Ads by Google X

رواية زرقاء السليم الفصل الرابع 4 - بقلم رباب حسين

الصفحة الرئيسية

 رواية زرقاء السليم الفصل الرابع 4 - بقلم رباب حسين

رواية زرقاء السليم الفصل الرابع 4 

هنا طلعت بسرعه من  الاوضه و رجع سليم بص لزهره  


و قال نكمل 

زهره بتنزل راسها بحزن 

سليم بيبص في عنيهاا. و بيقولها مالك 

زهره..  مفيش 

سليم.. زهره ماالك قلت 


زهره و بدأت تبكي 

مكنتش عاايزة اتجوز كنت عايزه اكمل تعليمي  خلاص دي   اخر سنه و كنت مستنيه النتيجه و انا متاكده انها عاليه 


سليم بض*يق:: يعني انتي مغص*وبه عل الجوازه دي 

 زهره نزلت رااسها و هزت با  اه  و قالت 


جوز امي غصب*نييي كل دا علشان الفلوس بس. انا عايزه  اكمل و ادخل هندسه 


سليم::  طب و اللى يخليكي تكملي تعليم 


زهره بصت عليه بصدمه انت بتقول اي 


  سليم::: زي ما بقولك كدا هخليكي تكملي. بس بشرط 


زهره بسرعه   اي الشرط 


انو مجموعك يكون هندسه غير كدا مفيش   حاجه اسمها تكملي تعليم 


زهره بسرعه موافقه طبعا 


و باس*ته من خده و حضنته بسرعه  


و سليم اتص*دم و لاكن  حضنها هو كمان  


في الجهه الاخرى 


 انت يا بني ادم سبني بقا حر*اام عليك  خليني اروح 

مامااااا   ماماااا 


و هو وااقف قداام البااب 


اششششش يا قمر الصر*اااخ خطر عل صحتك و انا مرضالكش لسه  قدااامك كتييير عذ*اب   و ضحك ضحكه جهوريه و بصلهااا بخب*ث 


اي جو  افلاام الرع*ب الى انت عايش فيهاا دي يا بني ادم  فكني بقا و خليني اروح 


  قرب منهاا  و ابتسم بخب*ث  انتي لسه شوفتي رع*ب بقااا انا حما*ار اناا 


ضحكت غصب عنهاا   و اللهي يسطا انا مبقدرش امسك نفسي ضحك في اوقات زي دي بح*رق د*م اللى قدامي.   المهم روووحني بقااا  و الا هل*م عليك الناس 


ضحك ضحكه جهووريه.  تلمي الناس صر*خيي باعلى صوتك. دا ولا الشرطه هتعرف تخلصك مني  و اعملي حساابك يا قطه  بكره هتجووزك عر*في 


و سبهااا و مشي.  و هي واقفه مصد*ومه 


اي اللى قالوا داا 


عند  زهره و سليم 


زهره بعدت عنه لما حست بنفسها. و قالت 


انا اسفه من الفرح ماخدتش بالي  و نزلت راسها لتحت. 


سليم رفع راسها بحنيه  وضحك 


اتا جووزك عل فكره  بصيلي حتى 


بصت لعنيه  و تاااهو في بعض. وقرب منهاااا. و بس*هااا برقه و  و بعد عنها  و قال 


يلا بقا غيري هدومك علشان ننام و الا نكمل 


زهره جرت بسررعه.   ووووووو


   •يتبع الفصل التالي "رواية زرقاء السليم" اضغط على اسم الرواية 

رواية زرقاء السليم الفصل الرابع 4 - بقلم رباب حسين
menna

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent