رواية عشقت قمر الصعيد الفصل الثالث والاربعون 43 والاخير - بقلم ندي سامي

الصفحة الرئيسية

         رواية عشقت قمر الصعيد كاملة بقلم ندي سامي عبر مدونة دليل الروايات

رواية عشقت قمر الصعيد

 رواية عشقت قمر الصعيد الفصل الثالث والاربعون 43 والاخير

باسل بنفاذ صبر: قمر اهدي انتي فاهمه غلط انتي شايفه ان هي...... 
قمر بتسرع: مش محتاج تبرر سيبني عشات الناس بتبص علينا وعايزه اروح اقعد هناك مع ماما ولسه باسل هيكلمها فجاه جه صالح 
صالح: ف اي يولاد بتتخانقوا ولا اي 
باسل: ابدا يا بابا مفيش حاجه 
قمر: انا رايحه لماما 
راحت قمر لناديه ووقفت جمبها وصالح مشي 
ناديه: اعرفكم دي قمر بنتي 
امينه صحبتها: ماشاء الله دي زي القمر اي رايك يا راضي مش اسم علي مسمي 
راضي ابنها: طبعا يا ماما زي القمر 
باسل كان هيموت من الغيظ وراح ناحيتها وراح ببرود وحط ايده علي كتف قمر 
باسل ببرود: اي حاجه تخص باسل الدمنهوري مبحبش  حد يتكلم عليها 
ناديه: طب عن اذنكم وشدت باسل 
ناديه: اي اللي انت بتعمله دا 
باسل: بعمل اي يا ماما مش شايفه بيقول عليها اي 
ناديه بخبث: وانت زعلان لي افرض معجب بيها اي بقا اللي يضايقك 
باسل: ماما متستفزنيش لو سمحتي انتي عارفه اني بحبها 
ناديه: يبقا تعترف لها بحبك يا باسل 
باسل: حاضر 
باسل شاف رامز واهله جايين من بعيد راح عشان يستقبلهم 
باسل: عمو علي وطنط وحشتوني اووي والله 
علي: مبتجيش لي يبني وحشتنا والله 
باسل: الشغل والله وحضرتك عارف 
علي: ربنا يعينك يحبيبي 
اماني: اكلي مبقاش يعجبك يا باسل بقا 
باسل: والله ابدا يا ست الكل بس والله مشغول 
اماني: ربنا معاكم يحبيبي امال فين مامتك وباباك 
باسل: اتفضلوا اوصلكم ليهم 
راح باسل يوصلهم ورامز شاف تالين راح ناحيتها 
تالين: رامز ازيك 
رامز شدها من دراعها وقالها 
رامز: الفستان قصير لي يا تالين 
تالين عيطت: ملكش دعوه انت تقول كدا لحبيبه قلبك انا لا تقدر تقولي انا اي 
رامز مردش وتالين عياطها زاد وسابته ومشيت 
قمر: تالين مالك يعيوني ف اي  
تالين لسه هتحكي قاطعها صوت باسل في المايك 
باسل: طبعا كلكم هنا عشان تحتفلوا اني قومت بالسلامه بس انا كنت عايز اقول حاجه انا بعترف قدام الناس دي كلها اني بحب قمر وعايز اتجوزها 
الظابط: لو سمحت يا باسل بيه احنا عايزين حضرتك في موضوع 
كل اللي ف الحفله كانوا مصدومين في اللي زعلان واللي شمتان فيهم 
باسل: خير يا حضره الظابط ف اي 
الظابط: عايزين قمر اللي هربانه من عمها 
صالح: قمر تبقا بنتي ومش هسمح انها ترجع للراجل الظالم دا 
سليمان: بنتك كيف يعني قمر ابوها وامها مش عايشين ولا اي يا عبدالعال 
عبدالعال: ايوا اكده وانا عمها ومسئول عنها 
قمر منهاره وتالين حضناها 
باسل: قمر مش هتخرج من هنا عشان هي خطيبتي وهنتجوز 
كلهم اندهشوا من كلام باسل وكانوا فرحانين ماعدا شيري واهلها وعبدالعال وسليمان 
سليمان: كلام اي ديه قمر يبقا خطيبتي اني 
باسل صفعه صفعه قويه 
باسل: اوعي تجيب سيرتها علي لسانك تاني اللي قدامك دا يا حضره الظابط بيتجوز البنات اللي اصغر منه ولما يزهق بيطلقهم ويدمر حياتهم واللي معاه دا الىي قتل اهل قمر 
عبدالعال بخوف: اي اللي انت بتقوله ديه 
باسل: هو دا الحقيقه اتفضل يا حضره الظابط دي المستندات اللي بتثبت كلامي 
فلاش باك؛ 
سليمان: عبدالعال لو قمر مظهرتش انا هبلغ عليك انك قت. لت ابوها وامها 
عبدالعال: لي اكده يا باشا مانا مخبرش مكانها فين وبعدين اني كمان هقول كل حاجه اعرفها 
سليمان: هتجول اي يعني اني بتجوز البنات الصغيره  وبرميهم لما بزهق محدش هيصدقك 
نرجع للواقع 
الظابط وكة الموجودين سمعوا اللي حصل وسليمان وعبدالعال اتصدموا من اللي سمعوه وان ازاي حد سجلهم 
الظابط؛: اقبض عىيهم يبني واحنا اسفين علي الازعاج يا صالح ياشا انت وباسل باشا 
عبدالعال وسليمان: احنا معملناش حاجه 
الظابط: يلا يبني خدوهم ومشيوا 
قمر كانت فرحانه وجريت حضنت باسل 
قمر: تعرف اني انا كمان بحبك اووي ومن خمس سنين كمان 
باسل  : عارف صاحبه العيون العسليه 
قمر: عرفت ازاي دا انت مشوفتش وشي 
باسل: العيون دي عمرها ما هتنسي 
رامز: بما ان الكل متجمع انا قررت اتجوز تالين انا بحبها يا عمي وعايز اتجوزها عشان خلاص لعند كدا بقا 
كلهم كانوا فرحانين وضحكوا علي مشاكسه رامز 
صالح: وانا موافق مش هلاقي احسن منك لبنتي يا رامز 
رامز كان فرحان وحضن باسل وقمر وتالين حضنوا بعض والعيلتين كانوا مبسوطين 
شيري كانت متغاظه هي واهلها وسابوا الحفله ومشيوا 
صالح: علي بركه الله الفرح الاسبوع الجاي ان شاء الله 
الحفله خلصت وكله راح ينام عشان تحضيرات الفرح 
اشرقت شمس يوم جديد فيه اللي كان فرحان ان هيتجوز حب حياته وفي اللي متغاظ انه مش هياخد اللي هو عاوزه 
رامز عدي علي تالين عشان يجيبوا الفستان وباسل وقمر كمان هيروحوا معاهم بس كل واحد هياخد حبيبته معاه ف عربيته 
ناديه وواماني كانوا مشغولين بتحضيرات الفرح وصالح وعلي ف الشركه عشان شغلهم وعشان يعوضوا مكان باسل ورامز اللي مشغولين بتحضيرات فرحهم 
شيري دخلت ف اكتئاب تشان محققتش اللي هي عايزاه وقاعده ف اوضتها وفجاه سمعت صوت بوليس بره 
شيري خرجت من اوضتها ونزلت تحت 
مجدي: اي دا ف اي وازاي تيجوا ف وقت زي دا 
الظابط: انت مطلوب القبض عليك بتهمه الاعمال الغير شرعيه 
شيري: اي اللي انتوا بتقولوه دا 
الظابط: وانتي كمان مطلوب القبض عليكي بتهمه التحريض ف القتل خدوهم 
شيري: لاااااا انتوا مش عارفين احنا مين ولا اي
فضلت شيري تزعق وتعيط وطبعا احنا عارفين ان الخير دايما بينتصر 
جه اليوم المنتظر وهو يوم الفرح كلهم مشغولين عشان التجهيزات 
باسل ورامز حجزوا كل واحد جناح ف الاوتيل السبع نجوم  والفرح هيكون هناك ف قاعه الاوتيل 
تالين وقمر بيجهزوا وجالهم الميكب ارتيست 
رامز وباسل: بيجهزوا برضو ف الاوض بتاعتهم اللي حجزوها ف الاوتيل 
الفرح كان معزوم فيه كل رجال الاعمال وناس كتير 
باسل جهز هو ورامز وكمان قمر وتالين 
باسل كان لابس بدله سوداء تبرز عضلاته وقميص ابيض وببيون اسود ورامز زيه 
قمر كانت لابسه فستان ابيض مظبوط عليها من فوق وواسع من تحت وحجاب وكانت زي الملاك 
تالين كانت لابسه فستان ابيض سك وبشعرها 
ناديه خبطت علي باب الجناح بتاع تالين وقمر ودخلت 
ناديه عيونها دمعت من كتر الفرحه 
ناديه: بسم الله ماشاء الله الله اكبر عليكم يا حبايب ماما ربنا يسعدكم يارب 
تالين: الفستان حلو يا ماما بجد 
ناديه: زي القمر يحببتي انتي واختك 
قمر برغم فرحتها بس كاانت فرحتها ناقصه لانها افتكرت اهلها 
ناديه: مالك يقمر يحببتي 
قمر: افتكرت ماما وبابا الله يرحمهم 
ناديه: الله يرحمهم يحببتي وبعدين مش انا وصالح اهلك برضو 
قمر: طبعا يا ماما انتوا نور عيوني والله ربنا ميحرمني منكم يارب 
فجاه الباب خبط 
ناديه: مين 
باسل: انا يست الكل فين مراتي بقا 
كلهم ضحكوا 
ناديه: مراتك مينفعش تشوفها دلوقتي ويلا بقا من هنا 
رامز: وانا كمان يا حماتي عايز مراتي 
ناديه: يلا ياض انت وهو من هنا بقا 
رامز وباسل: ربنا علي الظالم وضحكوا 
بعد شويه جه صالح عشان ياخد البنات وينزلهم لعرسانهم 
صالح خبط علي الباب 
صالح: جهزتم يحبايبي 
ناديه: ادخل يا صالح يحبيبي البنات جاهزه 
صالح دخل: اللهم بارك ربنا يحميكم يحبايبي 
صالح خد تالين وقمر ونزل بيهم القاعه وبايل ورامز اول لما شافوهم انبهروا من جمالهم 
باسل لقمر: اي الجمال دا الحلاوه دي كلها لوحدي
قمر اتكسفت جدا وابتسمتله 
رامز: قمر يناس دا انا امي دعيالي والله 
تالين: رامز عيب كدا 
رامز: عيب اي دة انا بقالي سنين مستني محدش بقا ليه حاجه عني 
ضحكت تالين علي كلام رامز 
طبعا باسل راح حضن اخته وسلم عليها 
باسل لتالين: بنتي كبرت وبقت عروسه زي القمر ربنا يسعدك يحببتي 
تالين: الف مبروك ليك يا ابيه خلي بالك من قمر 
باسل: ف عيوني وانت ياض خلي بالك من تالين دا انا انفخك لو زعلتها 
رامز: يبني حتي يوم فرحي مش محترمني 
باسل: الف مبروك يصحبي ربنا يسعدك 
رامز: الله يبارك فيك يحبيبي ومبروك ليك 
وكل واحد راح قعد جمب عروسته وكانوا مبسوطين جدا وشويه وقاموا يرقصوا سلو 
اشتغلت اغنيه اليسا وسعد المجرد ومن اول دقيقه 
كل واحد فيهم قعد يغني للتاني والفرح خلص وكل واحد راح علي الجناح بتاعه 
باسل ف الجناح بتاعه هو وقمر 
باسل: مبروك لينا يحياتي انا كنت هفضل طول عمري اندم اني ضيعتك من ايدي 
قمر: الحمد لله يحبيبي اننا بقينا سوا 
باسل: اي انتي قولتي يا اي 
قمر: يحبيبي 
باسل: الله ونسيبهم بقا ونروح عند تالين ورامز 
رامز: اخيرا يحب عمري بقينا لبعض 
تالين: مبسوطه اووي يا رامز بس انت كنت سوسه مبتبينش يا تقيل انت 
رامز: ههههههه بس بموت فيك يجميل 
ونسيبهم هما كمان بقا 
بعد اربع سنوات 
باسل وقمر وتالين ورامز كان قاعدين سوا ف الجنينه ومعاهم علي واماني وصالح وناديه 
رقيه: يا بابي حمزه بيزعقلي 
رامز: لي يحببتي بيزعقلك 
حمزه: عسان بتلعب مع اياد ابن الجيلان وانا بغيل عليها (عشان بتلعب مع اياد ابن الجيران وانا بغير عليها) 
كلهم ضحكوا عليهم 
رامز: ما تشوف تبنك يا عم باسل 
باسل: طالع زي باباه وعمه يغالي 
ضحكوا كلهم وكده يبقا خلصنا روايتنا اتمني تكون عجبتكم وان شاء الله نتقابل ف روايه تانيه وبشكر كل الناس اللي كانت بتقول كلام ايجابي وبتفرحني.  تمت  💓💓

يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية عشقت قمر الصعيد ) اضغط على أسم الرواية
google-playkhamsatmostaqltradent