Ads by Google X

رواية بريئة في عالم المافيا الفصل الثاني عشر 12 - بقلم ملك شكري

الصفحة الرئيسية

  رواية بريئة في عالم المافيا كاملة بقلم ملك شكري عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية بريئة في عالم المافيا الفصل الثاني عشر 12

رعد بصدمه: ليهه

ملاك بهدوء مستفز: الي سمعته وياريت تسيبني ارتاح لحد بكره بس عشان اقدر ارجع البيت

رعد بغضب: بيت اي الي ترجعيه ملاك فوقي

ملاك: فوق انت يارعد فوق انت واعرف انت عملت اي ومتطلبش اني اسامحك بسهوله

رعد بيحاول تهدئه نفسه: ملاك ملاكي ارجوكي انا خوفت عليكي بما فيه الكفايه انهارده مش حمل مناهده هدي انتي بس نفسك وان شاء الله هنحلها

ملاك ومش عايزه تضعف قدامه: رعد ارجوك امشي

رعد بيحاول يستعطفها

ملاك: رعد امشي

بصلها رعد بندم ومشي ساب الباب مفتوح

ملاك: اقفل الباب

رعد: لا عشان لو ناديتي عليا اسمعك

ملاك: مش هندهه اقفل

رعد قفل الباب ومشي دخل اوضته خد شاور دافي يفوقو من احداث اليوم الي عدا ده جيه تاني يوم صحي رعد خد شاور ولبس بدله سودا وقميص ابيض وجذمه سودا وساعته الروليكس الفخمه وبرفانه الساحر خلص لبس ودخل يشوف ملاك ملقهاش في اوضتها نده عليها بصوت عالي نسبياً: ملااك ملاك انتي فين

خبط ع باب التويلت بردو مفيش صوت فتح الباب ملقاش حد جوا نزل وهو القلق مليه سأل الداده: مشوفتيش ملاك ياداده

الداده: في الجنينه يابني

اتنهد رعد برتياح شديد وبعد كده اتحول ل غضب لانه قلق عليها جدا

راح الجنينه وهو متعصب لسه كان هيزعقلها بص ل منظرها الطفولي وهي قاعده ف نص الجنينه وصوت ضحكاتها متعالى في المكان وفي ايدها اكل عصافير وفي عصفوره بتاكل من ايدها وملاك ف قمه انبساطها ومنظرها زي الطفله الي عندها عشر سنين

بصلها رعد بسعاده وقرب منها بخطوات هاديه وقعد جمبها

بصتله ملاك بلا مبالا ورجعت تاني تلعب مع العصفور الي حس معاها بالأمان وعرف فعلا انها طيبه ومش هتأذيه

رعد ببتسامه حنينه: صباح الخير

ملاك بهدوء مستفز: صباح النور

وقامت من ع الارض: عن اذنك

لسه هتمشي قام رعد مسكها من ايدها واتكلم بنبره كلها حزن وندم وضعف: ملاك ارجوكي اسمعيني

ملاك ونفسها تقوله مسمحاك ياحبيبي انا عمري اصلا مزعلت منك

تظاهرت بالقوه وردت:نعم يارعد بيه اظن اني مليش حق اني اسمعك انا كنت مجرد واحده حاسس ناحيتها بالأعجاب( كملت بحزن وصوت مهزوز من البكاء) واحده قاعده هنا بس ل مجرد انك امرت ب كده امرت اني اقعد هنا لحد ما تزهق وترميني زي قبل كده صح حرام عليك لو لسه في فعلا ذره حب او حتى احترام ليا سيبني امشي انا استحملت حاجات الي اكبر مني مستحملهاش بكفايه بقا رعد ودموعه ابتدت تنزل: ياملاك صدقيني انا عمري ماحبيت حد قدك كل ده عملته عشانك انتي عشان متبقيش ف خطر ارجوكي اديني فرصه تانيه اخر فرصه

فضل يبصلها بترجي وندم

ملاك: ه هشوف هفكر واقولك

رعد ابتسامه ظهرت على وشه: فكري براحتك كمل بغمزه: بس لو اعرف انك وانتي زعلانه بتبقي مزه كده كنتي زعلتي من بدري

اتحرجت ملاك جدا وحاولت تغير الموضوع كملت بقمصه: قصدك اني كنت وحشه يارعد

رعد بحب: ابدا ياروح رعد ابدا ياعيون رعد انتي احلى واجمل واحده شافتها عيني

ملاك: ربنا يخليك ليا

لسه رعد هيحضنها

بعدت ملاك بخطوه هاديه: انت ناسي انك طليقي

رعد: هو انا مقولتلكيش انا رديتك من قبل الحفله

كمل بغيظ: الحفله الي سيادتك جيالي فيها لابسه فستان شكله دمار عليكي اصلا وكنت هموت واجري اخدك ف حضني وحمزه الكلب ده افوقلو بس

ضحكت ملاك: والله مشوفت اطيب من حمزه ده بجد حكالي على. اخته الله يرحمها صعب عليا اوي احكيلي عنهم اكتر

رعد: تعالي ياستي نقعد وهحكيلك قعد معاها رعد حكالها عن اخت حمزه وانها مخطوفه بقالها 4سنين

ملاك اتكلمت وهي بتسترجع فتره ل ورا

*فلااااااااش باااااااك*

حمزه: اتصل بيا سمعني صوتها وبعد كده سمعت صوت ضرب نار وصوتها مبقاش موجود بعد ما كانت بتصرخ سكتت قتلها قتل اهم حد ف حياتي

*باااااااااااك*

ملاك بتفكير: بقولك يارعد

رعد: عيونه

ملاك: حمزه لما كنا بنتكلم قالي ان هما اتصلو بيه ف الفون وسمع وهما بيقتلوها

رعد بستغراب:بمعنى

ملاك بذكاء: بمعنى ان خديجه اخت حمزه ماماتتش

رعد بصدمه: ازاااي

 رواية بريئة في عالم المافيا الفصل الثاني عشر 12 -  بقلم ملك شكري
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent