Ads by Google X

رواية ياسمين الشام الفصل الخامس 5 - بقلم نورة عبد الرحمن

الصفحة الرئيسية

  رواية ياسمين الشام كاملة بقلم نورة عبد الرحمن عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية ياسمين الشام الفصل الخامس 5

ياسمين بغضب يعني اي ترفدني من الشغل..

تجاهلها واتجه الى مكتبه للتتبعه الاخرى وعمر خلفها..

ياسمين انا بكلمك

محمد ببررد عايز ايه.. مش فاضي..

ياسمين ترفدني ليه من غير ماتستفسر..

محمد باستفزاز عايزاني ارفد حازم اللي بقاله سنين واسيبك انت..

ياسمين انت مش عارف هو عامل ايه..

محمد خلاص خلص الكلام وتقتدري تفضلي..

ياسمين بس …

محمد مبسش اتفضلي..

عمر محمد ميصحش اللي ..


محمد بحده وهو يرى نظرات الاعجاب بعينيه لياسمين خلاص ياعمر انت هتتدخل مابينا .. اتفضل على مكتبك..

ليفتح الملفات امامه..عمر غادر المكتب بضيق..

اما الاخرى رمقته بنظرات حاده واتجهت اليه اغلقت الملفات بحده انت لازم تسمعني..

محمد رفع نظره اليها بغضب انت نسيتي نفسك..

ياسمين انت لازم تعرف اللي رفدتني عشانه بيعمل ايه من وراك..

محمد مش عاايز اعرف و اتفضلي روحي البيت..

ياسمين بتذمر مش هروح الا لما تسمعني..

نهض بغضب واتجه نحوها بخطوات هادئه لتتراجع الاخرى حتى التصقت بباب المكتب وقال بخفوت متختبريش.صبري.

بتوتر انت…عععارف..تجمدت مكانها وهي تشعر بيديه تتحرك بهدوء على وجنتيها

ليقول بخفوت ها انا سامعك عايزه ايه..

ياسمين انا انا… اقترب منها وهمس امام شفتيها انتي ايه. ابتعدت بسرعه ..وقالت انا هروح..لتسرع من المكتب..مع


ابتسامت الاخر الجانبيه..

حاول عمر ايقافها لكنها لم تجيبه..

دخل عمر بغضب انت عملت ايه يامحمد..

محمد ببرود وانت مالك..

عمر كلنا عارفين ان حازم بيستغلنا..متنكرش ده..

محمد قولتلك انا عايز امسك عليه دليل مش هرفده كده من الباب للطاقه..

عمر تقوم ترفد البنت عشان اتخانقت معاه..

محمد بحده وانت متلك محموق عليها كده ليه..

عمر بتوتر ماليش بس انت ظلمتها..

محمد متخفش انا هتصرف بس هي مكانش لازم تتدخل باللي حصل وتعمل مشاكل معاه..لو سبتها كان هياخد حذروه انما دلوقتي خلاص الساحه بقت فاضيه ليه..

عمر قصدك ايه..

محمظ هتعرف قصدي قريب..ليردف بهدوء وتحذير عمر عايز الفت نظرك لحاجه..

عمر ايه..

محمد ياسمين تبقى مراتي انت فاهمه

عمر.بارتباك تقصد اايه..

محمد اقصد طول مهي مراتي وعلى اسمي مينفعش حد يقربلها او يحطها بدماغه ..ومش معنا اني قولتلك محصلش بينا حاجه..انه مش هيحصل..متعرفش يمكن الامور تتطور ونتمم جوزنا. انت فاهمني..

عمر بتوتر وضيق انت بتقول ايه مش فاهمك..

نهض من مكتبه لا فاهمني وفاهمني جدا انا هروح دلوقتي وانت متنساش كلامي انا مش عايز اخسرك ياصاحبي….وغادر وتركه يأنب نفسه ..

مساء..

دخل عليها وارتمى على السرير بابتسامه خبيثه لتنهى مهاتفتها مع والدها..وتنظر اليه بضيق.

ياسمين بتعمل ايه..هنا

محمد ببرود جاي اوضتي بكون هعمل ايه..

ياسمين دي اوضتي مش اوضتك..


محمد وتفرق بايه مش احنا واحد.

ياسمين افندم.

نهض واقترب منه مش انتي مراتي يعني احنا واحد..

ابتعدت ونظرت اليه بشجاعه مصطنعه..اتفضل حضرتك امشي من هنا .

محمد ولو مامشيتش..هيحصل ايه..

اسرعت الى الباب تنادي عمو اده..اغلق فمها بيده ليحاصرها اماما الباب همس بجانب اذنها عمك ادهم هيتدخل بين راجل وامراته..

حاولت افلات نفسها ولم تستطع..

سحبها ودفعها بخفة لترتمي على السرير ليقول بهدوء اخافها اعقلي كده عشان هنتمم جوازنا..

ياسمين انت انت بتقول ايه..

محمد ببرود اقترب منها زي منتي سامعه.

ياسمين مش هيحص ..قاطعها بقبلة مفاجأه وهي تحاول ابعاده ليهمس لها ..ليه مش هيحصل..((كان كل تفكيره بنظرات عمر لها..هو لايحبها ولكنها جزء من ممتلكاتها حتى وان كان زواج بالاتفاق لايمكن لها ان تفكر بخيانته..وكل مايجول بخاطره هل هي تبادل عمر الاعجاب..))

ياسمين ادارت وجهها واغمضت عينيها بدموع عشان عشان..


محمد همس اما وجهها هااا عشان ايه..

ياسمين باختناق عشان انت اجوزتني عشان عمو ادهم وبس..

محمد ببررود وهو يمرر اصابعه على وجنتيها ومسح دموعها ومين قالك كده ..العقد اللي مضينها كان فيه بند زي كده ..لا يبقى انتي مراتي ..وخلااص انا عايزك اقترب منها خرجت منها صرخات دون وعي منها وهي تحاول ابعاده عنه..لتسمع طرقات على الباب…ابتعد عنه بغضب ينظر اليها بتهديد..ليفتح لوالده الباب

ادهم بخوف عليها في ايه مالكم..صوتكم طالع .

محمد بوقاحه ايه ياحج راجل ومراته وبؤضتهم هيعملوا ايه يعني..

ادهم بضيق من وقاحت ابنه نظر الى تلك التي عدلت ثيابها ..وتنظر الى الارض بحرج من هذا الموقف الذي وضعها فيه..

ادهم انتي كويسه يابنتي ..

اومات برأسها بحرج..

محمد ايه يابابا ..قولتلك احنا كويسين..مش هتعطلنا بقى…

ادهم للاسف معرفتش اربيك ..انجر قدامي عايزك..

محمد مش قبل مانخلص نقاشنا انا والمدام.

ادهم بتحذير محمد..

محمد بخبث ايه كمان هتدخل مابينا..


ادهم خرج وصفع الباب خلفه بقوة ليغلق الاخر الباب بالمفتاح وينظر اليها بخبث عجبك الفضيحه اللي عملتيها ..دي..

ياسمين محمد ارجوك..انا مش.لم تكمل كلماتها ليعتليهاووووو…

 رواية ياسمين الشام الفصل الخامس 5 - بقلم نورة عبد الرحمن
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent