رواية اسرني كينج الصعيد الفصل الثاني عشر 12 - بقلم دنيا حسن

الصفحة الرئيسية

       رواية اسرني كينج الصعيد كاملة بقلم دنيا حسن 


 رواية اسرني كينج الصعيد الفصل الثاني عشر 12

البوليس دخل بس مكنش سمع كلام ميار
الظابط اتجهه لهارون = حضرتك كويس
هارون : الحمد لله
الظابط : حمد الله على السلامة... ممكن حضرتك تقولي انت شاكك في مين اللي عمل كدا
هارون بثبات وبص علي ميار اللي كانت بتترعش: بصراحه انا....... مش شاكك في حد بس متأكد ان دي كانت خطه
نجمة كانت لسه هنتكلم بس هارون مسك ايديها.
الظابط احترم رغبه هارون ومشي عشان ميتعبهوش اكتر
هارون بص لميار اللي واقفه مرعوبه : مالك خايفه كدا لي
ميار بتحاول تمثل القوه : هخاغ من اي المفروض انت اللي تخاف مني لان مش هتسيبك غير لما تموت
هنيه ضربتها بالقلم واتكلمت بعصبيه : انتي مجنونه اكيد مجنونه قولتلك مليون مره ان هارون مش اللي قتل خطيبك افهمي بقا.. وبعدين خطيبك حاول ان يتحر*ش بيكي وبدأت تعيط وهي بتتكلم اخوكي سندك ومسكتش وراح ضربه واخدت حقك لكن مموتهوش مموتهوش افهمي
ميار بغل وعصبيه : يعني ميييين مييين اللي قت*له مييين
هنيه بصوت عالي : ناس كانو ليهم طار 
ميار بعدم استيعاب : قصدك اي
هنيه بتحاول ثبات: خطيبك ناس قتلوه لان اعتد*ي علي بنتهم وبصت لهارون.. هارون مكنش عايز يقولك عشان ميخليش صورته قدامك وحشه..
ميار بهستريه : اخرسي اخرسييييييي.. مستحيلللل.
هارون ببرود : ارجعي علي البيت يماما انتي وميار
هنيه: بس يابني
هارون وهو ماسك ايد نجمة = ارجعي بعد اذنك
💫💫💫💫💫💫💫في بيت نجمة 💫💫💫💫💫
ياسين اتصدم من اللي سمعه
عزيز علي التلفون : انا غلطت معاكي بس انتي لسه بتحومي حواليا انا عرفت غلطي وعرفت ان مكانش ينفع اعمل كدا ابعدي بقا عني انا عايز اعيش مع عيالي بسلام
ياسين من صدمته وقع منه الموبايل وبص ليها بصدمه وقال ليها = انا همشي وكل حاجه  موجودة بس أياكي تخرجي من البيت ده او تكلميني ومشي...
ومر بالظبط اسبوعين نجمة قربت من هارون عشان تعبه وهارون بقا يعامل نجمه معامله الرسول صلى الله عليه وسلم وبيحترمها جدا..
وجه يوم خروج هارون. نجمة كانت فرحانه وهارون ولكن لا يعلمو ماينتظرهم في الخارج...
هارون دخل البيت ونجمة بتسنده.. لاقي ميار قاعده ومش مهتمه انه جه اصلا 
هارون بجبروت: اجهزي يميار لفرحك
ميار بصدمه : اي
هارون ببرود اكثر : فرحك انتي ومحمود بكره..
وفجأه سمعو رزع علي الباب جامد وفتحو لقو ياسين....
ياسين بيدخل بكل عصبيه : فينه فينه عزيز بيه فييينه
عزيز خرج : عايز اي
ياسين : اي برودك ده ياااخي... وبعدين اهو قدام عيالك انت شخص زبا'له مراتي كانت بتخوني معاك وانت راجل  عندك عيال وهتبقي جد وبتخون مراتك مع واحده متجوزة ياحقير والمفروض انك متربي
نجمة بصت علي عزيز : ه.. هو.. هو انت ..
وانتهي هذا المشهد والكل في صدمة تامه يوجد من سيتزوج بالغصب ويوجد من اتصدم في والده والجميع في صدمه والكاميرا تصور هذا المشهد 

 رواية اسرني كينج الصعيد الفصل الثاني عشر 12 - بقلم دنيا حسن
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent