Ads by Google X

رواية لأنها امي الفصل الثالث عشر 13 - بقلم سمر احمد

الصفحة الرئيسية

 رواية لأنها امي (كاملة جميع الفصول) حصريا عبر دليل الروايات بقلم سمر احمد

رواية لأنها امي الفصل الثالث عشر 13

____ الليل جه وآية حاضنة ابنها اللي نايم وخايفة وفجأة شمت ريحة دخان راحت تشوف من الشبابيك ف أية 

_ أية بصد'مة وصر'اخ:- لييييه كدا لييييه جريت على ابنها وشالته ف حضنها زي المجنو'نة وراحت لحد الباب عشان تفتحته وتطلع من النار اللى حاوطت كل البيت بس الباب مش بيفتح

_ أية :- حد يفتح الباب حد سامعني 

_ حاولت مرة واتنين وتلاتة ملقيتش فيه فايدة دورت كتير على فونها ملقيتهوش  سابت ابنها عالارض وحاولت تدور على اي حاجة تكسر الباب معرفتش النار بدأت تمسك ف البيت والحاجات بتقع عالارض ، بصت ناحية شباك وفكرت تطلع منه

___ في مكان تاني __

_ ياه اخيرا يسطا دا كان حلم حياتي اني اخيم واعيش الجو ده

=واديك عشته يسطا يسطا ادعيلي بقا 

_ طب متكمل جميلك بقا ونتمشى شوية

=هنتمشى ودلوقتي يبني انا مهدود وعايز انام طول اليوم بنظبط ف الخيم 

_ معلش يسطا هو احنا هنعيش الجو ده كل يوم 

=تمام يلا بس مش هنطول 

_اشطا

______

  قربت على ابنها عشان تشيله كمان مرة و'قع على رأسها عمود خشب صر'خت بصوت عالي

_ ادم :- ماما ماما أصحاب وطلعينا من هنا 

_ايه  الصوت ده  يامهند

_مهند:- دي صوت وحدة بتصو'ت قولتلك بلاش نمشي دلوقت المكان شكله ملبو'س

_عبدو:- يبني بكل جبن بقا دي شكلها وحدة واقعة ف مشكلة الصوت جاي من هناك يلا نمشي ونشوف 

_ مهند:- لاء لحد كدا وكفاية انا خايف على عمري

_ عبدو:- وانت زي القرد مش هيحصلك حاجة اطمن يلا 

_ مهند:- العمر غالي يسطا 

_ عبدو :- ياخي استرجل في صوت وحدة بتسنجد بينا انت عندك اخوات يلا 

_ مهند:- يوووه يلا ياعبدو  

__ _____

_بهجت:- كنت فاكرها اذكي من كدا 

_ عاطف :- اخيرا خلصنا منها بس انت متاكد انها خلاص ما'تت

_بهجت:- عيب يباشا دي زمانها اتفحمت هي وابنها 

_ عاطف:- النهاردة بقا نحتفل بمناسبة اليوم ده ،اخيرا كدا خلصنا من محسن وابنه ومراته وكل حاجة ليها علاقة بيه 

_ بهجت:- وكل حاجة هتبقى لينا احنا وبس

_ عاطف:- اه 

__________


_ عبدو :- اي ده ؟! دا فيه نار مو'لعة والصوت كان جاي من هنا اتصل على اي حد وابعتله الموقع بتاعنا بسرعة يامهند

_ مهند:- يمكن كنا بنتخيل 

_ عبدو:- ياعم اخلص بقا 

_ مهند :- طيب طيب 

____ جت المطافي والاسعاف وللاسف انتقلت أية وابنها للمستشفى

_ الدكتور:- انتو تعرفوها ؟؟

_ مهند:- لا احنا كنا ف مخيم وسمعنا صرا'خ مشينا ناحيته فلقينا نار مولعة ف  بيت هناك واتصلنا بيكم وبالمطافي وبعتنا الموقع بتاعنا 

_ الدكتور:-  ملقيتوش اي ورق 

_ عبدو:- هنلاقي فين يادكتور دا كل حاجة بقت رماد ،وبعدين بكرة تفوق وتقولكم كل حاجة 

_ الدكتور:- للاسف هما صحيح لسة عايشين بس لازم يتعملهم عمليات تجميل لانهم اتش'وهوا

_ مهند:- واحنا مالنا بده كله يعني 

_ الدكتور:- اي معلومة أو أي صورة ليهم

_ عبدو:- وربنا منعرفهم يادكتور 

_صوت جه من ورا =بس انا اعرفهم  

_الدكتور:- تعرفهم منين ؟؟ 

=للاسف دي بنتي وابنها  يادكتور..........

 

   •تابع الفصل التالي "رواية لأنها امي" اضغط على اسم الرواية 


رواية لأنها امي الفصل الثالث عشر 13 - بقلم سمر احمد
menna

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent