Ads by Google X

رواية ياسمين الشام الفصل الثالث 3 - بقلم نورة عبد الرحمن

الصفحة الرئيسية

  رواية ياسمين الشام كاملة بقلم نورة عبد الرحمن عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية ياسمين الشام الفصل الثالث 3

محمد بسخريه ايه مش عجبك..مش مهم المشتري يعجبك المهم السعر مش كده قال كلامه وهو يغمزها..

ضغطت على يديها بتوتر محاولة عدم البكاء…ليدخل المحامي ومعه الشهود .

ياسمين بشجاعة مصطنعه في حاجه بالعقد مش مقتنعه بيها..

محمد بسخريه ايه المبلغ اللي هتاخديه مش عجبك..

ياسمين باختناق متجاهلة كلامه ..انا مقدرش اسيب شغلي..

محمد انتي مش بحاجه شغل بعد..كده اظن اللي هتاخديه هيكفيكي انت وعيلتك كلها.عداي دراست اخواتك وعلاج ابوكي اللي هتكفل بيه.

ياسمين بضيق بس مقدرش اقعد من دون شغل

محمد بحزم شغل مفيش شغل وبعيدين تعالي هنا عايزه تشتغلي ممرضه ..او تخدمي عالناس بالمطعم وانتي مراتي ..

ياسمين .الشغل مش عيب.

محمد وانا قولت مش هيحصل..

المحامي استهدوا بالله ياجماعه ..

محمد نفخ بضيق..

والاخرى تاففت بتذمر لو مش عايزني اشتغل بلاش وكل حاجه هتتلغي..

محمد بضيق منها وقرف ماشي هتشتغلي بس عندي وبشركتي..ماشي.

ياسمين بس انا مرتاحه بشغلي.

محمد وانا قلت اللي عندي..

المحامي خلاص ياانسه ياسمين هتشتغلي مع محمد باشا..في شركته الناس ببتقاتل عالشغل هناك..

ياسمين بضيق ماشي..

محمد بسخريه لا مفضله علينا..كتر خيرك

ياسمين مش هتبطل تكلمني كده..

محمد لا مش هبطل ويلاا انجزي انا عندي مية شغله غيرك..

تم عقد الزواج..واخذها محمد الى منزلها بعد ان اتصلت باختها لتجهز هي واخيها..في الطريق..

ياسمين بارتباك هو..هو احنا هنسافر نعالج بابا ايمتا..

محمد نسافر..لا مش هنسافر..

ياسمين قصدك ايه..

محمد قصدي هيسافر باباكي لوحده ..

ياسمين بس مينفعش بابا تعبان..

محمد هيكون معاه طاقم طبي كامل…انتي هتنفعيه بايه مش فاهم..

ياسمين بس..

محمد مبسش انت هتفضلي هنا..وابوكي هيروح يتعالج ويرجع..خلاص كفايه نقاش بالحكايه دي.

انزلت رأسها بضيق دون رد..حتى وصلا لمنزل متهالك في اطراف المدينه..

محمد هو ده العنوان ..

اومأت براسها..

طب انزلي اجهزوا انا هفضل بالعربيه..

بعد فتره كان يقود السياره وهي بجانبه..ومعها اختها زينب ذات الخامسه عشر..واخيها علي..في عمر العشر سنوات

زننب..احنا هنروح فين يا ياسووو

محمد بسخريه ياسووو مين ده كمان

ياسمين بابتسامه تجاهلته هفهمك كل حاجه بس نصل ياحبيبتي..

علي بطفوله وتذمر احنا هنصل ايمتى انا مليت

ياسمين هنصل قريب ياحبيبي..

محمد اي اللي هنصل قريب احنا قدامنا وقت عبال منوصل..ليردف بسخريه ياياسوووو

اخرجت هاتفها بضيق متجاهلة الاخر خد ياحبيبي العب فيه لحد مانوصل..

اخذ الهاتف بسعاده..اما زينب فقد بقيت تراقبهما بشك..

وبعد فتره وصل بناية ضخمه…

محمد عبدوو نزل الشنط وحصلنا بيهم..

عبدوو حاضر يابيه..

كانت ياسمين تراقب البنايه بذه وهي تحمل علي النائم.. واختها زينب..تراقبها بانبهار

محمد ايه هتفضلوو كده كتير….

ياسمين احم…

محمد يلاا خلونا نطلع..

مشت خلفه..هي وزينب بهدوء..

زينب هاتي عاي اشيله عنك ياياسوو.

ياسمين لا ياحبيبتي خلاص قربنا نصل..

في الشقه

ووضعت علي على السرير واخذت تتجول في الشقه..

زيينب دي جميله اويي

ياسمين. ابتسمت ومسحت شعر اختها بحنان..

محمد ايه مش هنطلع شقتنا والا ايه..

زينب ليه وشقت ايه ومقولتليش مين ده..

ياسمين بتوتر انا اتجوزت..وده محمد جوزي

زينب بصدمه اتتت.. ايه اتجوزتي امتي وليه وازاي معرفتناش..

ياسمين ياحبيبتي كل حاجه جت بسرعه..

زينب بسرعه ايه ..وابوكي اللي مرمي بالمستشفى ..سالتيه والا ايه..

ياسمين بكدب ايوا ….

محمد بتذمر وملل ايه هنفضل طول الليل كده مش عايزين ننام بقى..

زينب انتي شايفه اسلوبه عامل ازاي انتي ازاي تتجوزي واحد زي ده..

محمد بغضب وماله ده يا….وضعت يدها على فمه ليصمت وهمست له برجاء ارجوك كفايه ومتتكلمش هي عيله صغيره ومتعرفش بتقول ايه..

ابعد يدها بحده ليهدر بها يلاا خلينا نرووح نندفس ننام..

قبلة اختها معلش ياحبيبتي خدي بالك من روحك ومن اخوكي..واحنا هنكون جنبكم..

ليه الوداع والله انا هدمع كمان شويه ده نحن اساسا بالشقه اللي قبالهم ..مش رايحه اللصين يعني..

زيبن ياربي على طولت لسانه انتي ازاي هتتحملي العيشه معاه..

محمد بحده بنت انتي..

قاطعته ياسمين خلاص ارجوكم كفايه..وانتي يازينب ايمتا هتتعلمي الاحترام محمد بيه اكبر منك…ولازم تحترميه..

محمد طبعا مهي..قاطعته و هو احنا مش هنروح شقتنا والا ايه..

محمد بغمزه لا هنروح ودي تيجي ياعروسه يلاا بينا..

في شقتهم.

دخلا واغلق االباب

ووقفت مكانها..لتسمع سخريته ايه هتفضلي واقفه كتير والا عايزاني اجي اشيلك ياعروسه..

ياسمين مشت نحوه بتوتر..

اخرج علبة ماء من الثلاجه وشرب قليلا وهو يراقب توترها وحركتها..وضع العلبة جانبا واقترب منها ايه ياعروسه مكسوفه..بس لا مينفعش الكسوف بيوم زي ده ليجذبها من خصرها وووووو

 رواية ياسمين الشام الفصل الثالث 3 - بقلم نورة عبد الرحمن
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent