رواية غدر الصحاب الفصل الواحد والعشرون 21 - بقلم شيرين جمال

الصفحة الرئيسية

   رواية غدر الصحاب البارت الواحد والعشرون 21 بقلم شيرين جمال

رواية غدر الصحاب كاملة

رواية غدر الصحاب الفصل الواحد والعشرون 21

مراد يدخل الفيلا سكران زي كل يوم ويهلوس بنور وده كان مضايق هند اوي
هند بغيره وغيض انت بتعمل كدا ليه انا بحبك اكتر منها عملت معاك اي علشان تحبها الحب ده كلو بصلي يا مراد انا هند مش نور فوق بقي
مراد بغير وعي انا عايز نور هي في حضن محمد صح انا بحبها اوي هي النفس اللي بتنفسو مش قادر اعيش من غيره ليه بيحصل معايا كدا ارجعي يا نورررررر
هند وبتكون الغل سيطر عليها انت اي يا اخي حرام عليك انا بحبك حس بيا انا بعت صحابتي علشانك انا خليتك تعتدي على نور علشان تكرهك وانا برضو اللي خليت امها تشوف الفديو بتاع الجامعه وتعرف ان انت ابن أحمد عز الدين علشان تفرق بينكو اعمل اي تاني علشان تنسها
كل ده ومراد مش حاسس ولا سامع هي بتقول اي كل اللي خيالو ان دي نور
مراد يقرب من هند ويقولها نور تعالي في حضني
هند بغيره وحياتك عندي ليكون اخر يوم ليها،
نور.. خالتي انتي متأكده ان ده جوزك فعلا مش تشابه أسماء
مرفت..بدموع اشوفو وانا هحس بابني
انتي تعرفي ابني منين
نظرات من محمد ونور لبعض
نور بتوتر.. كان جوزي
مرفت.. بصدمه وغضب انتي بتقولي اي ازاي وجوازك من محمد ازاي اتنين اخوات
محمد... بخوف من اللي جاي يتكلم بألم
متخافيش يا أمي أنا ونور جوزنا على وراق بس
ولو طلع مراد فعلا اخويا هتكون مرات اخويا وانا هعتبر ده من دلوقتي لحد ما اتأكد انا هنزل
مرفت في نفسها انا عارفه يابني انت بتحب نور ازاي بس مينفعش ساعدنا يارب
نور.. تبص لمحمد وتشوف الحزن في عيون محمد وتحس قلبها وجعها علشانو بس مش فاهمه ليه
ينزل محمد ويلف بالعربيه ويكرر يخلص الموضوع ده
تاني يوم مراد يصحى ناسي كل حاجه
مراد انتي يا زفته
هند تروح جاري نعم
مراد اعملي ليه قهوه علشان الصداع ده
هند وهي خارجه تكلم بصوت واطي كلنا هنخلص من الصداع ده
تصحى نور ازيك يا خالتو
مرفت.. ازيك يا حبيبتي متزعليش من كلام، امبارح انتي حاسه بيا وعارفه الموضوع هيكون صعب ازاي
نور.. تحضن مرفت، انا ازعل منك يا قمر انت
مرفت.. بحزن نور محمد لازم يطلقك في أسرع وقت علشان موضوع مراد
نور.. بتحس نفس الاحساس تاني بس المره دي اشد لما تسمع سيره الطلاق وتكلم بحزن اللي تشوفي يا خالتو انا هصحي محمد وهنزل انا ويوسف نتمشى شويه
تخبط نور على غرفه محمد
محمد.. حاضر
يخرج ويشوف نور قدامو يحاول يغض البصر ويتكلم وعينه في الأرض
خير يا نور
نور.. تمسك وش محمد وترفعو بايدها وهنا اول مره نظرات العيون كل واحد يحس عين التاني بحر ملوش نهايه عيون محمد نفس النظره اللي بموت قدامها كانت مستعد ادفع عمري قدام نظره حب من العيون دي لو فتحتي قلبي هتلقكي جوه عيون نور انت ليك نظره غريبه اول مره اشوفها في لمعه حب انا متأكده من النظره دي كويس يارب مراد ميكونش اخوك وفاق محمد وينزل ايد نور
محمد.. نور بعد اذنك ايدك متلمشنيس تاني
نور.. على فكره انت جوزي
محمد بوجع جواز باطل
نور بعصبيه انت بتحكم منين على اساس اتاكدت
يلبس محمد وينزل
وتنزل نور ويوسف
في فيلا مراد
الحارس يا فندم في واحد عايز يقابل حضرتك
مراد.. مين ده
يدخل محمد انا
مراد.. انت ازاي تدخل هنا
محمد.. لازم نتكلم في حاجه، تخصك
مراد.. امشي اطلع بره
تليفون محمد يرن الو
محمد بصدمه اي.......  
محمد.. بخوف ازاي يعني نور ويوسف  لسه مرجعوش
مرفت.. بدموع مش عارفه انا كلمتها وقالت راجعه بس سمعت صوت غريب وصويت قولت اكلمك
محمد.. اقفلي انا جاي حالا

مراد بخوف وقلق في اي نور وابني مالهم
محمد.. بغل والله العظيم لو انت يا مراد اللي عامل كدا مش هيكفيني موتك
مراد بصوت عالي.. انت مجنون تفتكر أذى نور وابني كمان
محمد يمسك التليفون الو مشاتلي كل المكان اللي حولين البيت عندي واي مكان في كاميرات تعمل تفريغ كاميرات نص ساعه واعرف مراتي وابنها فين
الظابط.. حاضر يا فندم
محمد يجي يمشي
مراد انا معاك مش هتروح مكان من غيري
ويكلم مراد الحارس ويجهزو ويروحو معاه
هند.. بعصبيه وغضب ازاي انا مكنتش عامله حسب مراد يعرف بس مش هتلحق توصل
محمد.. انا هطلع اطمن امي وانزل تاني
مراد.. هاجى معاك
محمد يسكت شويه وبعد كدا تعال معايا
يطلع محمد ومراد تفتح مرفت وتعيط في حضن محمد نور يا محمد بنت خالتك امانه عندي
مراد.. يفصل يبص على مرفت ويكون نفسو في الحضن ده اللي اتحرم منو طول حياتو
مرفت.. تخرج من، حضن محمد وتبص على مراد وفجأه تحضن مراد حضن في كميه كبيره من الاشتياق والحنين وتحس باطمنان كبير اوي في حضنو ومراد نفس الاحساس ويمكن اكتر بيحس ان ده حضن  ام مش مجرد واحده اول مره يشوفها
محمد.. بصدمه من اللي بيحصل
مرفت بدموع.. انت مراد صح
محمد بصدمه ماما انتي عرفتي منين
مرفت.. بدموع وانهيار من العيط مفيش ام مش بتحس بابنها حتى لو عد العمر كلو انت مازن ابني انا امك يا حبيبي وتفتح أيد مراد وتفتضل تضحك وتبص لمحمد هو اخوك يا محمد بص وتلقى شامه في ايد مراد وتكون نفس الشامه في ايد مرفت
مراد.. من الصدمه مش قادر يتكلم وهو كمان شاف صور امو ولقى نفس الصور على الحيطه عند مرفت
محمد.. بس لازم نتأكد
وفعلا ياخد حبه شعر من مراد ومن مامتو ويكلم ظابط ويطلع ياخد الحاجات دي علي اقرب معمل
َمحمد.. انا عايزهم انهارده
الظابط.. لازم ٣ ايام علشان يطلعو
محمد.. بعصبيه انا قولت انهارده نفذ يا حضرت الظابط
الظابط.. حاضر يا فندم
مراد.. انا مش فاهمة حاجه هي دي صور مين وانتي مين
محمد.. مفيش وقت انا هشوف نور ويوسف
مراد.. يقوم انا هاجي معاك
محمد يمسك ايد مراد اسمع منها هتقولك كل حاجه بتفكر فيها وصدقني لو عرفت حاجه هقولك قبل ما انفذ علشان ده الوقت المناسب ان يوسف كمان يعرف انك أبوه
مراد.. يمسك ايد محمد انت راجل انا بشكرك على وقفتك جمب نور حتى لو مني
محمد بحزن.. ترجع نور بسلامه وكل حاجه هترجع زي الاول بس انت غلطت في حق نور
مراد.. لا انا مغلتطش
محمد.. بياس اتمنا مترجعش تندم
وينزل محمد، ومراد يبص على مرفت اللي عنيها منزلتش من عليه
مرفت.. تعال يا حبيبي اقعد
مراد.. يفتكر كلام ابوه انتي كمان خاينه
مرفت.. بدموع لا يا مراد اسمعني يا ابني
مراد.. مش عايز اسمع حاجه انا ابني يرجع واخدو وامشي ويجي ينزل ويشد ايد مرفت وتقوم مرفت، تفضل تعيط وتمسك في رجلو وهو ماشي لا مراد متعملش معايا نفس ابوك علشان خاطري يا ابني
مراد.. ينزل ويمسك ايدها ويقومها تعالي معايا
معاكي دليل براتك
مرفت.. بدموع معايا الدليل من عمرك يا ابني 
مراد... يبقي جي الوقت اللي تكلمي في
وفعلا تجري على الدولاب وتطلع وراق
مرفت.. اهو يا ابني ده التليفون اللي كان عليها كل حاجه بتوصلني عن ابوك ودي الرساله اللي غيرت حياتي كنت بعمل صيانه لتليفون على طول علشان يوم زي ده وديه وراقه كشفت على نفسي يوم الحادث ولقيت محدش لمسني والله مش بكدب عليا صدقني
وفعلا مراد يقرأ الرساله ويشوف التاريخ
وياخد مرفت ويطلع على الفيلا يا احمد بيه
احمد.. ينزل ويلقى مراد ويبص اوي اول ما يدقق يعرفها ايوه، هي حب عمري اللي لسه مش عارف انساها لحد دلوقتي ولسه بحلم بيها وانا نايم
احمد.. بصدمه مرفت
وتكون في رجوع ناديه من بره
ناديه بصدمه مرفت انتي هنا ليه ومن غير ادراك اوع تصدق اي حاجه تقولها دي كدابه
مراد وأحمد بشك
مراد.. ومصدقش ليه
احمد.. ثواني بس انتي اصلا تعرفي مرفت منين انا طلقتها من قبل ما تجوزك
مرفت.. تنطق ازاي مش دي اللي بتخوني معاه واحنا متجوزين
احمد.. انتي بتقولي اي انا اتعرفت على ناديه بعد طالقنا
تتطلع ناديه التليفون شوف كدا
وفعلا احمد يلقى صور ليه هو ناديه
احمد.. بس ده محصلش
ناديه.. لا حصل
احمد يمسك ناديه من، شعرها انا لازم افهم في اي انا مغفل لدرجه دي
ناديه.. بغل وغيره دي واحده خاينه
مرفت انتي كدابه انا معايا دليل براتي
مراد بسسسسس مش عايز اسمع صوت مراد والله العظيم لو متكلمتش يا ناديه هانم اترحمي على ابنك وانا عارف هو عندك اي
ناديه.. بخوف على ابنها علشان عارفه مراد ممكن يعمل اي
ناديه... انا هتكلم وهقول كل حاجه...
رواية غدر الصحاب الفصل الواحد والعشرون 21 - بقلم شيرين جمال
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent