Ads by Google X

رواية هند و الخائن الفصل الثالث 3 - بقلم احمد محمود

الصفحة الرئيسية

  رواية هند و الخائن كاملة بقلم احمد محمود عبر مدونة دليل الروايات 


رواية هند و الخائن الفصل الثالث 3

قربت عالكافيه وبصيت من بعيد لقيته قاعد وماسك ايد بنت عمي....ايوة بنت عمي الي زي اختي ....

انا الي دخلتها بيتي ب ايدي ....

كانت اي مشكلة تحصل اكلمها احكيلها واخليها تكلمه تصلح بينا وانا كمان الي كنت بخليه يروح يوصلها للجامعه بتاعتها في طريقه ولما عزلوا من بيتهم انا الي قولتله يشطبلهم بيتهم الجديد لانه بيشتغل مهندس و دا شغله ....

انا الي عملت كل دا في نفسي وانا الي هتحمل نتيجته....

طلعت تليفوني بسرعه وصورتهم 

وبعدها

جريت علي السواق قبل ما حد يشوفني خليته روحني عالبيت بسرعه عشان افكر هعمل ايه....

صدمتي فيهم هما ال ٢ كانت كبيرة ازاي هو يعمل فيا كده وبعد كل ال عملته معاها دا جزاتي....

انا لازم اندمهم ندم عمرهم هما الاتنين علي الي عملوه فيا ده....

اول حاجه عملتها كلمت محامي واتفقت معاه اني عاوزه ارفع قضيه خلع بس ميجبش اي سيرة ل جوزي دلوقتي لما الإجرائات تخلص....

وقررت اني هتعامل عادي جدا عشان انا ناويه اندمه علي انه فكر لحظه انه يخونني....

رجع الاستاذ عالبيت وهو في غاية السعادة ....

_ ها يا حبيبتي لسه تعبانه....

_، لا اتحسنت شوية لما شوفتك...

بس انت اتأخرت ليه كده النهارده....

_ الشغل كان كتير مش ملاحق عليه....

حتي اتغديت بره...

_ طيب ياحبيبي روح غير هدومك وتعالا نعد مع بعض....

_ لا انا هنام عشان عندي ارهاق من الشغل...

_ ماشي زي ما تحب....

رحت اتصلت ب بنت عمي اول ما سمعني جري يشوفني بقولها ايه...؟؟؟؟!!!

_ ازيك ياسارة عاملة ايه وحشتيني

_ الحمد لله ياهند انتي وحشتيني اكتر...

_ فينك مختفيه فين ولا بتسألي ولا بتيجي...

_ معلش مشغوله شوية فالبيت...

_ طيب ايه رأيك تيجي بكرة تقضي معايا اليوم هنا فالبيت ونتغدي سوا...

_ ماشي ياحبيبتي هجيلك بكرة ان شاء الله...

قفلت التليفون ولقيته بيقولي ....

_ اشمعنا يعني عزمتي سارة عندنا بكرة....

_ ابدآ اصلها وحشتني اوي بقالي كتير مشوفتهاش....

راحت بعتاله رساله عالواتس...

_ هند عزمتني عندكم بكرة....

_ اه منا عرفت كويس اهو بالمرة اشوفك اصل انتي وحشاني اوي...

_ مانت لسه كنت معايا النهارده...

_ انتي بتوحشيني وانا معاكي اصلا...

كل دا وانا شايفه الكلام وساكته وكاتمه في قلبي وهموت من القهرة علي نفسي وعلي ولادي ....

رحت دخلت نمت عشان ميحسش بحاجه ....

وجه اليوم الموعود الي اخيرا هواجههم بالكلام وكل شيء هينكشف ويبان ..

رواية هند و الخائن الفصل الثالث 3 -  بقلم احمد محمود
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent