رواية قزعتي المجنونه الفصل الخامس 5 - بقلم اسراء ابراهيم

الصفحة الرئيسية

 رواية قزعتي المجنونه الفصل الخامس 5 - بقلم اسراء ابراهيم 

رواية قزعتي المجنونه الفصل الخامس 5 

مريم قفلت وقامت لبست بسرعه وهي دموعها علي وشها وراحت علي المستشفي

في المستشفي 

مريم: فين الاوضة اللي فيها الدكتورة ليلي 

الممرضه: اوضه رقم 20

مريم جريت علي الاوضه 

عبدالرحمن: مريم انتي بتعملي اي هنا 

مريم: ليلي ليلي عملت حادثه وجت علي هنا 

عبدالرحمن: هو انتي اللي كلمتيني في التليفون 

مريم: هو انت اللي خبطت ليلي 

مريم وقربت منه: عارف لو ليلي حصلها حاجه انا هعمل فيك اي 

عبدالرحمن لسه كان هيتكلم معاها بس سكت لانه مقدر حالتها ورجع بذاكرته عشر سنين ورا

فلاش باك 

كان عبدالرحمن عنده 17سنه 

عبدالرحمن: يعني اي يا بابا دي جنازة صحبي لازم احضرها ابوس ايدك يا بابا اعملي حاجه حلوة واحدة في حياتك 

عزت: قولت لا يعني لا ويلا علي اوضتك عندك تدريب بيانو بعد نص ساعه اجهز 

عبدالرحمن: انت عايزني اعزف بيانو وصاحبي الوحيد لسه ميت 

عزت: اه وهتعزف ويلا يا مرفت بدل ما اهزق ابنك المهزق ده 

مرفت: متعصبش ابوك يا عبده 

عبدالرحمن: خليكي انتي علطول واقفه في صفه 

وفي نفس اليوم ده وعبدالرحمن ماشي في القصر سمع صوت اللي يعتبر دراع ابوه اليمين وهو بيتكلم مع المساعد بتاعه 

فادي: طيب دلوقتي هنعمل اي في الولد اللي موتناه وفي الاخر مستفدناش بموته بحاجه والريس مات 

رؤوف: مش عارف ياريس انت ادري 

وفي اللحظه دي دخل عبدالرحمن 

عبدالرحمن: مين قتل مين ومين الريس اللي مات 

فادي: عبدالرحمن انت كبرت ولازم تعرف وجاب ملفات وقعد يشرح لعبدالرحمن وبالملخص كده ان والد صاحبه في عداوه بينه وبين عزت وعزت قتل صاحب عبدالرحمن علشان ينتقم من عدوه واكتشف كمان ان مامته هي اللي اقترحت الفكرة ومن يوميها وهو كرهم يعني اليوم اللي يكتشف في حقيقتهم يموتوا ماتوا في حادثه عربية وملحقش انه يعاتبهم وحبس كل ده جواه عشر سنين 

باك#

الدكتور خرج

مريم جريت عليه: اي اللي حصل يا دكتور ليلي كويسه 

الدكتور: الحمدلله الحادثه كانت بسيطه بس ايديها اتكسرت

مريم دخلت جري علي ليلي 

مريم: الحمدلله انا اسفه انا اسفه يا ليلي اني مردتش عليكي سامحيني انا السبب 

ليلي: لا متقوليش كده 

ومريم في الوقت ده انهارت 

مريم: طب انتي لو كان حصلك حاجه كنت هفضل عايشه بذنبك مش كفايه الذنب اللي عليا ومن كتر العياط والتوتر اللي هي في اغمي عليها 

ليلي: الحقونا حد يلحقنا مريم اغمي عليها 

تاني يوم 

مريم صحيت من النوم بصت حواليها واكتشفت انها في بيت ليلي 

راحت علي اوضه ليلي 

مريم: ليلي ليلي يلا بقولك انا نازله 

ليلي: ماشي سلام ومتتصليش بيا تحت اي ظرف عايزة انااااام 

مريم: ماشي يا ستي اصلا انا مش بحب المشاكل 

بعد مرور ساعتين 

عند عبدالرحمن كان قاعد وجتله مكالمه وكانت من مريم 

مريم: الحقني الحقني ابوس ايدك 

عبدالرحمن: اهدي انتي فين 

مريم: انا في.......  

عبدالرحمن: يخربيتك انتي عملتي اي انا جايلك مسافة السكة 

وبس كده البارت خلص اتمني يكون عجبكم 

للكاتبة: إسراء إبراهيم 

وياتري مريم فين وعملت اي وباي 


   •يتبع الفصل التالي "رواية قزعتي المجنونه "اضغط على اسم الرواية 

رواية قزعتي المجنونه الفصل الخامس 5 - بقلم اسراء ابراهيم
menna

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent