رواية ليلة زفاف (كاملة) أهلاً اهلاً بعروستنا - بقلم سمية خالد

رواية ليلة زفاف كاملة من الفصل الأول للأخير بقلم الكاتبة سمية خالد

رواية ليلة زفاف كاملة

-أهلاً اهلاً بعروستنا
سلِمت بطرف إيدها بكِبر 
إختارتي إستايل الفستان 
-اه ي طنط -فتحت الفون جبتلها صورته وانا مبسوطه 
الفستان ده لفيت عليه كل مكان لحد ما لاقيته إستايله عجبني أوي 
بصتله بقرف وضحكت ضحكة صفرا 
-بس ده مش حلو عجبك في إيه ده ؟ ده حتي مش منفوش أوي ولا في شغل كتير  مش هيكون حلو عليكي 
-أيوة بس هو عاجبني حتي عَجب يوسف
مامته بصتله -فعلاً بيعجبك الاستايلات دي ؟ 

بص بربكة في الأرض -شايفة مكسوف يقول إنه مش عاجبه 
بصيت ف الأرض بحُزن طبطبت ماما علي إيدي وغمزتلي
_وريني كدة يا أحلام شكل الفستان تاني حقيقي من كتر ماعجبني مش قادره أستني لما نروح نستلمه بكرة
الله ...ياروحي متخيلة شكلك وانتي لابساه من دلوقتي حبيبة ماما إنتِ هتبقي أحلي عروسة  
ي عيال ي عيااال انتو معايا كله الكاميرا عنده واضحة اللي يسمع إسمه يرد عشان مش شيفاكوا 
-أحلام هو إنتي بتاخدي الغياب ياحبيبتي 
=معلش ي مس أحلام اتأخرت على الڤيديو انا فاتني حاجه 
لفيت ضهري 
-ايوة ايوة أقعدو إتريقو عليا... اي ده فين نانا 
=نانا بتتخانق مع حسام بتقول هتفسخ الخطوبة 
-رنا حبيبتي كلنا عارفين إن نانا بوء وبتتصالح ب وحشتيني  

أماني إختفت من الڤيديو ورجعت بعد دقيقتين وهي داهنة حاجه علي وشها 
-اي اللي علي وشك ده خضتيني
-‏ده تِفل قهوة بعسل أبيض وال تحت عيني بياض بيض بالهنا والشفا ليكو 
-بس ي مقرفة 
قطمت قطمة من سندوتش الجبنة وانا متضايقة 
جماعه ركزو معايا أنا عاوزة أوريكم ال... 
رنا وأماني قالو بصوت واحد"والله الفستان شكله حِلو عليكي "
-ي سلام وانتو اش عرفكو إني هوريكم الفستان 
-‏اومال كنتي هتورينا إيه ؟ 
ضحكت بسخرية -كنت هقيس الفستان تشوفوا انا تخنت ولا لأ 
-وربنا لو كنت قدامي ي أحلام كنت حدفتك بحاجة
=والله انا ك أماني هيحصلي حاجه منك ده تاسع مرة توريهولنا النهاردة إشحال ما إحنا مشترينو سوا  
سبت السندوتش ف الطبق وشربت ماية -طنط ال هتبقي حماتي مش عاجبها الفستان شايفة إني زوقي مش حلو وأكتر حاجه مستغرباها إنها لما سألت يوسف منطقش بكِلمة طب والله لو مهدداه بحاجة مش هيبقي بالسكوت ده !
أماني :
انا خايفه يكون ليها تأثير عليه بعد الجواز أو يطلع إبن أمه 
رنا:
أو جايز ميبقاش قاصد اللي حصل يوسف لي مواقف كتير تقول إنه بيحبك
أماني :
انا أوردي مش هقولك تسبيه أو تفكري ف علاقتكم تاني لإن انتي فرحك بعد كام يوم
-ثواني ي عيال هدخل نانا بتتصل 
هلا والله ب اللي قادرة علي التحدي والمواجهه رمتيله الدبلة ف وشه طبعا زي ما قولتي 
ضحكت ضحكه طفولية - لا طبعاً مقدرش أستغني عنه ولا اسيبة 
رنا : يبنتي انتي كنتي بتعيطي بسببه من شوية 
-قولتلكو دي بوء بس دي بتتصالح بكلمة عبيطة 
بصولي كلهم ورفعو حاجبهم 
-حوش حوش اللي بتتصالح بسندوتش بتتكلم 
بلعت ريقي والتفت يمين وشمال- إحم 
"يوسف بيتصل" إستأذنت منهم وقفلت 

-حبيبي عاملة ايه كلتي؟
-‏اه كلت 
-‏عارفة مش مصدق إن فرحنا بعد كام يوم ال هو بجد حلمي هيتحقق ؟ 
-.......
-‏ساكته ليه ، حد مضايقك صح !
-‏إنت
 بصراحة اتضايقت من موقف النهاردة لما مامتك سألتك عن الفستان وانتَ مردتش أكدتلها ان كلامها صح ...لي كدة انا إتضايقت لدرجة إني حسيت إني إت...
-‏إتسرعتي؟
-‏أيوة ،معني إنك تسكت قدامها  ممكن بعد الجواز أي كلمة تقولها توافق عليها 
-‏لا مش لدرجادي انا بس حسيت إنها هتزعل لو قولت رأي غير رأيها 
-‏طب وأنا ف ستين داهيه لو زعلت صح؟
-أحلام هو انتي إتكلمتي مع صحابك ؟
قولت بعصبية-ومالهم صحابي بقي 

-مفيش بحس إن هما بيسخنوكي عليا 
-‏صحابي ؟ ده هما اللي بيهدوني عليك والله دول بلسم 
-‏طب ياستي حقك عليا متزعليش من اللي حصل النهاردة 
قومي إفتحي باب الشقة كدة 
-لي
-‏قوومي بس بطلي عِند وخليكي معايا علي الفون
فتحت الباب لقيت علبتين أيس كريم كبار وشوكلت من كل الأنواع ف علبة متزينة بلالين بمبي وباندا كبيرة
قولت بصوت عالي - ده ... اي ده ! 
باندااااا -التفت حواليا خوفت لايكون حد سمعني 
-عجبتك ؟ 
-‏عملت كل ده إمتي ، عارف الباندا دي كان نفسي فيها اوي 
-‏حطتهم من نص ساعة ومشيت لإن عيب حد يجي ف نص الليل كده اهلك يفتكروني حرامي ولا حاجه
-‏هههه ، لا بس شكراً جدًا انا اتبسطت بس كتير عليا والله
-‏انتي تشاوري بس وانا اجيب يعني لو عاوزة اجبلك الدنيا كلها تحت رجلك هجبهالك المهم متكونيش زعلانه 
-‏مقدرش أزعل منك أصلاً ، اكتر حاجه مفرحاني إن أهلي ابتدو يقتنعو ب إختياري ليك وإصراري ب إنك الشخص المناسب ليا
-‏لإن محدش هيحبك قدي وبكرة الأيام تثبتلك ده 
___
أني فستان أحلي ما تنقو معايا أومال لازمتكو هنا
نانا: الإسود
أماني:إسود ايه انتي ي بتاعه هاتي الزيتي اللي في ورد أبيض ده 
رنا: نبيتي شكله لطيف 
أماني : لا ، زوقك وحش
رنا: حوش زوقك الجميل مبهدل الدنيا 
أماني: هزعلك ي رنا 
-نائر ونئير نهدي شوية حبايبي مش جايين نتخانق صالحو بعض
رنا ضربت أماني بكتفها - أجبلك ترمس ي زفته 
- تاكلي تفاح أحمر ؟
-اجيب شجرتين حب ليكو هنا 
نانا : تعالو نعمل لايف علي الإنستا  بمناسبة إننا متجمعين 
وقفنا جمب بعض 
شوفوا عروستنا القمر اللي هتطل ب الأبيض بعد كام يوم -ملففانا معاها من الصبح ومش عاجبها اي حاجه ومتوترة وخايفة 
قربت التليفون -في واحدة بتقول 
نفسي أشوفكم أوي واحضر فرحك ي أحلام ،حلم عمري 
-تنوريني ي حبيبتي هخلي نانا تبعتلك اللوكيشن واليوم
-تفتكرو هبقي عروسة حلوة يوم فرحي ؟ 
رنا:هتبقي أحلي عروسة طَلت ب الأبيض ف الدنيا تأكدي من ذلك 
أماني:طول عمرك حلوة بس إنتي مش واخدة بالك 
لقيت نانا عنيها دمعت -مالك يا نانسي بس
-أحلام هو انتي لما تتجوزي ممكن تنسيني وتبطلي تهتمي بينا وكده ويوسف ياخدك مننا
قربت نحيتها وحضنتها- لأ طبعا زي ما أحنا واكتر دَ انا هجيبكو تساعدوني ف الأكل انا مش قد كده ف الطبخ انتو عارفين وتشيلو البيبي
أماني:يعني احنا نطبخ عشان هو ياكل دي راحت منك بقي 
-لأ هتاكلو معايا ي طفسة 
أماني:نينيني 
رنا:لو جبتي بنت هتسميها علي إسمي
أماني:ومتسمهاش علي إسمي ليه إن شاء الله فيها كخة ولا اسمي مش عاجبك 

-يا جماعه ي جماعه ده انتو لسة متصالحين وبعدين ياستي لما أتجوز الأول بعدين نكرر سوا هسميها إيه 
نانا:هتسميها نانسي طبعا 
رنا وأماني بصولها وقالوا بصوت واحد-أفندم !!!!
كنت قاعده ببصلهم بتأمل وهما بيتخانقوا علي إسم بنتي اللي هي اصلا لسة مجاتش كنت مراقبة نظراتهم وفرحتهم بيا،ولا مرة حسسوني إني معنديش أخت علي طول بحس إن هما عيلتي.. وجودهم حواليا وخنقاتهم هو اللي مهون عليا توتر وقلق ما قبل الجواز 
-يوسف أني لون مانكير أحلي ؟ الأحمر ولا النبيتي علي الفستان ؟
-هو مش الإتنين زي بعض ي حبيبتي 
-‏لأ طبعا ده مختلف عن ده إستني أصورهولك 
-‏اي حاجه بتليق عليكي عشان انتي بس بتحليها
______
-هااا  مين هيقفلي السوستة بتاعت الفستان 
لقيتهم كلهم جم نحيتي بلهفه -انا اللي هقفلها
-يسلام ومقفلهاش انا ليه ياست رنا اشمعنا انتي معنديش إيد ولا معنديش إيد 
-انتو جايين تتخانقوا يوم فرحي طب استنو بعد الفرح طيب 
اقفلوها كلكوا سوا يلا 
لولولوليييي عندنا عروسة وانتو لأ
ي عيال شكلي حلو 
كانوا واقفين حواليا ونظراتهم كلها فرح علي حُزن 
-بتعيطي ليه يأماني 
قالت بتهته -شكلك حلو اوي والله وفرحتي بيكي متتوصفش 
رنا : بت انتي نكديه ليه، احلام الجاتوه هيتوزع الساعه كام انا جوعت 
-تعالو ف حضني كلكم تعالوا وانتو عاملين زي عيالي كده 
تعالي انتي كمان يا طفسة ي اللي همك علي بطنك هأكلك حاضر
مشيت نحيت المراية ولفيت ضهري ليهم -يعني بجد شكلي حلو ؟ 
رنا: والله شكلك حلو.... ياااناس في واحدة لابسة فستان قمر هنا 

أماني: لو سألتي السؤال ده تاني هحدفك بالشبشب وهتخانق مع رنا انتي حرة 
نانا: انا واثقة ان يوسف أول ما يشوفك هيغم عليه من حلاوتك  
-أحلام انا برن علي يوسف تلفونه مقفول 
-تلاقيها عيب شبكة بس ي ماما هو كان مكلمني الصبح والمكان ال فيه مفهوش شبكة 
-ايوة بس ده المفروض يجو دلوقتي عشان ياخدك من هنا علي القاعه
-خلاص هرن عليه دلوقتي لو مردش هروح ع القاعه وابعتله رساله يسبقنا علي هناك عشان المعازيم
-‏وده يصح تروحي لوحدك ويروح لوحده 
بدأت أتوتر من كلام ماما-خلاص ي ماما هتصرف انا الله يباركلك 
بصيت للبنات وسألتهم -يعني بجد ي جماعه شكلي حلو 
قالوا بصوت واحد -تاااااااني ي أحلام 
اتصلت بيوسف فوق ال20مرة مفيش رد
بعتله مسدچات كتير وريكوردات 
انا هتجنن !!! حد يقولي اعمل ايه !! يوسف مبيردش احنا معادنا ٨في القاعه دلوقتي الساعه داخلة علي١٠ 
قعدت ف زاوية الحيطة وإيدي بترتجف وعيوني مليانة دموع والكحل سايح 
أماني:انا اتصلت ب اسلام صاحبه قال إنه ميعرفش عنه حاجة بقاله شهرين ، واحمد ابن عمه قال إنه معزموش أصلا وعلي خلاف معاه 
مدتلها إيدي بالتليفون وهي بتترعش 
-طب خدي ..خدي تلفوني اهو اتصلي بمامته تاني اتصلي كتير اكيد هترد 
سمعت صوت الأوكرة بتاعت الباب بتتفتح قومت إتنفضت من مكاني بلهفه -يوسف !!
لقيتها ماما جريت علي حضنها -ماما يوسف رد عليكي او مامته هما جايين ف السكة مش كده؟ 

التفتت يمين وشمال بحُزن -تلفوناتهم إتقفلت 
الساعه بقت 11الا ربع هيجو فين
أماني:هايجي ي طنط هايجي هيروح فين يعني  
 -هايجي ياماما هايجي ي أماني يوسف بيحبني مش ههون عليه يسبني يوم فرحي مش كده ي رنا يوسف بيحبني 
بصيت علي صورتنا انا وهو وصرخت بعزم ما فيا -آآآآآآآآههه ي ماما اههه
انتي تشاوري بس وانا اجيب يعني لو عاوزة اجبلك الدنيا كلها تحت رجلك هجبهالك المهم متكونيش زعلانه
لإن محدش هيحبك قدي وبكرة الأيام تثبتلك ده 
مسحت ب إيدي علي التسريحة وقعت كل حاجه ف الأرض
يوسف مابيردش ي ماما 
اكيد جراله حاجه هو قالي مستحيل يسيبني ، كان بيقولي ان الحاجة الوحيدة اللي اتمناها ف الدنيا انا كنت أمه اللي بيجري عليها لما يحس  إنه تايه 
-ياب...
-محدش ينطق محدش يحاول يواسيني او يشفق عليا هو جاي 
كانوا بيحاولوا يهدوني بس مين هيقدر علي  النار اللي قايدة جوايا ؟ 
اليوم اللي بتستناه أي بنت ف الدنيا عشان هتكون مع اللي بتحبه وهيبقوا ف بيت واحد يتحول لكابوس عمرها  
والفستان الأبيض يصبح ف نظرها رماد 
رنا وأماني ونانسي وماما كانوا قاعدين حواليا خايفين أعمل ف نفسي حاجه خايفين أموت نفسي وانا أصلاً مُت ! 
مت لما مشي وسابني مت من بعديه
اتسابت ف اكتر يوم المفروض اكون طايرة من الفرح فيه 

كنت نايمة علي السرير بفستان الفرح وواخدة المخدة ف حضني وعيني علي تلفوني وعلي أوكرة الباب بقول جايز هيجي.. مستنية يقولي حقك عليا خليتك تستنيني حقك عليا اني حرقت قلبك وسيبتك يوم فرحك وكل الناس بتتكلم عن اللي حصل 
-حبيبتي قومي غيري هدومك متناميش كدَ قوموا ساعدوها ي بنات 
وانا هحضرلكوا حاجه تاكلوها 
رفعت إيدي ف وشهم -محدش يقرب مني فيكم ، افرض يوسف جيه وملقانيش جاهزة ؟ وهو مبيحبش يستني ف سيبوني بعد إذنكم 
بتبصولي كده ليه ؟ انا مش مجنونة سامعين 
-منقصدش كده والله احنا خايفين عليكي يوسف مش جاي 
فضلت بصالهم بزهول وسكت ..سكت عشان مهما قولتلهم مش هيصدقوني 
نانا:حقك عليا طب ممكن ماتسكتيش زعقي عيطي كسري اي حاجه اعملي أي ردة فعل... طب خدي اشربي ماية 
سمعت صوت مسدچ كلهم بصولي بصدمة  -مسكت الفون ب لهفه 
"الحقو يوسف ...يوسف اللي بعت رسالة "
رواية ليلة زفاف (كاملة) أهلاً اهلاً بعروستنا - بقلم سمية خالد
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent