Ads by Google X

رواية وما الدنيا الفصل السابع 7 - بقلم نادية خلف

الصفحة الرئيسية

 رواية وما الدنيا كاملة بقلم نادية خلف عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية وما الدنيا الفصل السابع 7

عمار . يا دكتور أنا عاوز أدخلها وأنا عرفت أمبارح أنها اتكلمت

الدكتور.وعرفت كمان أنها حاولت تقتل نفسها

عمار.اه عرفت وعلشان كده داخل ولازم اتصرف

الدكتور.معك عشر دقائق بسسس

عمار.تمام

عمار دخل عند هدي إللي اول ما شفته بلعت ريقها بصعوبه وقالت .أنتاا جاي ليه

عمار جاب كرسي وقعد.جاي أخرجك من انت فيه

هدي .اااا

عمار.أحنا عرفين كل حاجه فبلاش لف ودوران

هدي بعيط.والله غصب عني هو الحقير استغلني والله هو السبب أهئ أهئ أهئ أهئ أهئ أهئ أهئ

عمار برفق.انا هسعدك بس عرفيني مين هو

هدي بدون تفكير وقلبها كل حقد وانتقام .زياد

عمار بدون فهم.زميلك يعني

هدي بنحب.لا لا مش زميلي ده حبيب صحبتي، طلب يقبلنا وروحنا مكان ما بنتقبل كل مرة بس اتفاجأنا إن كريم مش معه

عمار.كريم مين

هدي .ده ده

عمار بتفهم.حبيبك صح

هدي .اه

عمار .كملي

هدي .بس كان معه واحد شكل البلطجي كدة مسك شوشو صحبتي وربطها وبعدين شربني عصير بالعافيه وبعدها لاقيت نفسي مسلوبه الارادة خالص وبعدها وبعدها أغمي عليا وصحيت لاقيت نفسي هنا اه اه اه اه اه اه

عمار حاول يهديها بس هي زدت أوووي والدكاتر دخلوا عطوها مهدئ

عمار مشي وهو عمل يفكر يعمل أي وهم مكانهم فين وزياد ده لازم ياخد جزاه وكمان شوشو دي اختفت فين الموضوع بيان عليه كبير ومحتاج ترتيب وأول نقطة لازم أقابل شهد واحكلها الكلام ده

،،،،،،،

رقدت عل السرير بملل وحزن شديد بس بتحاول تخبيه أخدت أجازة 15 يوم علشان نفسيتها ترتاح

عائشه دخلت لابسه أسدال زي الملحفه ولافه خمار وختام التسبيح في ايديها ومصحفها مسكه بكل حب

شهد بصتلها بدموع وحب .ربنا يخليكي ليا يا سندي وعمري

عائشه قربت منها وقالت بمرح.اقعدي دمعي واخرني عن حفظ القرآن يا ختي

شهد. حبيبتي هو أنتي في الجزء الكام

عائشه.يا ستي هقولك أنا في سورة البقرة

شهد.يعني قربتي تختمي

عائشه.اه أنا بدأت من قصار السور لحد سورة البقرة ودي أخر سورة وإن شاء الله أختم ويتعملي حفل تكريم وتيجي تحضري وكمان هخلي ماما تيجي

شهد .بجددد، قد أي هكون سعيده قوي بيكي

عائشه.عطليني عطليني

شهد.هههه روحي يلا بس متأخريش

عائشه.لا ده أنا النهاردة هطلع من الكُتاب عل درس يا مامي وهجي عل بعد العشاء بشوي

شهد.ابقاا كلميني علشان أكون مطمنه

عائشه.حاضر .يلا في امان الله

،،،،،،

ألو

اه عامل أي

الحمدلله يا شهد، ممكن أطلب منك طلب

اتفضل

عاوز اقابلك

ليه

في موضوع مهم

موضوع بخصوص أي

هدي

مالها

مش هينفع في التلفون،أنا طالع عل السلم

،،،،

سبت الباب مفتوح وقاعدته .خير

عمار ……………………….

شهد وقفت .هي إللي عاملت كدة في نفسها، ياما حذرتها ياما حصل بينا مشاكل ، كنت دايما بحذر فيها ، انشغلت كم يوم في الشغل تعمل كارثه، تفضحنا، أنا مش عارفه لحد الوقتي اتصرف ازاي أنا بهرب من نفسي بهرب من تفكيري بهرب من عقلي بهرب من كل حاجه بهرررررررب

عمار .طب اهدي أنا هسعدك وأخليه يتجوزها كمان

شهد .هاااا

عمار .بس لازم تسعديني

شهد بدأ الامل فيها.ايي

عمار .زي ما بقولك كدة وأنتي عارفه أنا أقدر أعمل أي ، وكمان هي هتبقاا خطة يتجوزها كم شهر وبعدين يطلقها بس نكون عاملنا كدة ادام الناس وميبقش في فضيحة ولا حاجه

أي رأيك

شهد.وهتعمل كل ده ليه

عمار بمكر .هيبقااا ليا مقابل بس لما نخلص من الحوار ده

شهد .مقابل أي

عمار وهو ماشي.متشغليش بالك انتي بأي حاجه فكري في كلامي بس

 رواية وما الدنيا الفصل السابع 7 - بقلم نادية خلف
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent