Ads by Google X

رواية المليونير المتشرد الفصل السابع 7 - بقلم ميمي عمر

الصفحة الرئيسية

  رواية المليونير المتشرد كاملة بقلم ميمي عمر عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية المليونير المتشرد الفصل السابع 7

عندما دخلت من الباب اشتمت رائحه جميله اتيه من المطبخ فتوجهت إليه فوجدت ليو يقوم بإعداد وجبة العشاء فشعر بوجودها ونظر لها.

ولاكنها صدمت من شكله فقد أصبح شكله اوسم من ذي قبل

ليو:اري انكي عدتي من العمل كيف كان يومك

يارا:بخير

ليو:حسنا اصعدي لتغيير ثيابك .

لنتناول العشاء

صعدت يارا إلي غرفتها وهي لا تصدق أنه نفس الشخص الذي تركته في المنزل منذ الصباح.

وقالت لنفسها

كان معكي حق يا جيسيكا لا يجب أن أنظر له كثيرا.

نزلت يارا ووجدت أنه قد وضع الطعام على السفره

ليو : هيا تذوقي وأخبريني رايك

تذوقت يارا الطعام

يارا :جميل جدا سلمت يداك يا ليو

ليو :بالهناء والشفاء يارا

بعد الانتهاء من العشاء قام ليو بإعداد مشروب ساخن وجلسوا يتحدثون قليلا

ليو: أخبريني عن حياتك يا يارا و لما اتيتي للعمل في لندن

يارا: عمري 25 ماتت امي عندما كنت صغيره وكنت أعيش مع أبي و كان يعمل طبيب وهوا من كان السبب في حبي للطب وكان حلمي منذ الصغر أن انتقل للعيش في لندن ولاكن لم استطيع ترك أبي بمفرده وعندما مات ابي ووجدت أنني وحيده فقررت الانتقال الى لندن وقد ساعدتني جيسيكا كثيرا

ليو:وكيف تعرفتي على جيسيكا

يارا:تعرفت عليها عن طريق الانترنت

ليو:هل ارتبطي او احببتني احد من قبل

يارا:لا

ليو:لمالا انتي جميله جدا وجذابة وتلفتين الأنظار كيف لم تحبين من قبل

يارا:لقد كان هناك كثير من المعجبين ويحاولون الارتباط بي ولاكني كنت ارفض فلم يكن لدي وقت للحب أو الارتباط

ليو:والان

يارا:ربماافكر

ليو:لو ظهر في حياتك شخصين شخص فقير لا يملك شئ واخر غني يملك كل شيء والاثنين يعشقانك من ستختارين

يارا:ليس مهم من يعشقني المهم من يدق له قلبي.

ليو: من رأيي لو احببتي الفقير فسوف تتعبين معه ولاكن أن احببت الغني فسيحقق لكي كل احلامك

ولاكن أن احببت الغني.فكل ما يشغله كيف يزيد ثروته وكيف يحافظ عليها.وسيكون حوله أناس كثيرون يشغلونه عني وسوف يقل حبنا مع الوقت .ولا تنسي أيضا أن الحال لا يدوم ويمكن أن يفلس في يوم وليله

ليو:انتي حقا امرأة عظيمة وتشبهين الالماس النادر في هاذا الزمن .اتمني أن يدق قلبك لمن يستحق.

يارا:وانت يا ليو أخبرني عن حياتك

ليو: عمري30 عشت طوال حياتي وحيد ماتت امي عند ولادتي و لم يكن لي سوي ابي عشت معه ولكنه لم يكن يهتم بي كل اهتمامه كان في البحث عن المال

وحين مات لم أشعر بالوحده لأنني كنت وحيد في وجوده ولم يكن لي اي أصدقاء.وحتي الفتاه الوحيده التي احببتها تركتني بسبب فقري وتزوجت من اخر غني.

يارا: انهاغبيه قد خسرت شخص مؤدب وطيب القلب . اتمني لك أن تجد من تحبك كما انت

نظر لها ليو طويلا

ليو:يبدو انني قد أجدها قريبا جدآ

شعرت يارا بالتوتر فقالت له

يارا:حسنا ليو الوقت تأخر ولدي عمل في الغد.تصبح على خير ليو

ليو : تصبحين على خير يارا

تركته يارا وصعدت إلي غرفتها وأخذت تفكر معقول أن يكون معجب بي لا اعرف ولاكن نظراته لي تشعرني بذالك.

يبدوا أن الأيام القادمة تخبئ لي الكثير

.ونامت يارا اخير بعد صراع من التفكير

… عند ليو…..

كان يفكر انها حقا المراه التي كان يحلم بها دائما.اشعر انها تحبني مثل ما احبها ولاكني أجهل ردة فعلها عندما تعلم الحقيقه اتمني أن تمر الايام القادمة على خير.ونام هوا الآخر بعد صراعه مع التفكير

 رواية المليونير المتشرد الفصل السابع 7 - بقلم ميمي عمر
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent