رواية المزاج الفصل الثالث والعشرون 23 - بقلم منار همام

الصفحة الرئيسية

 رواية المزاج الفصل الثالث والعشرون 23  بقلم منار همام

رواية المزاج الفصل الثالث والعشرون 23

ادم: صباح الخير يا بنوتي
نور: صباح نور يا قلب بنوتك. 
ادم قرب عليها: اممم ادلعي ادلعي. 
نور حضنته:هتروح المستشفى النهارده؟؟
ادم:لا واخد اجازه علشان اقعد معاكي
نور:طب نروح عند ماما. 
ادم: وماله نروح وبعدين نتفسح شويه. يلا بس قومي خدي شور ونفطر. 
نور باسته من خده: حاضر 
نور دخلت الحمام فون ادم رن
ادم: ايوه صباح الخير يا اسلام 
علي الطرف التاني اسلام بسرعه. : صباح النور يا ادم. انت في المستشفى. 
ادم: لا واخد اجازه
اسلام: طاب انا رحت المستشفى وملقتش ايڨا هناك هي رجعت البيت صح. 
ادم: لا هي مرجعتش البيت من ساعه ما راحت عندك. 
اسلام: ازاي دي مشيت في نص الليل. 
ادم: عشر دقايق واكون عندك ونشوف في ايه. 
نور طلعت من الحمام. 
: ايه فين يا ادم. 
ادم: معلش يا روحي هنلغي مشوار النهارده. علشان في مشكله. 
********
ماك: تؤ تؤ صغيرتي انها مجرد البدايه. 
ايڨا:انا اكرهك ماك اكرهك. 
ماك بضحك: اوووه من تقول هذا تلك الفتاه التي كانت تعشقني لا تذكري كيف تركتي اهلك من اجلي. 
ايڨا بغل وهي بتحاول تفك نفسها من الكرسي 
: انا اكرهك ماك واكرهه كل لحظه كنت فيها معك. 
فقط دعني اذهب. 
ماك: لكي ذالك عزيزتي. 
ماك فكها وشاور لرجالته: اقضو عليها
ماك قالهم كدا وطلع 
الرجاله فكو ايڨا ولقيت مجموعه من الرجال حوليها. 
ايڨا: حسنا فلنبدأ........ 
ماك واقف ورا الباب بيتكلم في التلفون. 
ماك: نعم تبقي ذالك الجاسر الغبي 
........... 
ماك: تخلص منه اليوم او تخلص من زوجته كل ذالك سيألمه. 
......... 
ماك: لا لقد نال يوسف عقابه عندما خسره والداته في الماضي. 
.......... 
ماك: حسنا حسنا الي اللقاء 
ماك قفل التلفون 
لاحظ هدوء غريب طالع من لاوضه 
شاف ايڨا واقفه ومصوبه السلاح وبكل قهر
ماك رفع ايده: اووو لقد قتلتيهم عزيزتي 
ايڨا: نعم وحان دورك ماك
ماك بدأ يقرب منها: اصبحتي شرسه ايڨتي اين تلك الفتاه الصغير التي كانت تدوب من مجرد لمسي لها
تلك الصغيرة التي كانت تنفذ كل ما اطلبه لدرجه قتلت اطفالها الثلاثه من اجلي. 
ايڨا بترجع لوره مع كل كلمه 
اتحصرت في الحيطه وماك قريب منها. غمضت عنيها. 
ماك: يبدو اني مازلت اؤثر عليكي صغيرتي 
ايڨا: لا لان اسمح بذلك مجددآ
طلعت رصاصه من المسدس. 
**********
اسلام: انا هتجنن دورت عليعه فكل مكان ملقتهاش وسألت كل زملاتها 
ادم: ان شاءلله هتلاقيها. 
جاسر بعصبيه: هنلاقيها ازاي واحنا من الصبح ندور. 
ازاي تسيبها تنزل لوحدها في اليعل
اسلام: ولله ماكنت اعرف نزلت ومقالتش 
وصلت اتصال لاسلام منها 
بدموع: اسلام الحقني انا قتلت ماك والرجاله بتاعته بيدورو عليا هموت يااسلام.. 
كنت عايز اقولك بس اني بحبك...وفصل الخط 
اسلام بصوت عالي: ايڨااااااا وربنا لاخلص عليهم واحد واحد. 
*******
ادم وجاسر واسلام وصلو قدام المكان اللي فيه ايڨا 
جهاز تحديد المواقع باخر مكالمه اتكلمتها
اسلام كان داخل وهو موجه مسدسه قدامه. 
بيمشي براحه فجاء حد خبط فيه. 
اسلام: ايڨا
ايڨا بخوف: هيقتلوني يا اسلام  هموتوني بيجرو ورايا 
طلعو شويه شباب 
: اهي امسكوها 
اسلام خبي ايڨا ورا ضهره. 
اسلام: مش رجوله كلكم علي بنت. 
وبدأ يتخانق معاهم
ادم وجاسر كانو  بيدور في مكان تاني بس اول ما سمع الصوت راح وبدأو يتخانقوا مع اسلام. 
خلصو خناق وخدو ايڨا ومشو. 
راجل: سيدي لقد مات اخوك ماك
....... 
:  حاولنا سيدي ولكنهم استطاعوا يتغلبوا علينا
....... 
حسنا سيدي سنلحق بهم
*******
ادم دخل الاوضه ملقاش نور قعد علي السرير وماسك دراعه
نور طلعت من الحمام شافت ادم اتخضت و جريت عليه. 
نور: ادم. ادم مالك انت كويس
ادم:جرح صغير يا روحي 
نور قطعت قميص ادم
: صغير اي انت مش شايف الدم الي طالع 
نور جابت  علبه الاسعافات الاوليه ونطفتله وطهرت الجرح. 
ادم بيبص ليها وهو مبتسم 
: ياااها يا ياريت انصاب كل يوم. 
ادم قاعد علي السرير ونور قاعده تحت علي الارض بتنضف الجرح. 
نور بعيط: بعد الشر عليك. 
ادم بمزح: طاب عايز بو'سه
نور قامت وباسته من خدو وعلي راسه وتقريبا مخلتش مكان في وشه. 
: اهو بس متقلش كدا تاني
ادم: تعالي يا هبله. 
نور نامت جنب ادم وهو حاوطها بايدو السليمه. 
ادم بيحرك ايده علي شعر نور. 
: بتخافي عليا يا نور 
نور اثر الدموع لسه في عنيه 
: في حد مبيخفش علي باباه. الحنيه والحب الي خسرتهم وانا صغيره مع بابا لقيتهم معاك. 
ادم باس راسها: ربنا ما يحرمني منك يا روح ادم. 
******
اسلام خبط علي اوضة ايڨا في بيت شاهين
علشان زهراء معاها فتحت ايڨا الباب. 
اسلام ابتسم: زهراء فين ؟
ايڨا: في الحمام بس هي هتقعد معايا النهارده. 
اسلام: بقيت كويسه
ايڨا: احسن
اسلام: ليه نزلتي من غير متقوليلي....
ايڨا: انا كنت هصحيك ولله بس لقيتك نايم وتعبان مرضتش. 
اسلام بخبث: اممم يبقا اثر الروج اللي كانت علي خدي بتاعتك...
ايڨا باحرج: لا مش انا... 
اسلام بص يمين وشمال يتأكد ان مفيش حد وباس ايڨا
: كدا خالصين
******
ادم نايم علي السرير مغمص عنيه وايده ورا راسه 
ادم: مين الي بيخبط يا نوري
نور: الخدامه بتقول تنزل تصلي الضهر مع عمو محمد
ادم: اه النهارده الجمعه. هو متعود نصلي جماعه كل يوم جمعه في الشهر في البيت 
وانتي كمان يلا علشان بنصلي كلنا. 
... 
محمد واقف امام علشان صوته في القران حلو 
ووراه شاهين ويوسف 
الصف التالت ادم. جاسر. اسلام 
وراهم. اسراء. ميسره. زهراء. نور
محمد بدأ صلاه وايڨا واقفه تتفرج عليهم ودموع في عنيها. 
محمد ختم الصلاه وكان طالع اوضته بس 
ايڨا: عمو محمد
محمد بص ليه: خير يا بنتي 
ايڨا: ا.. انا.. عايزه ادخل الاسلام. 
محمد ابتسم: متأكده يا بنتي 
ايڨا هزت راسها. 
محمد: اهم حاجه تكوني عايزة تتدخلي بقلبك قبل لسانك
ايڨا: متأكده
محمد: أشهد ان لا اله الا لله واشهد ان محمد عبده ورسوله 
ايڨا قالت وراها اول مخلصت ميسره زغرطت 
محمد بدموع: الف مبروك يا بنتي. يلا علشان تصلي او جمعه ليكي 
ايڨا: بس بشرط تصلي بيا زي مصليت بيهم 
محمد: من عنيا انتي تأمري 
زهراء خدت ايڨا تعلمها الوضوء. 
ونزلت
محمد بحنيه: خدي دول
ايڨا: اي دول يا عمو محمد
محمد: الاسدال والمصحف السبحه بتوع ام اسراء هي كانت بتحبهم اوي. 
قلت بدل ما هما مركونين. استخدميهم علطول 
ايڨا: اكيد. 
محمد: معلش بقا يا اسراء كانو المفروض يبقو من نصيبك. 
محمد خلص صلاه مع ايڨا 
محمد: حرماً
شاهين: بالمناسبة دي يلا نتعشاء كلنا برا...

يتبع الفصل  الرابع والعشرون اضغط هنا 
  • الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة :"رواية المزاج" اضغط على اسم الرواية
رواية المزاج الفصل الثالث والعشرون 23 - بقلم منار همام
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent