رواية الحب المميت الفصل الرابع 4 - بقلم امينة إبراهيم

الصفحة الرئيسية

  رواية الحب المميت كاملة بقلم امينة إبراهيم عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية الحب المميت الفصل الرابع 4

سمعنا صوت الموبيل جريت عليه ورديت سمعت صوت حد تاني

 -انت مين 

= صاحب الموبيل عامل حادثه 

- لاااااااااااااا

والدنيا اسودت بعدها محستش بحاجه 

العم" جريت عليها انا وامنيه نفوقها 

-الو ابني فين

=ابنك عامل حادثه وهو في مستشفي ...........

-متشكر ي ابني مسافه السكه وهكون عندك 

وقفلت معاه حاولنا نفوق لارا مش بتفوق 

امينه =ابني فين وفيه ايه

- في المستشفي عامل حادثه 

= ي ابني ي حبيبي وديني ليه عاوزه ابني 

- ي حجه وحدي الله ونشوف البنت مالها

=لاإله إلا الله  

حاولت تفوقها كتير معرفتش 

= يحج دي مش بتصحي تعالي نوديها المستشفي 

-طب يلا بسرعه 

             صلوا علي النبي ❤️❤️

امنيه" اول ما وصلنا خدوا لارا الاوضه علشان الدكتور يشوفها ومحمد راح يشوف فين اوضه أدهم لقيته جاي 

=فين ابني 

- في اوضه رقم..... تعالي نروح نشوفه علي ما الدكتور يكشف علي لارا

وصلنا للاوضه فضلنا مستنين الدكتور يطلع وبعد مده الدكتور خرج من الاوضه جريت بلهفه 

= ابني عامل ايه ي دكتور 

-متقلقيش ي حجه ابنك كويس الحمد لله مجرد جروح وكسر في رجله 

محمد= اقدر اشوف ابني ي دكتور 

- ايوه ي حج اتفضل 

دخلنا الاوضه لقيناه بداء يفوق جريت عليه بعياط 

= كدا ي ابني تخضني عليك كدا ي حبه عيني 

- انا كويس ي ماما مفيش حاجه ما انا قدامك اهو 

الاب= الف سلامه عليك ي ابني 

- الله يسلمك ي غالي 

أدهم بص لأمه لاقها بتعيط 

- ي ماما خلاص بقي بتحلولي وانتي بتعيطي وكدا الناس تعاكس وانا مش قادر اتخانق بصراحه😂

امه بضحك- بس ي بكاش  

= بس ي ابن ال*** بتعاكس مراتي قدامي 

- في ايه ي حج دي امي برضه 

= ومراتي قبل ما تكون امك 

ضحكنا كلنا...... بقلم أمينه إبراهيم

أدهم" كنا بنضحك قعدت ادور عليها مش لقيها وحشني عيونها وعارف اني زعلتها مني جامد راحت فين دي"

-احم انتو جيتوا وسيبتوا لوحدها في البيت 

ماما= يلهو*ي نسينا خالص 

-نستيوا ايه 

بابا= لارا لما عرفت اغمي عليها ومعرفناش نفوقها والدكتور بيكشف عليها دلوقتي 

"قلبي اتقبض عليها اووي مش عارف ايه الاحساس دا "

نعم هيا فين 

"حاولت اقوم علشان اشوفها معرفتش أقف من الجبس"

ماما=رايح فين بس ي ابني احنا هنروح نشوفها

- لا انا هاجي معاكم 

"بابا ساندني علي ما وصلنا للاوضه بتاعتها لقينا الدكتور خارج من عندها 

بلهفه وخوف- هيا مالها ي دكتور 

= للأسف حصلها صدمه عصبيه ودلوقتي مركب ليها محاليل علي ما تفوق 

"دخلت لقيتها نايمه علي السرير وشها باهت والمحاليل في اديها اول مره اشوفها بالحاله دي معقول حصلها دا بسببي حتي بعد ما حرجتها معقول بقيت بالقسوه دي عليها بعد ما كنت الأمان ليها فوقت من سرحاني علي حركتها وهيا بتفوق ماما جريت عليها تسندها"

لارا بعياط= أدهم فين حصله حاجه هو كويس صح مش هيسيبني زي بابا وماما 😭😭

ماما- اهدي ي حبيبتي أدهم كويس 

لارا بعياط= خديني  ليه عاوزه اشوفه 

بابا - ي حبيبتي أدهم جنبك اهو 

بصت ليا بعيونها الدبلانه وهيا فيها دموعي كنت عاوز اضر*ب نفسي بالجزم*ه علي اليوم الا فكرت ازعلها فيه قربت منها بصوت حنين 

=اهدي انا كويس قدامك اهو 

- انت كويس صح ايه الا في وشك دا 

=دا شويه جروح بسيطه بس 

- انت كويس صح

بضحك= والله كويس متقلقيش 

لقيتها هديت وراحت في النوم..... بقلم_أمينه إبراهيم 

               تسريع في الأحداث

                             صلوا على النبي ❤️❤️

لارا" عدي اسبوع وادهم اتحسن عن الاول بس لسه مفكش الجبس معاملته اتغيرت وبقي حنين عليا  وفي يوم وحنا قاعدين بنفطر وهو كان نايم عمي قالي انو جايلي عريس النهارده انصدمت وقولتله الا تشوفه وجريت علي اوضتي كالعاده اعيط ونمت مصحتش غير علي صوت عمتو وهيا بتقولي

= اصحي الناس بره قومي البسي 

رديت بصوت مكتوم - حاضر 

لبست وطلعت لقيت عريس الغفله قاعد وعمي ولقيت معاهم أدهم قاعد عادي مسكت دموعي بالعافيه للدرجاتي في فارقه معاه وهو فعلا نسيني"

عمتو= تعالي ي عروسه 

تقريبا كانت مامت العريس= بسم الله ماشاء قمر ي حبيبتي 

ابتسمت ليهم من غير ما ارد 

اتكلم عريس الغفله= يشرفني ي عمي اني اطلب ايد الانسه لارا 

لسه عمي هيتكلم 

أدهم"صحيت طلعت لقيت واحد وتقريبا مامته بره قعدت اشوف فيه ايه وبعدين لقيت لارا خارجه كانت زي الاميره حاولت امسك اعصابي علشان مقومش اخبيها تاني في اوضتها وبعدين لقيت الاستاذ قال ايه عاوز يتجوزها علي جست*ي الدم غلي في عروقي واتنفضت بعصبيه وصوت عالي 

- نعم ي اخويا تطلب ايد مين

رد بسماجه=الانسه لارا

- تصدق بالله لولا انك في بيتي كنت خرجتك متكسح 

بابا= في ايه ي أدهم متعصب لي 

- انت مش شايف ي بابا بيقول ايه 

رجعت تاني بصيت للحيوا*ن التاني ورديت ببرود بابتسامه علي وشي 

- وانت بقي عاوز تخطبها ازاي وهيا مخطوبه اساسا

بابا بغضب= نعم بتقول ايه

 رواية الحب المميت الفصل الرابع 4 -  بقلم امينة إبراهيم
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent