رواية معشوقي الصعيدي الفصل الخامس 5 - بقلم نيجار محمد

الصفحة الرئيسية

رواية معشوقي الصعيدي البارت الخامس 5 بقلم نيجار محمد

رواية معشوقي الصعيدي كاملة

رواية معشوقي الصعيدي الفصل الخامس 5

ومر الوقت ويوسف يفتح اي موضوع ولاكنها كانت تسمعه ولاكن في الحقيقة لا تهتم فقررت ان تتنزه في الحديقة
سندس بلهفة : على فكرة انا بحبك اوي 
امير بصدمة : اتجننتي عاد ولا ايه يابت خالتي
سندس بحب : صدقني ياامير انا بحبك وهقدر..قاطعها امير بغضب : شكل دماغك مش فيكي يا سندس
سندس بدموع : طيب ايه المشكلة
امير : المشكلة كبيرة اوي يابت خالتي
سندس ببكاء : ايوة قول انك بتحبها عشان كده رافضني صح
امير بقوة : لا مش بحب
سندس ببكاء : كداااب
امير بغضب : سندسسس ادخلي على غرفتك وسمعينا سكاتك ولو مش حابة تجعدي معنا بجية الاسبوع اتكلي على الله من دلوجت
سندس بغيظ : لا هدخل اوضتي (ملاحظة سندس بتتكلم مصري لانها معاشتش كتير في الصعيد لانها كانت بتدرس برا ولسة راجعة من ٣ شهور) سندس في نفسها بعد ما دخلت اوضتها : متأكدة ان انت بتحبها بس لو طلع اللي ف بالي صح ياويلها مني…وصلت نورين وسيف الى القصر (ملاحظة فيه باب برا البيت اللي هو لازم عشان تطلعي منه تروحي الحديقة وفيه باب تاني عشان تدخلي البيت من جوا ووقتها كان نورين وسيف داخلين من الباب الاول اللي هو بعد الحديقة وشافهم امير لانه كان لسة قاعد في الحديقة) اول ما شافهم امير راح لهم وقال ببعض الغضب : كل ده تأخير عاوزين نروح نچيب حاچات رمضان وانتم صارلكم ساعتين
سيف بتعب : معلش يا امير روحوا انتو انا مش قادر
نورين بحماس : اوووك انا جاية 
سيف بصدمة : انتي لسة فيكي حيل
نورين : ما شاء الله بسم الله الرحمن الرحيم قول ما شاء الله
سيف بضحك : هحسدك على ايه يا مقشفة انتي
امير : خلاص عاد تعالى يا سيف انت اول مرة تروح وعايزينك تتفرج على بلدك 
سيف : اوك هاجي هطلع اجيب بابا وماما 
امير : لا متجيبش امك

سيف بمرح : اول مرة تقول حاجة صح
امير : ماهي مش بس امك اللي مش هتيجي امك واختك
نورين بغضب : ليه ان شاء الله انا عايزة اجي
امير بغضب : متعليش صوتك يابت عمي وبعدين مفيش حريم بتيجي معانا السوج سمحتلك تروحي الصبح بمزاجي بس دلوجت اطلعي على اوضتك..كانت نورين لسة هتتكلم غمزلها سيف وبعدين قال : تعالي يا نورين فوق هقولك حاجة قبل ما انزل..وراح سيف وواخذ ابوه وقال لمامته انهم نازلين وبعديها نزل وهو معاه شنطة سفر ويوسف جه وراه
يوسف بلطم : هو انت ملقتش الا الفكرة دي 
سيف : اعمل ايه يعني تعالى ياخويا تعالى
امير باستغراب : ايه الشنطة دي
سيف : الشنطة دي حاطط فيها لب ومكسرات اصل انا ويوسف بنحبهم اوي
امير في نفسه : ومن امتى يوسف بيحب المكسرات
يوسف بهمس لسيف بعد ما ركبوا العربية : الله يفضحك انا مش بحب المكسرات
سيف بهمس : خلاص خد دوق مش هتخسر حاجة..وادالوا لوز 
يوسف بحماس : تصدق يالا البتاع ده طعمه حلو 
سيف بغرور : انت مش واثق في كلامي ولا ايه
يوسف : لا ياخويا انا واثق في كلامك بس مش واثق فيك انت..قاطعهم صوت عامر قائلا : ايه رأيك في البلد يا احمد انت وسيف
احمد بانبهار : ما شاء الله حلو اوي ياعامر
سيف : حلوة ياعمي ما شاء الله..قاطعهم صوت ضرب النار وفجاة رأى الجميع نورين تخرج من الحقيبة خائفة وتقول : ه هو ايه الصوت ده
امير بصدمة : انتي ايه اللي جابك
عامر بغضب ؛ مفيش وجت اطلع يا يوسف انت وامير واحمد وسيف وانتي يانورين خليكي في العربية..واعطى لمير لهم مسدسات وبدأ طلق النيران وفجأة سقط احد منهم حينما اتت الرصاصة في كتفه..💔

رواية معشوقي الصعيدي الفصل الخامس 5 - بقلم نيجار محمد
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent