Ads by Google X

رواية قزعتي المجنونه الفصل الثالث 3 - بقلم اسراء ابراهيم

الصفحة الرئيسية

 رواية قزعتي المجنونه الفصل الثالث 3 - بقلم اسراء ابراهيم 

رواية قزعتي المجنونه الفصل الثالث 3 

ودخلت وبعد مرور ساعتين خرجت مريم واترمت علي الارض من التعب 

عبدالرحمن: ها عملتي ايه 

مريم:الحمدلله نجحت 

وفجاءة قامت نطت من الفرحة

مريم: انا مش مصدقة انا نجحت وحضنت ليلي 

ليلي: صاحبي الجامد 

عبدالرحمن: تعالي يا مريم ورايا علي المكتب 

في المكتب 

عبدالرحمن: بما انك ما شاء الله عليكي شاطرة فا انا عايزك تبقي مساعدتي في العمليات 

مريم: تمام ده شرف ليا عن اذنك وخرجت 

مريم: انا مروحه بقي يا لولي 

ليلي: اشطا بقولك متيجي تباتي عندي انا عايشه لوحدي وبصراحه كده انا علطول بخاف ابقي لوحدي باليل اصل العمارة غريبه 

مريم: اشطا تمام هكلم بس ماما اطمنها 

ليلي: اشطا 

بعد شويه 

مريم: يلا بينا 

ليلي: يلا 

في بيت ليلي 

ليلي اول ما فتحت الباب في واحد مسكها من شعرها ورماها علي الارض 

ابو ليلي(يوسف): هاتي فلوس هاتي فلوس 

ليلي: لا مش هديك مش هديك ابعد عني 

مريم لسه هتقرب ليلي شاورتلها ب لا وكان يوسف لسه ما اخدش باله منها

يوسف ضربها بالقلم:بقولك هاتي فلوس ومسك شنطتها واخد كل الفلوس اللي فيها ومشي وزق مريم وقعه

مريم قامت وقفلت باب الشقة وخدت ليلي اللي كانت منهاره في حضنها 

ليلي بعياط: اهو علي كل شهر كده بيجي ياخد كل فلوس ويغيب ومعرفش عنه حاجه ويجي الشهر اللي بعده ياخد فلوس 

مريم: طيب انتي كده لازم تقدمي فيه بلاغ 

ليلي: لا مقدرش ده ابويا 

مريم: ابوكي بس بياذيكي يا ليلي 

ليلي: مش عارفة وقامت وقفت 

ليلي: يلا تعالي غيري هدومك ونطلب اوردر ناكل 

مريم: طيب معاكي فلوس 

ليلي: ليه انتي مفكراني مجنونة ولا اي طبعا انا معايا جزء من المرتب حطاه في سوسته سريه في الشنطة ولا هعيش ازاي يعني 

مريم: يا جامد انت 

وغيروا هدومهم وطلبوا اكل وكلوا وهما بيتفرحوا علي مسلسل 

عند عبدالرحمن 

كان قاعد بيتعشي في فيلته الكئيبه جدا اللي مل دهانها اسود واساسها كله بالون البني بس مش دي المشكلة المشكلة ان البيت اول ما تدخله تدخله تحس بالخنقه 

عبدالرحمن فجاءة من غير اي مبرر رمي طبق الاكل اللي قدامه ودخله اوضه الرياضه وقعد يعمل رياضه لحد ما تعب ودخل اخد شاور ونام 

تاني يوم 

مريم كانت ماشية سمعت اتنين ممرضات بيتكلموا ويقولوا 

جومانه: اانا مش فاهمه اخدها مساعدته علي اي يعني 

زينب: علشان حته عملية عملتها 

مريم بعصبيه وزقت الكرسي وقعته:......... 

وبس كده يكون بارتنا انتهي 

للكاتبة: إسراء إبراهيم 

يا تري مريم قالت اي ويا تري اي حوار غموض عبدالرحمن
وعارفة ان البارت قصير بس ده تعويض عن بارت امبارح علشان كنت تعبانه وباذن الله في بارت بليل الساعة تسعة وباي 

   •يتبع الفصل التالي "رواية قزعتي المجنونه "اضغط على اسم الرواية 

رواية قزعتي المجنونه الفصل الثالث 3 - بقلم اسراء ابراهيم
menna

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent