Ads by Google X

رواية حارة الادهم الفصل الثامن 8 - بقلم اسماء يوسف محمد

الصفحة الرئيسية

   رواية حارة الادهم كاملة بقلم اسماء يوسف محمد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية حارة الادهم الفصل الثامن 8

ادهم… وداه اتفاق ولا ايه
المتولي.. ادهم انتا شفت مني الحلو بس لسه مشفتش الوحش وخد بالك لو الحكومه مسكتك انا ولا اعرفك ويروح قرد يجي غزال…
ادهم…. مايمكن انتا الي تروح وانا الغزال بقا واجي..
المتولي.. قصدك ايه يا ادهم
ادهم… قصدي انو انتا متعرفنيش ولا تعرف عني حاجه والي قلت عليه هيتنفز بس لجمال عيونك لا لاني محترم العقد الي مبينا
المتولي ماشي يا ادهمّ
………
تاني يوم شهد وساره نزلو يشترو الحجات الي لزماهم
…….
بليل…
ادهم ايه ياست الكل امال فين شهد وساره….
ام ادهم… من ساعه مانولو الصبح مجوش
ادهم.. يعني ايه مجوش داه كله بيعملو ايه..
ام اظهم.. هنصبر كمان شوية ولو مجوش اتصرف..
ادهم… انا.. ومكملش الكلمه والمنبه بتاع تلفون ضرب
ادهم.. طيب هشوف انا الموضوع داه بعدين.. وبيروح وبياخد علي وبيمشو..
…….
في مكان مهجور…
ادهم واقف ومستني الحظه المناسبه وبيتقحم المكان هوه وعلي وشويه رجاله…
والمتولي وحاتم بياخدو كل البيضايع والفلوس وبيمشو..
……
بعد ساعه ادهم بيوصل لفله المتولي…
المتولي… اعتبر اني راضي عنك لانك عملت انجاز كبير انتا وابو علي صح ياحاتم
حاتم… ايوه الاستاذ هولكو عمل الي عليه وذياده حبتين…
ادهم.. دا وجبي وبس ها فين الضمان…
المتولي.. اتفضل ياعم مليون جنيه نص ليك ونص لأبو علي…
ادهم.. طيب الف شكرا….
الكل بيمشي…
المتولي… ادهم عايزك في حاجه.. خليك هنا..
ادهم.. بيبص بعدم استرياح
علي.. ماتيجي لحسن انا مش مطمنله….
ادهم.. متخفش يلا روح وطمنهم عليا وابقا طمني علي شهد وساره..
علي.. طيب يا كبير…..
المتولي… انا شفت كل موهبتك يا ادهم وانا فخور بيك وبشجاعتك…
ادهم.. اي يامعلمه هتفضل تطبلي ياما خش في الموضوع…
المتولي… بيعجبني فيك ذكائك.. المهم انا مرااتي مات من 15سنه تقريبا… وانا كنت بحبها اوووي ومتجوزتش عليها لحد دلوقتي..
ادهم… نعمممم امال نانه دي مين..
المتولي… ههههههه اوعا تكون فكرتها مراتي دي صديقه طفوله وقررت تكمل معايا بكل ما عندها..
ادهم… ااه ازاهر عليها ست وفيه لدجت انو كل حاجه فيها بقت ملك..
المتولي.. مشيها يا مان المهم انا عندي بنت في كليه وخايف عليها اوووي لان ذي ما انتا عارف اعدائي كتير..
ادهم… بسسسس سكتناله دخل بي حماره…
المتولي… لالا انا مش عيزك تتجوزها انا عايزك تبقي حارسها الشخصي… وكمان دراعي اليمين وحارسي انا كمان…
ادهم… اااه طيب سيبني افكر…
المتولي.. تفكر ايه هوه داه فيه تفكير دا شغللل وبعدين انا مش مطمن لاي حد غيري..
ادهم.. خلاص ماشي انا موافق..
المتولي.. انا هندهالك تشوفيها وتتفاهم معاها وتعرف مواعيدها امته. .
ادهم.. طيب متتأخرش..
المتولي.. استريح بس عندك
المتولي بيطلع فوق عند بنته….
المتولي…. روز… روز…
روز.. نعم يبابا..
المتولي.. انا جيبلك حارس ومتعرضنيشلو بتحبيني
روز… يبابا حارس ايه يبابا
المتولي… روز انا خايف عليكي افهمي بقا..
روز…. طيييب يابابا…
المتولي.. طيب انزلي شوفيه وحديدي معاه كل الي انتي عيزاه..
روز… اووف يابابا…. هنززل اهوه…
وبتنزل معا ابوها تحت عند ادهم
المتولي… ادهممم… رووز بنتييي هسيبكم تتعرفو علي بعض عندي مكالمه مهمه
ادهم.. بيلتفت وبيقف مصدوم…. من شده جمالها
المتولي.. اي يا ادهم اتا جيبك تحرسها
ادهم… اااه… اهل وسهلا
روز… انتا تيجي من الساعه 6بلدقيقه والثانيه… ولو اتأخرت هيبقه ليا تصرف تاني معاك
ادهم… هوه علشان عيونك خضره وشعرك ناعم واصفر هتتكبر علينا
روز… بي احراج انتا قليل الادب تيجي بكرا بدري.. وبتسيبه وبتمشي…
ادهم.. بيخرج بره عند المتولي
ادهم.. اناماشي بقا..
المتولي.. في الف سلامة..
ادهم.. بيوقف تاكسي وبيركب ويروح….
………………
ادهم… بيدخل البيت وبيقف مصدوووم ومزهووول

 رواية حارة الادهم الفصل الثامن 8 - بقلم اسماء يوسف محمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent