الثلاثين
وكان يبان عليها القوه و الجبروت
جاك لقد وحشتيني صغيرتي
عشق ببرود جاك اتيت برجلك الي جحميك هلي تعقد انا لا اعرف المصيبه التي كنت مختبئ بسببها
ولأن وقت العقاب
جاك لكن صغيرتي هل تضربيني في رجلي برجليك الصغيره هذه
وايضا انت ليس لكي دخل بهذا
عشق لا لي ولأن ستري ماذا سيحصل
انس كان عايز يدخل ولاكن فهد منعه وقال لأحد سيتدخل في ال ها يحصل
قربت عشق من جاك وحركه غير متوقعة ضربت في رجله وقع وفعلا حركه يفعلون نها عندما يكون الخصم اضخم منك داست علي وريد في الرقبه يجعل الإنسان يغمي عليا وضعت عشق علي كرسي ورب*تت يداه ورجلاه و( انت ها تقول لي ازاي عشق عملت دا كله اولا عشق بتشيل اوزان و كمان بتلعب الكثير من لعبه الدفاع عن النفس) فتحت التسجيل
عشق رعد هات الادوات
اتي رعد وهو شايل سج*ان مول*عه علي النار وس*لك عري*ان بيكهرب وحديد وكرباج مسكت عشق الي مياه ورشتها عليها
جاك العنه ماذا حصل ماذا فعلت لكي وهي تض”رب وتلف حول الكرسي
عشق ها قولك تتذكر طيف الذي ولدت معك اختك من أباك تتذكر ها تتذكر كيف كنت تعذ*يبها وهي طفله كيف كنت تحركها عشق مسكت الس*٠يج و جاك صرخ أكملت عشق كيف كنت تعذيبها ولا تجعلها تاكل كيف كنت تتر*كها وهي تمتلك من العمر خمس سنوات خمس سنوات تتذكر عندما كنت تمسك الك*هرباء وتكهربها بها امسكت عشق الس*لك وو*ضعته على جاك على الذي رشت عليه الماء صارخ جاك كيف كنت تمنعه من الطعامه والشراب كيف كنت تعذب*ها لن اجعلك تموت حتى اعجبك العذاب اضعافها يعجبك وتموت مخن*وقك او مخ*نوقه كمان كيف كنت تمنعها من التعليم وكانت تتعلم من وراء ظهرك بسبب الداد التي كانت تعلمها اون لاين تتذكر عندما كان عمرها 15 وانت سك*ران حاولت الاع*تداء عليها يا لك من احمق من كان يمتلك هذا الملاك كيف له ان يفعل كل هذا اسميتها طيف انها كانت طيف لجميع الناس ام ماذا انت اذا لم تكون الداده موجوده كان زمانك هلا مع*تدي على اختك كيف تفكر ايها الاحمق ساجعلك تموت كيف تفكر وضعتها في مسحا
نفسيه ثلاثه اعواد وهل تريدني ان ارحمك سحقا ده انا سوف اقتلك كيف كنت تمنعها من القراءه وكنت تضربه ضربا شديده و تعذبها لا ولم تكتفي بهذا بل اشتغلت في المخد*رات وتموت بلا رحمه انسيت نفسك يا جاك اصبحت ملحد هل نسيت كيف الله خلقك من نتفه ثم جعلك رجلا سحقا ساجعلك تموت جاك انت اخذت مني صديقه عمري انا لن اسامحك طوال حياتي انت اخذت مني طفله بريئه الان تتعالج بسببك نعم يا جاك انقذتها من الموت بسببك يا جاك الممرضه التي كانت تحط لها سم لكن هي الان بخير نعم لا تتكلم كثيرا اصبحت سارحه طوال الوقت لكن انا ساجعلها تعود كما كانت ولن ارحمك ابدا يا جاك اعترف انك فعلت كل هذا اعترف
جاك نعم فعلت كل هذا لما لا لا يوجد شيء اسمه رب وبعدين اتردين اتعامل معها وامها كانت سبب وفات امي وفي كره ابي لي
في هذه اللحظه دخلت الشرطه اخذت جاك الذي كان يعتبر ميت
فهد ارتحت كدا يا عشق
عشق فجأة طلعت علي اوضتها و اول ما دخلت انهارت في البكاء

 رواية عشق الانس الفصل الرابع و العشرون 24 - بقلم علياء عيسي
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent