رواية حوري الفصل الرابع والاخير 4 بقلم بسملة بدوي

الصفحة الرئيسية

    رواية حوري الفصل الرابع والاخير بقلم بسملة بدوي

 رواية حوري الفصل الرابع والاخير

عيسى بتهور ..... اي الجناااان دااااا.. جوووازكم بااطل دااا انا لساااا مطلقهااا انهااارده تقوووم عااايز تتجوزها النهارده اا وفجأه استوعب الي قاله.. 
بيجاد بشر جري عليه ونزل ضر*ب فيه......  ماتكونتش اعرف انك بال******* انا حقيقي مستعر انك بن عمي 
عيسى باستخاف وهو بيبعده عنه....... كله دا عشانها... اهاا ماهي حبيبه القلب بق بس تعرف انا اتجوزتها وعملت كل التمثيليه دي عشااان اخدها منك واعرفك انها بتحبني وهتموت علياا انا مش انت 
بيجاد  بغضب مجنون.... هق*تلك هق*تلك يااااعيسى 
حور بعييط....  ب بيجاد والنبي ابعد عنه خلاص بيجاد بالله عليك خلاص
عيسى بخبث..... شوف شوف خايفه عليا ازاي لسا بتحبني بعد كل الي عملته
حور بصريخ...... اسكت اسكت بقا حرام عليك انت مستحيل تكون انسان طبيعي بتحس وعندك مشاعر زيناا انا بك*رهك بكر*هك من كل قلبي..قولتهالك وهرجع اقولهالك خاف من الي حبتك اوي وحبها اتقلب كر*ه 
عيسى ببرود...... انتِ مستحيل تكر*هيني انت لسا بتحبيني 
حور بصريخ..... انا بكر*هك بكر*هك من كل قلبي بكرهك ياعيسى واخدت شنطتها وجريت على برا
بيجاد بصله بستحقار وجرى يلحق حور 
الفت الجده بغضب......  انا شكلي دلعتك اوي يا ولد و
قاطعها باستخفاف..... بقولك اي يا الفت هانم انا مش فايق لمواعظاتك ومحتضراتك دي وسابها وطلع على اوضته 
عيسى بخبث..... سيرا سيراااا حبيبتي 
سيرا بعصبيه..... اخيرا البيه شرف طلقني يا عيسى طلقني احسنلك بدل ما ارفع عليك قضيه وابيعلك الي وراك والي قدامك طلقنيييي
عيسى بتوتر.....  سيرا حبيبتي افهميني 
سيرا بصراخ.....  بقولك طلقني انا مستحيل اعيش مع واحد خاين وغشاش زيك طلقني والله لو ما طلقتني لا ارن على بابي يجي ويهدها على دماغك 
عيسى بتوجس.....  انت طالق استريحتي كدا 
سيرا بعصبيه..... الوقتي هبق مستريحه اني بعيد عنك ومش على زمت واحد غشاش وخاين زيك وشدت شنطتها ومشت 
عيسى بحزن.... صدقيني يا سيرا انا بحبك انتي.. بس غيرتي من بيجاد عمتني 
سيرا بغضب.....  وانا المفروض اقولك اي مسامحاك يا حبيبي وتعالى نبدا صفحه جديده وكد...مستحيل فاااهم سيب ايدي خليني امشي معتش طايقه ابص في خلقتك بجد وشدت شنطتها ومشت 
عيسى رما نفسه على السرير بندم.....  غيرتي من بيجاد عمتني... انا لازم اصلح الي عملته ولو على حساب حساب نفسي 
 بيجاد بخوف عليها وهو شايفها بتجري ومش واخده بالها من العربيه.... حور حور حور خدي بالك 
حور بعييط.... انت جاي ورايا ليه سيبني 
بيجاد بعصبيه.... اقفي في جنب طيب اقفي قولت 
حور بخوف من صوته العالي.....  ماتزعقلييش 
بيجاد بهدوء..... انتي راحه فين الوقتي دا مش طريق بيتك
حور بعييط.... وانت مالك انت هتعمل فيها طيب 
بيجاد مسح على وشه بعصبيه.....  استغفرالله العظيم  ردي على سؤالي رااااحه فين 
حور بدموع..... وانت مالك راحه في داهيه ليك فيه 
بيجاد بغضب جحيمي.......  ايوا ليا فيه لياااااا اكتر من اي حد كمان عااارفه ليه عشااااان بحبك بحبك من قبل ما هو يعرفك و قاطعه الم على وشه منها. 
حور  بعصبيه......  انت اتجننت اااه ماهي هوليله  انت شويه وبن عمك شويه سكتت بخوف من تظراته وقفت تاكسي وركبته بسرعه ومشت
عدت سنه بحالها  
علياء بهدوء......  هتفضلي لحد امتا كدا 
حور بصوت حزين......  كدا ازاي يماما
علياء حزن على حال بنتها ....  يعني عاجبك حالك دا يابنتي انسي بقا عيسى جالك اكتر من مره وندمان  
حور بهدوء....  انا اكتشفت اني مش بحب عيسى ياماما ومش عايزه خلاص 
علياء بخبث......  ودا ليه بق في حد و
حور بتوتر.....  ح حد  زي مين 
علياء بخبث...... معرفش بق انتي ادرى.... اممم ممكن نقول استاذ بيجاد الي كل شويه يتصل يطمن عليكي 
حور بخجل..... ماما بق لا مافيش حاجه من دي 
علياء بخبث..... اممم يعني اقول لابوكي يصرف نظر عن الموضوع اصله طالب اديكي من ابوكي و
حور بتهور..... احلفي بجد تصرفو نظر اي لاا والنبي
علياء بضحك....... هههه واضح المهم ردك اي 
حور بخجل.....  سيبوني افكر 
علياء بغضب مزيف......  بصي بقا انا الراجل بجد صعب عليا بقاله سنه ياشيخه مدوخاه 
حور بعييط.... مش عايزه الي حصل يتكرر تاني 
علياء بحنان.... بس بيجاد مختلف خالص عن عيسى وكفايه ان ابوكي راضي. عن جوازتكو
حور بخوف...... طب وعيسى وهنبقا في بيت واحد و
علياء بهدوء..... هو بيقول هيجيب ليكو بيت بعيد عن كل دا وسته معاه بس سِتُه  دي اي حتت سكره وشكلها بتحبك اوي... والي مطمني انها واقفه في صفك... ها موافقه 
هزت راسها بكسوف......  موافقه 
علياء بفرحه زغرطت وخرجت ثواني والباب خبط..... ادخل 
بيجاد بصوت سعيد.....  انا بيجاد 
حور بكسوف.....  ايه بجد ازاي ااا اقصد ات اتفضل 
بيجاد بفرحه.....  مش مصدق بجد انك وافقتي 
حور اكتفت بابتسامه خجوله...
بيجاد بفرحه..... صدقيني انا عمري ما هخليكي تندمي ابدا بقرارك  دا... انا هخليه كتب كتاب علطول عشان بصراحه مش قادر وهو يوم الخميس الجاي  
حور بصتله بصدمه مضحكه...... احنا هنهزر بقاا 
بيجاد بحب...... بحبك واللهِ
حور بتهرب وخجل...... ايه بابا 
بيجاد بيبص ملقاش حد..بيبص عليها لقاها جريت على اوضتها وهي بتضحك اتنهد بحب.... اوعدك اني هعوضك وهكون ليكي ونعم الزوج
يوم كتب الكتاب
(بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بيكما في خير) 
ماسافه ما قالها الشيخ بيجاد اشتالها...... مبارك يا حوري. اخيرا بقيتي ليا 
حور بخجل.... نزلني نزلني بابا 
سيد بغضب مصطنع.....  ولد نزلني بنتي 
بيجاد بمرح...  في اي ياااحج دي بقت مراتي خلاص سكت بغضب مكتوم وهو شايف عيسى داخل عليهم... 
عيسى بخجل....  مبروك 
بيجاد بتهكم.....  الله يبارك فيك... حور ساكته ممابتردش
عيسى بحزن...... انا جاي عشان اقولكم اني مسافر ومش ناوي ارجع تاني بس قبل ما ارجع حابب اعتذرلك يارحور واجاب نبره صادقه والدموع في عنيه..... صدقيني مش عارف انا عملت كدا ازاي بس غيرتي من بيجاد عمتني وحقيقي انا ندمت واخدت جزاءي وخسرت كل حاجه 
حور بطيبه.....  مسامحاك ياعيسى 
عيسى ب... بجد ياحور  .. انتي طيبه اوي انا كنت متاكد انك هاتسامحيني... اشوف وشكو على خير ومشا.. مع السلامه 
حور بصت على بيجاد الي باصصلها ومربع ايده بغيره...
حور ضحكت..... اي دا اي انت غيران 
بيجاد بغيره.... ايوا غيران وماغيرش ليه معايا احلى واجمل واطيب ست في العالم
حور بكسوف..... بتعرف تضحك عليا بكلمتين بس اوقولك على سر... على قلبي زي العسل 
بيجاد بضحك وحب صادق...... لا دا انا اتغر بقا... بحبك ياحوري ولا عمري هحب ولا حبيت غيرك 
حور بحب...... وانا كمان بحبك وحبيت حنيتك وجدعنتك معايا ووقفوك جنبي في عز  شدتي 
بيجاد بحب ومرح..... بالله انا هاين عليا اروح اشكر عيسى على الي عمله لو لاه مكناش قربنا من بعض وحببتك فيا كدا 
حور بفرحه بكلامه.....  بيجاد اوعدني انك عمرك ما هتكسر بخاطري ولا تزعلني ابدا
بيجاد بصدق وهو بيطبع قٕبله عميقه في باطن ايدها..... اوعدك اوعدك ياحوري اني عمري ماهاجي عليكي ولا ازعلك واكون لييكي ونعم الزوج واكون ابوكي قبل ما كون زوجك
حور بدموع الفرحه..... بحبك اوي بجد ياعوضني من الي شوفته
بيجاد بعشق.... بعشقك يا حوري ياحُب عمري وحياتي كلها
"ويڪُون حُب احدِهم لڪ ضوءاً ليُؤڪد لڪ ان الظلام لم يعُد مطبِقاً.."


تمت ...النهاية
رواية حوري الفصل الرابع والاخير 4 بقلم بسملة بدوي
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent