Ads by Google X

رواية ظننا انه باب الامل الفصل الثالث و العشرون 23 - بقلم ملك ناصر

الصفحة الرئيسية

   رواية ظننا انه باب الامل كاملة بقلم ملك ناصر عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية ظننا انه باب الامل الفصل الثالث و العشرون 23

وصلوا القصر عند كيان ونزلوا كلهم ودخلوا القصر ودهب
والبنات استقبلوا كيان بسعاده شديده وسلمت دهب على
جاسر بابتسامه شكر كل ده ولسه ميعرفوش ان كيان فاقده الذاكرة..
جاسر: احم كنت جماعه كنت عايز اقول حاجه..
دهب: قول يابني خير
جاسر: كيان.. كيان فاقده الذاكرة..
الكل سكت بصدمه ومش مستوعبين اللي جاسر قالو دلوقتي
وبصوا على كيان اللي كانت بصلهم بحزن وساكته..
دهب: انت بتقول ايه! لا لا اكيد انتو غلطانين هي.. هي
سلمت عليا وقالتلي يا ماما..
مليكه: لو ده هزار فهو هزار بايخ اوي بجد..
اسيل: كيان قولي حاجه..
كيان بحزن! انا اسفه.. انا فعلا مش فكراكوا..
دهب مسكت اديها بتملك وعدم تصديق: لا لا اكيد في حاجه
غلط.. انتي مش فكراني يابنتي مش فاكره ماما.. انا مامتك
وصحبتك اللي بتحكيلها كل حاجه معقول مش فكراني..
كانت بتتكلم والدموع نازله من عيونها بحزن على بنتها..
كيان ببكاء: انا اسفه.. اسفه
الكل كان في حاله حزن كبيره ومش مستوعبين اني كيان
اختهم ومامتهم وصحبتهم مش فكراهم ازاي وهي اللي
مربيه اخواتها رغم اني فرق السن مش كبير بنهم..
بعد وقت♡♡
جاسر: دهب هانم عايز اتكلم معاكي على انفراد لو سمحتي..
دهب قامت معاه وقعدوا في مكان بعيد عنهم..
دهب: اتكلم يابني..
جاسر حكالها على كل اللي حصل وقالها انى كيان فاكره انهم
متحوزين وقالها كمان انو عايز يتجوزها من غير ما تعرف..
دهب كانت بتسمع كل ده بحزن بس قبلت كل طلباتوا وقرروا
انهم يخلوا كيان تمضي على ورق عقد جوازهم من غير ما
تعرف ويشهروا ده بعدين..
مشي جاسر ومعاه احمد وعدي على القصر بتاعهم
واستقبلوهم العيله بترحيب وسعاده وفرحه انهم رجعوا
اخير بعد غياب ايام كتير..
كانت داليا في الاوضه واول ما سمعت صوت دوشه وحد في
القصر تحت نزلت بسرعه واول ما شافت جاسر جريت عليه وحضنتوا..
داليا: وحشتني يا حبيبي عامل ايه..
جاسر بعد عنها بقرف حاول يخفيه..
جاسر باهمال: كويس.. الكل اتعصب جدا من طريقه داليا
وانها بتحضنوا وتقولوا حبيبي كده بكل بجاحه معادا صافي
هانم طبعا اللي كانت فاكره انها كده ابنها هيقع في حبها
خيالها المر.يض صورلها كده..
طلع جاسر ياخد شاور وغير هدومه ونام على السرير بتعب
وكان كل اللي شاغل تفكيره كيان لحد ما جت عينوا على
صورة جمب السرير.. ايوة هي صورة مراتوا عشق…
هو كان نسيها خالص ومكنش بيقعد يتكلم معاها بليل زي
الاول كيان شغلت كل تفكيره وبالو حس باحساس مفهموش
ابدا بين حبه وتفكيره في كيان واخلاصه لعشق وذكرياتهم..
جاسر قام بملامح حزينه ومسك صورة عشق وكلمها..
جاسر: انا اسف يا عشق.. انا مقدرتش اكون مخلص ليكي
لاخر عمري.. انا حبيت.. ايوة حبيت حبيتها بكل تفصيلها هي
قدرت تنسيني الماضي قدرت تنسيني حزني عليكي.. انا
مبقتش بحس بتأنيب الضمير لما اقعد افكر فيها.. بقيت
حاسس انها ملكي انا.. ملك جاسر الجارحي…….
سمع صوت خبط على الباب..
جاسر حط الصورة مكانها وقال بهدوء: ادخلي يا روز..
روز دخلت وجريت عليه وحضنتوا..
روز بطفوله: انا زعلانه منم يا بابي..
جاسر: ليه يا قلب بابي.. انا عملت ايه..
روز: عشان سبتني كل ده وانت كنت مش موجود ووحشتني..
جاسر باسها على خدها باشتياق لبنتو الصغيره ومدللته..
جاسر: انا اسف يا قلب بابي انا مش هسيبك تاني خالص وهفضل جمبك على طول..
روز: يعني مش هتسيبني زي ما ماما سبتني..
جاسر اتقلبت ملامح وشو بجزن على بنتو اللي لسه فاكره مامتها..
جاسر: انا عمري ما هسيبك يا روز عمري وهفضل جمبك لحد
اخر نفس في عمري..
♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡
عند كيان كانت قاعده على السرير ومربعه وحميها اخواتها
اسيل ومليكه اللي مربعين برضو وبيبصولها بشك وترقب
وهي بتحاول تهرب بعنيها منهم..
مليكه بشك: كيان
كيان مردتش عليها وبصت حوليها كأنها مش سامعه حاجه..
مليكه: كياان
كيان: ها بتكلميني انا..
مليكه: اه ياحبيبتي بكلمك انتي..
اسيل قربت من كيان وقالت بخبث: بقولك يا كوكي انا كان
معايا شوكولاته كده جبتها امبارح اجيبلك واحده..
كيان بارتباك: ها.. لا لا مش عايزه شكرا..
اسيل قامت وجابت الشوكولاته وفتحتها وقربت من كيان..
اسيل: لا لا ازاي دانا حلفت لازم تكليها..
كيان وهي بتحاول تبعد: م. مش عايزه والله وقت تاني ان شاء الله..
اسيل: لا يمكن انا حلفت..
مليكه: خلاص يا اسيل ابعدي انا كده فهمت كل حاجه..
كيان بتوتر: فهمتي ايه
مليكه قربت منها: ليه عملتي كده يا كيان..
كيان: ها عملت ايه؟!
مليكه: كيان ليه عملتي كده..
كيان بحزن والدموع اتكونت في عنيها: عشان بحبو..
اسيل ومليكه بصدمه: ايه!!
كيان: والله مكنتش عايزه اعمل كده بس.. بس انا حبيتوا وهو
غبي غبي مش قادر ينساها مش قادر ينسى مراتو اللى
ماتت.. انا عمري ما حبيت حد بس للاسف القلبي الغبي
محبش غير جاسر..
اسيل مدت اديها لمليكه بصدمه: مليكه اقرصيني كده..
مليكه قرصتها جامد..
اسيل بوجع: ااااه ايه الغباء ده..
ملكيه: مش انتي اللي قولتي اقرصيني..
بتحبي وبتكدبي زينا كده عادي لا وطلع عندك مشاعر
واحاسيس كمان يا للعجب..
كيان ضربتها بخفه على كتفها: انتي هبله يابت حد قالك اني
مش بنى ادمه وبحس..
مليكه: سيبك منها بس وقوليلي.. ازاي حبتيه وازاي كدبتي
كده وازاي كل ده حصل من الاول.. لا بصي انا هنزل اعملنا
تلاوه قهوه كده نظبط دماغنا وتقعدي تحكيلنا كل حاجه من الاول..
كيان: تمام يالا.. بس اوعي تقولي حاجه لماما
مليكه: عيب عليكي يا كوكسي سرك في بير..
اسيل بضحك: مخروم.. في بير مخروم هههههه
مليكه: نينينينيني…..

 رواية ظننا انه باب الامل الفصل الثالث و العشرون 23 - بقلم ملك ناصر
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent