رواية منتقبة في عائله مودرن الفصل الأول 1 - بقلم هنا وليد

الصفحة الرئيسية

 رواية منتقبة في عائله مودرن كاملة بقلم هنا وليد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية منتقبة في عائله مودرن الفصل الأول 1

في حي بسيط تستيقظ فتاه ذو ١٩ عام على صوت رغيق 

الهام.. ايه يا هانم كل دا نوم ناموسيتك كحلي يا اختي

وتين بخوف منها.. انا اسفه و الله مش عارفه انا نمت كل دا ازاي و الله 

الهام بعصبيه.. قومي يا اختي اعملي الاكل لاخواتك خليهم ياكلو

وتين .. حاضر حاضر

نتعرف بقا

(وتين فتاه طيبه في التاسعه عشر من عمرها تمتلك بشره خمريه و عيون عسليه و منقبه و هي في كليه فنون جميله)

(الهام زوجه والد وتين و هي تكره وتين بشده لأنها دائما متفوقه على بناتها و ظهر كرهها لوتين اكتر عندما توفى والد وتين)

نهضت وتين من على السرير و صلت فرضها ثم ذهبت مسرعه إلى المطبخ لإحضار الطعام لاخواتها ثم ارتدت ملابسها و ذهبت الى الجامعه مسرعه

ملحوظه(هي كانت جايبه مجموع عالي في الثانوي بس هي حباه الرسم و دخلت فنون جميله) نرجع لموضوعنا

بعد قليل من الوقت انتهت وتين من محاضراتها و ذهبت الى المنزل

/////////////////////////////////////////////////

"نروح لمكان تاني"

..يعني اي مش لاقينها 

... حضرتك احنا بقالنا اكتر من خمس سنين بندور عليها و مش لاقينها خلاص بقا

... انت بتقول ايه انا مش هسكت غير لما الاقيها تدورها عليها في كل حته فاهمين 

... حاضر يا فندم

/////////////////////////////////////////////////

ذهبت وتين الى المنزل فتحت لها اختها نرمين

عندما رايها ساعتها و دخلت

وتين بحزن.. طب حتى قولي السلام عليكم

نرمين بكره.. مش عايزه اسلم عليكي انتي هنا اصلا زي الخدامه ملكيش عندنا حاجه مش كفايه أن ماما سايباكي قاعده في البيت بعد ما ابوكي مات و بنصرف عليكي للجامعه

وتين ببكاء... بس دا حقي و المصاريف دي من معاش بابا و البيت دا مامتك خدتها بالنصب

ثم أتت الهام 

الهام و هي تمسك و تين من شعرها... ايوا يا اختي خدتوا بالنصب و كلمه كمان و هتبقي برا البيت و وريني هتعملي ايه

ثم تركتها و ذهبت جلست وتين في غرفتها تبكي 

ثم اخرجت صوره لوالداها

وتين.. لي سبتوني بعاني كل دا مخدتونيش معاكو لي

فجلست تبكي حتى نامت مكانها

////////////////////////////////////////////////

"نروح لمكان تاني"

..هان عملت اي لقيتها

..ايوه يا فندم لقيتها

وقف بفرحه ثم قال... بجد فين بسرعه

...في••••

 رواية منتقبة في عائله مودرن الفصل الأول 1 -  بقلم هنا وليد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent