رواية أحببت مجهول الفصل الثالث 3 بقلم منال عباس

الصفحة الرئيسية

  رواية أحببت مجهول بقلم منال عباس 



رواية أحببت مجهول الفصل الثالث 3


 أعطت ماهى صديقتها ندى لترى الرساله 
ندى باستغراب مين دا ..؟
ماهى وهى تنظر حولها ولكنها لم تجد احد
مش عارفه مين ..
ندى تعالى نشوف الرقم متسجل بإسم مين على التروكولر
قاموا بالبحث عن الرقم 
ليجده مسجل ب العاشق لماهى ..
ماهى :ايه دا 
ندى : ايوا بقى اوعدنا يارب
اعترفى وقولى مين وامتى وفين 
ماهى :والنبي اقعدى على جنب ولا اعرف مين دا 
بس واضح أن الموضوع دا مش بسيط 
خرجوا ليبحثوا عن تاكسي ليعودوا لمنازلهم 
وجدوا تاكسي بسرعه .استقلوا التاكسي وجلسوا يتحدثون الاثنتين عن من يكون هذا الشخص الغريب 
بدأت ماهى تحكى كل شئ لندى وعن اتصالاته ورسائله الغريبه 
ندى :انا كدا قلقت عليكى يا ماهى 
دا حد مراقبك بس يا ترى هو مين وليه بيعمل كدا 
بس واضح أنه بيحبك ودا اللى يطمن شويه
ماهى بسرحان فكل تفكيرها فى مازن ومن هذه الفتاة التى معه 
وفجأة وقف التاكسي ليخبرهم انهم وصلوا 
دفعوا الأجرة للسائق 
وذهبوا 
فجأة ماهى : ندى انتى ما اخدتيش بالك من حاجه 
ندى : حاجه ايه ؟
ماهى : احنا ركبنا التاكسي اللى ظهر بسرعه أمام المستشفى 
وركبنا بس كنا مشغولين فى الكلام وما قولناش للسائق يوصلنا لفين ..ازاى عرف عنوانا ووصلنا من غير ما نقول ؟!!!
ندى : أه صح يا خبر احنا كدا فعلا متراقبين اعااااااا
انا لسه صغيرة ما فرحتش بشبابي يخربيت صداقتك يا ماهى 
ماهى : اصيله اووووى يا حب 
ندى : حب ايه اللى انت جاى تقول عليه 
انت عارف معنى الورطه دى ايه تيرارارا
ماهى : يخربيت تفاهتك ....
ندى : طب ايه العمل .
ماهى : مش عارفه بس ما نركبش تاكسي تانى 
ونطلب أوبر ونشوف هيحصل ايه 
يلا اسيبك بقى اتأخرت وودعت ندى وذهبت كل منهما لشقتها..
ماهى :رووووووبى فينك 
يا حووووس يا قوم انا جيت نورت البيت 
عودوا أظهروا ...
ولكنها لم تجد اى رد 
دخلت لتبحث عليهم ولكنها لم تجد أحد
ماهى باستغراب : يا ترى روحتوا فين 
واتصلت على هاتف والدها فهو مغلق 
اتصلت على هاتف والدتها وجدته يرن فى المنزل 
تضايقت ماهى فهى لا تعلم أين ذهبوا 
وهذه اول مرة يخرجوا دون اخبارها
دخلت ماهى حجرتها واستبدلت ثيابها وتوضأت وصلت فرضها 
وخرجت إلى البلكونه تنتظر قدوم والديها 
فهى تشعر بالقلق من أجلهما...
مرت ساعه ساعتين والوقت تأخر ولم يعودوا 
عاودت مايا الاتصال مرارا وتكرارا ولكن أصبح الفون مغلق وهذا ما زاد من قلقها .
مرت ساعات عديده ولم يعودوا.
ماهى وقد فاض صبرها ولم تتحمل الانتظار اكتر من ذلك ..
اصبحت الساعه الواحده ليلا 
قررت ماهى النزول وإبلاغ الشرطة
عندما خرجت من العمارة وجدت صوت رساله من المجهول 
لم تفتحها فهى قلقه جدا واكملت الطريق..
رن هاتفها برقم  المجهول 
ردت وهى غاضبه 
ماهى : انت مين وعايز ايه سيبنى فى حالى مش نقصاك
المجهول : هتعرفي كل حاجه بعدين المهم ارجعى حالا البيت الوقت متأخر وما ينفعش تمشي فى الشارع فى وقت زى دا
ماهى : وانت بقا شبح ولا مين ولا رفت ازاى
المجهول :ارجعى بسرعه يا ماهى ووعد هرجع ليكى اهلك واغلق الهاتف..
ماهى : الو الو 
اتصلت على الرقم ولكن الخط مغلق
رجعت إلى منزلها وهى فى ذهول 
دخلت حجرتها وجلست على السرير تبكى فهى قلقه ويبدوا أن والديها فى خطر 
ومن ذلك المجهول وما علاقته باختفاء والديها
ظلت تبكى إلى أن نامت ..
استيقظت على ضوء النهار..
قامت بسرعه تبحث عن والديها لعلهم عادوا ولكن دون جدوى . لم تجدهم. بقلمى منال عباس
عاودت الاتصال مرة أخرى بوالدها ولكن الفون مغلق.
فتحت الفيس وبعثت رساله لابن عمها احمد 
ماهى : احمد اول ما تفتح كلمنى ضرورى 😓😓
مضى يضعه دقائق قليله لتجد اتصال فيديو من أحمد 
ردت ماهى بسرعه وهى تبكى : احمد انا انا 
احمد بخوف : مالك يا ماهى قلقتينى 
ماهى :بابا وماما من امبارح مش موجودين ومش عارفه هما فين واتصلت على فون بابا ديما مغلق 
انا مش عارفه اتصرف يا احمد وظلت تبكى
احمد : أهدى علشان نعرف نفكر 
اولا اقفلى عليكى كويس وما تفتحيش لحد 
وأنا هحاول احجز اول طيارة احنا كنا هنيجى كمان اسبوع بس خلاص هجيلك انا وماما تبقي تيجى بعد اسبوع اطمنى أن شاء الله هجيلك بسرعه
اهم حاجه ما تعرفيش حد انك قاعده لوحدك لغايه اما اوصل .أن شاء الله خير .
ماهى : حاضر أن شاء الله
ذهبت وتوضأت وصلت ودعت ربها أن يحفظ لها والديها...
ظلت ماهى تدعوا الله الواحد الأحد أن يحفظ لها والديها .. سمعت رنين الهاتف ..
فكان رقم غريب أيضا 
ماهى : الو 
المجهول : أيوة يا ماهى 
ماهى : انت مين ودا رقم مختلف عن اللى بتكلمنى بيه وفين بابا وماما وايه علاقتكم بيهم واختنق صوتها ..
المجهول : اطمنى يا ماهى انا قدرت اوصل لمكانهم ووعد هيرجعوا ليكى فى أقرب وقت 
ماهى ببكاء : حرام اللى بتعمله فيا دا.. فين اهلى
وعايز مننا ايه .؟
المجهول : يا ماهى انا اكتر حد بيخاف عليكى واطمنى وهتعرفى كل شئ قريبا واغلق الهاتف
ماهى : الو 
أغلقت هى الأخرى وجلست تفكر من هذا وما السر وراء اختفاء والديها وعلاقه هذا المجهول بأسرتها
يرن هاتفها مرة أخرى برقم غريب 
ماهى بزهق: يوووووه لو ما قولتش انت مين مش هرد على اى رقم غريب تانى.بقلمى منال عباس
الطرف التانى : ماهى بتقولى ايه انا احمد 
ماهى باحراج : اسفه يا احمد فكرتك ...وصمتت
احمد : فكرتينى مين 
ماهى : مش وقته يا احمد دا واحد بيعاكس
احمد بقلق: ما ترديش على حد يا ماهى 
عموما انا بطمنك انا حجزت اول طيارة والصبح أن شاء الله هكون عندك انتى عارفه ان المسافه مش اكتر من 10 ساعات اعذرينى هقفل بجهز نفسي وزى ما قولت ليكى ما تفتحيش لحد 
ماهى : حاضر يا احمد توصل بالسلامه
أغلقت ماهى معه وهى تشعر بالحزن والقلق
فكرت أن تتصل بندى صديقتها ولكنها تراجعت 
تذكرت مازن وقالت لنفسها انا فى ايه ولا ايه 
انا منال أيوة كدا اتعدلى مش وقته خالص ☺️☺️
لم تستطع ماهى أن تأكل اى شئ وبدأت تشعر بالدوار .....

يتبع الفصل الرابع 4 اضغط هنا 
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: "رواية أحببت مجهول " اضغط على أسم الرواية


رواية أحببت مجهول الفصل الثالث 3  بقلم منال عباس
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent