Ads by Google X

رواية الايثار الفصل الاول 1 - بقلم محمد محمود

الصفحة الرئيسية

 رواية الايثار كاملة بقلم محمد محمود عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية الايثار الفصل الاول 1

جوزي بقى يرجع البيت متاخر كل يوم 

والاقيه بيتكلم في التليفون بصوت واطي بعيد عني 

انا متجوزة بقى لي سنه ونص 

بحب جوزي جدا .. بس ملاحظه انه متغير بقى له أسبوعين

وبقى يرجع من الشغل واكل ومش بيرضى يتغدى معايه

ما بقاش بيحكيلي عمل ايه فالشغل

مبقاش بيرد على تلفوناتي لما بتصل بيه وهوا بره

ما بقناش بننزل سوى ..ولا بقى يتكلم معايه زي الاول 

حتى شكله بقى متغير ومبقاش عايز يقعد معايه زي مايكون اتخنق مني او في حاجه انا مش فاهماها

الموضوع ده مضايقني جدا .. حتى مش عارفه أفاتحه في الموضوع .. كل ما اكلمه يقولي تعبان وعايز انام 

بقى ينزل من البيت بعد ما يرجع من الشغل على غير العادة و يقولي رايح مشوار .. 

ويرجع بعدها بساعتين أو تلاته

أقوله كنت فين ؟؟! .. يقولي كنت في مشوار.. ومرة كنت مع صحابي عالقهوة

مش عارفه اعمل أيه ؟.. حاسه ان حياتي بقت سودا فعلا .. الايام بقت ممله وكل حاجه بقت روتينيه جدا

قررت أستفذه عشان يتكلم معايه واقوله اني قررت أرجع الشغل اللي كنت فيه قبل ما نتخطب

وبالفعل استنيته بعد ما رجع وقعد قدام التلفزيون .. وعملتله شاي وفتحت الموضوع .. 

اللي كان هيجنني فضلت أقوله هرجع اشتغل ولسه هقوله أنا ليه خدت القرار ده 

لقيته بيقولي تمام ..!! وانا كنت متوقعه انه هيتخانق معايه

وافق اني ارجع الشغل رغم رفضه الشديد للموضوع ده قبل كده ؟

قولتله خلاص تمام انا هروح الشركه من بكرة .. وسيبته  ودخلت انام 

تاني يوم  صحيت بدري ولبست ..ونزلت الشغل بتاعي وقابلت المدير وقولتله عايزة ارجع اشتغل 

رحب بيا جدا وقالي مكتبك موجود .. وفعلا استلمت شغلي في نفس اللحظة

كان جوايا حاجه بتقولي بلاش تعملي كده .. بس كان لازم استفزة واشوف اخره فين .. لحد ما هوا يكلمني 

قابلت صحبتي الانتيم نور في الشغل .. ماقولتلهاش اني هرجع تاني.. قولت افاجئها وفعلا فرحت جدا لما شافتني وفضلنا نتكلم كتير واحنا بنشتغل وانا بحاول افتكر الشغل كان بيمشي ازاي وبعد يوم طويل وصعب

حسيت بانجاز رهيب .. فعلا قعدة البيت دي بتقتل كل حاجه وممله لاقصى درجه

بعدها روحنا نتعشى أنا ونور إحتفالا برجوعي .. وبجد حسيت أني اتولدت من جديد

وفضلت بره قاصده لحد ما الوقت اتاخر.. وبعدها جوزي عماد اتصل بيا مرتين ما ردتش عليه

رجعت البيت الساعه 11 بليل ودخلت الشقه من غير سلام زي ما بقى يعمل الفترة الاخيرة 

وأول ما شافني ... 

 رواية الايثار الفصل الاول 1 -  بقلم محمد محمود
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent