رواية عذاب مريم الفصل الرابع 4 بقلم بسملة خالد

الصفحة الرئيسية

 رواية عذاب مريم الفصل الرابع بقلم بسملة خالد

 رواية عذاب مريم الفصل الرابع

 تاني يوم
مريم صحيت علي شتيمه وضرب زي كل يوم
سنيه (مرات عمها): اصحي يبت الجزمه
مريم بتعب: حاضر
وصحيت روقت وحضرت الفطار وطلعت لبست بسرعه لانها اتاخرت اوي علي الكليه بس الحمدلله مكنش عندها دكتور يوسف في اليوم ده (انا قلت هو كل يوم بيبقي عندها نغير 😂😂)
فا قدت في الكافتيرا لان المحاضره كانت فاضل نص ساعه وتخلص لانها جايه مش من البيت(جايه علي رجليها يعني) و كمان مش معاها فلوس تطلب حاجه فا قعدت كدا
بعد نص ساعه
كنزي:مريم ايدا مالك
مريم بتعب:زي كل يوم
كنزي بحزن علي صاحبتها:بقولك اي متيجي نروح فرع الشركه اللي في اسكندريه وننقل ورقنها هناك
مريم بتفكير:تفتكري دكتور يوسف هيرضي
كنزي:دكتور يوسف مسافر اسكندريه الاسبوع الجاي اصلا
مريم بفرحه وتفكير:امم تمام نساله النهارده
في الشركه
يوسف:اي اللي اخركوا
كنزي ومريم في بق واحد:احنا اسفين
يوسف:ماشي اخر مره
كنزي:كنا عاوزين نطلب من حضرتك طلب
يوسف:اتفضلي ي كنزي
كنزي بتوتر:بصراحه كنا عاوزين ننقل فرع اسكندريه والجامعه هناك ومحتاجين حضرتك تساعدنا
يوسف: سبوني افكر لو كدا هخدكوا معايا اخر الاسبوع
مريم وكنزي:تمام شكرا
وعدت الايام ويوسف وافق لانه صراحه ابتدا يعجب ب مريم (ملحوظه: يوسف متجوز وعنده واسمه يزن بس ديه بنت عمو اتجوزها غصب و مش بيحبها علشان كدا اعجب ب مريم)
كانوا مشين متأخرواحمد شاف مريم ماشيه بتتسحبب
احمد: مريم انت بتعملي اي دلوقتي و رايحه فين
مريم بصوت واطي: تعالي معايا وانا اقولك
احمد: تمام
وطلعو وخد عربيته واتحركوا وقفوا في حته بيعيده عن البيت
احمد: هاا اي الحكايه
مريم: انا مسافره هكمل تعليمي بره و هشتغل هناك برضو
احمد بسخريه : بره في انتي مش معاكي فلوس تاكلي هيبقا معاكي تسافري
مريم بزعل:  اه معايا وياريت متقولش لحد
وسابته ونزلت
وفعلا سافرو اسكندريه
عدت السنينن و مريم وكنزي اتخرجو وكنزي اتخطبت لدكتور في الكليه ومريم كانت بتحب يوسف اوي بس مكنتش تعرف الحقيقه
مريم وهيبتخبط:اخش
يوسف:خشي ي قمر
دخلت
مريم: صباح الخير ي يوسف بيه
يوسف:اي بيه ديه
مريم:ما حضرتك بيه برضو
يوسف:خلاص بقي ي مريم
مريم:ماشي
يوسف وهو بيقرب: تتجوزيني يمريم
مريم وهيا بترجع لورا بتوتر: انت قولت اي
يوسف بتكرار: تتجوزيني
مريم:لا طبعا
تفتكرو مريم رفضت لي

رواية عذاب مريم الفصل الرابع 4 بقلم بسملة خالد
princess

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent