رواية ملاكي البريئ الفصل السادس 6 - بقلم مريم محمد

الصفحة الرئيسية

رواية ملاكي البريئ البارت السادس 6 بقلم مريم محمد

رواية ملاكي البريئ كاملة

رواية ملاكي البريئ الفصل السادس 6

حلمي بصدمة :انت هتعمل ايه يا عثمان، اوعي تعمل اللي في دماغك، اتقي شر سليم يا عثمان انت متعرفوش
عثمان :صدقني هو اللي ميعرفنيش، هوجع قلبه على مراته
حلمي :لأ يا عثمان... عثمان بلاش
عثمان
عشق خلاص يا دادة أحلام والله شبعت 
دادة أحلام :انتي عايزة سليم يتخانق معايا، لأ يا بنتي خلصي الاكل كله انا مش قد سليم
عشق :يووو بقى انا هنفجر من كتر الأكل
دادة أحلام بضحك:لأ متخافيش مش هتنفجري ولا حاجة، شوفتي اهو سليم بيتصل خدي ردي عليه
عشق :الوو
 اغمض سليم عينه يستمع إلى صوتها الذي يعشقه 
عشق :الو.... سليم
سليم وهو مازال مغمض عيونه :قوليه تاني ارجوكي
عشق :هو إيه
سليم :اسمي... قوليه تاني لو سمحتي 
عشق بخجل:سليم
سليم :قلب وروح وعيون سليم
عشق :.....
سليم :ساكتة ليه يا روحي... اتكلمي عايز اسمع صوتك
عشق :هتكلم أقول إيه
سليم :انتي تقولي اللي انتي عايزاه...... كلتي واخدتي العلاج ولا لأ
عشق :اه واكلت الأكل كله كمان
سليم :بجد
عشق :اه والله وحاسة اني هنفجر من كتر الأكل
سليم بضحك :والله انتي طفلة وبعدين يا حبيبتي، الاكل اللي بتقولي هيخليكي تنفجري، ده اكل طفل عنده سنتين
عشق :على فكرة انا مش طفلة انا كبيرة وعاقلة
سليم :طب يا كبيرة يا عاقلة عندك كام سنة
عشق :عندي 20 سنة كبيرة انا ولا مش كبيرة
سليم :غلط انتِ عندك 19سنة و10شهور و24يوم و16ساعة و39دقيقة ودلوقتي بقوا 40 دقيقة
عشق بصدمة :.......
سليم :عشق
عشق:...........
سليم :حبيبي ردي عليا
عشق بخوف :س... سليم
سليم :إيه يا حبيبتي مال صوتك، انتِ فيكي حاجة
عشق :انا..... انا هموت يا سليم
شعر سليم بأن روحه تخرج منه:اهدي يا عشق، اهدي يا حبيبتي وقوليلي في إيه
عشق :مش عارفة انا سمعت صوت ضرب نار كتير تحت، ودادة أحلام والخدم خدوني ومعرفش انا فين دلوقتي
ارتعب سليم وصرخ على السائق حتى يسرع إلى القصر
سليم :اهدي يا حبيبتي، اهدي انا معاكي، متخافيش انا هوصل دلوقتي
عشق :انا خايفة أوي
سليم :انا آسف يا حبيبتي، آسف متخافيش مش هخلي حد يقرب منك، بس انتي اهدي
عشق بصراخ :ااااااه....س..سليم
سليم :عشق..... عشق. ردي.. يا عشششششق، بسرعة يا غبي بسرعة
دخل رجال مسلحين على عشق ودادة أحلام وكان معهم خادمتين
احد الرجال :هاتوا مرات سليم التهامي، وهنسيبكم عايشين
دادة أحلام :عايز منها إيه... مستحيل اسيبهالك
الرجل :طب اتشاهدي على روحك بقى، أطلق الرجل نار على دادة أحلام والخادمتين، أما عشق وقعت على الأرض من الصدمة وهي تبكي بشدة
الرجل :ودلوقتي دورك انتي بقى، اتشاهدي قبل ما تموتي
عشق :ح.... حرام.. ع.. عليك.. اا . انا. معملتش حاجة
الرجل :والله اذا كان عليا، أنا مش عايز اموت الجمال ده كله
عشق بدموع :ارجوك... س.. سيبني
الرجل:معلش بقى غصب عني لازم اقتلك بس ده ميمنعش اني اتبسط معاكي قبل ما اقتلك
الرجل :اقترب منها وحاول التهجم عليها
وهي تصرخ وتبكي بشدة، وهو يمزق ملابسها
وفجأه دخل سليم ورجاله وقاموا بقتل كل من يروه أمامهم
أما سليم فقد انصدم وبشدة مما رآه
فقد رأي عشق وهي تصرخ وملابسها ممزقة ولم يشعر بنفسه إلا وهي يطلق عليه النار، إلا أن نفذ الرصاص في مسدسه
أما عشق ف فقدت الوعي ، وذهب إليها سليم ووضعها على رجله وخلع الچاكيت الذي يرتديه لكي  يغطي به جسدها ويبكي بشدة
سليم ببكاء:عشق.... عشق حبيبتي قومي انا سليم قومي يا روحي انا جنبك، قومي يا عشق والنبي متسبنيش، أنا مليش غيرك هتسبيني لوحدي يعني، قومي يا عشق والنبي متوجعيش قلبي عليكي، أنا هموت من غيرك متسبنيش ارجوكي متسبنيش لوحدي يا عشق والنبي 

رواية ملاكي البريئ الفصل السادس 6 - بقلم مريم محمد
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent