رواية اسرني كينج الصعيد الفصل الرابع عشر 14 - بقلم دنيا حسن

الصفحة الرئيسية

     رواية اسرني كينج الصعيد كاملة بقلم دنيا حسن 


 رواية اسرني كينج الصعيد الفصل الرابع عشر 14

عزيز وقع على الارض في الحال والكل جري عليه وبدأ الصويت في البيت... وبعد عده ساعات تذهب كاميرتنا القمر للمستشفي وتصور
نجمة وهي ماسكه ايد هارون =هارون ارجوك اهدي ومتزعلش انا جنبك علطول
هارون اكتفي بنظره حب ليها وضمها بصدره بكل حب لانه حس انه حضنها بيطمنه..
خرج الدكتور من اوضه العمليات وهارون ونجمه راحو ليه
هارون = دكتور هو عامل ايه دلوقتي
الدكتور بتعب :الحمد لله عدا مرحله الخطر هو هيدخل اوضه ويفضل تحت المراقبه وياريت ميتعرضش لاي حزن او صدمات..
ومشي الدكتور وعزيز اتنقل لاوضه عاديه..
في الاوضه دخلت هنيه ووقفت جمبه وهي بتعيط ومكنش في حد من العيله في الاوضه لأنها طلبت منهم كدا = هنت عليك ياعزيز للدرجاتي مكنش في قلبك اي احترام ليا خالص للدرجاتي..
فلاش باك (وهي بتبص عليه وبتعيط)
هنيه كانت خادمة في القصر..
عزيز :هنيه تعالي عايز اكلمك في موضوع مهم
هنيه قربت منه :نعم يابيه
عزيز : بصي طبعا انتي عارفه ان دلوقتي مش موجوده صفاء ومش هعرف اربي ميار وهارون لوحدي... عايزك تتجوزيني وقبل ماتقولي اي حاجه انا هعاملك معامله حسنه وصدقيني مش هخونك في يوم ابدا
هنيه بتردد : موافقه يابيه عشان هارون وميار
في الوقت ده هارون جري عليها وحضنها :ممكن اندهلك ماما.. 💔💔💔💔💔💔💔💔💔💔
باااااااك 💔
دخل هارون في الوقت ده غي الاوضه وحضنها حضن امومة =اهدي ياأمي
هنيه وهي بتبص لعزيز :ابوك ابوك كسرني ياهارون
عزيز صحي في الوقت ده واتكلم بصوت يكاد مسموع =هنيه.. هنيه سامحيني
هنيه قربت منه ومسكت ايديه : لما تتحسن نبقي نتكلم ياعزيز..
وسابت ايديه ومشيت وكل اللي في الاوضه مشيو...
💫💫💫💫💫خارج الاوضه 💫💫💫💫
هارون =ميار يلا روحي عشان تجهزي لفرحك
ميار قربت منه بعصبيه : انت اكيد مجنوووون مش هتجوز مش هتجوز ياهارون واعلي مافي خيرك اركبه...
هارون ببرود وهو حاطط ايديه في جيبه : لو متجوزتيش هتدخلي السجن عادي متنسيش انك حاولتي تقتليني..
ميار بارتباك : لا لا انا معملتش كدا... بعدين اي الحقد اللي جواك ده
هارون : انا ممكن اثبت بسهوله انك عملتي كدا وحكاية الحقد فاللي جواكي اي ياللي كنتي عايزه تقتلي اخوكي هااااااااااا
ميار ارتبعت ومعرفتش تتكلم كلمه واحده....
هارون بصلها بصت تحذير ومسك ايد نجمة وركب العربيه بهدوء تام ووصلو لبيت اقل مايقال عليه جميل....
نجمة باستغراب : احنا فين
هارون مسك ايديها : ده بيتنا الجديد بعيد عن اي مشاكل عايز ابعد عن عزيز بيه ومش عايز اشوفه تاني..
💫💫💫💫💫غي بيت نجمة القديم 💔💔💔💔💔💔
ياسين وهو بيبصلها بقرف : الراجل الزباله اللي كنتي بتخونيني معاه في المستشفى يازباله...
رشيده ببجاحه: ابعد عني بقا ده انت الزباله ومش راجل اللي تخلي واحده ست علي زمتك وهي مش عايزاك...
ياسين ضربها اقوي قلم لدرجه وقعت علي الارض ونزفت 💔💔

 رواية اسرني كينج الصعيد الفصل الرابع عشر 14 -  بقلم دنيا حسن
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent