رواية كحل عربي الفصل الخامس 5 - بقلم نورهان اشرف

الصفحة الرئيسية

رواية كحل عربي البارت الخامس 5 بقلم نورهان اشرف

رواية كحل عربي كاملة

رواية كحل عربي الفصل الخامس 5

مازن بصوت عالى انتى يا هانم شوفى مين على الباب
رباب ببرود ليه هو انت اتشليت قوم افتح انت
قام مازن من على الكرسي بكل غضب حته أنه ضرب الكرسي بقدمه وتحدث بغضب وهو يصك على أسنانه :انتى ست قليله ادب
رباب على نفس برودها عارفه
كدا أن يصفعها مازن ولكن أوقفه صوت الباب فذهب باتجاه الباب واحد اخر شخص يمكن له أن يكون امامه
مازن بصدمه بابا 
شعيب بسخرية :اى يا استاذ مازن حضرتك مش بتفتح الباب بسرعه ليه

مازن بضيق وهو ينظر الى رباب :لا ابدا اتفضل يا بابا ادخل نفطر مع بعض
شعيب بسخرية:لا شكرا انا مش جاى اكل انا حار اتكلم مع حضرتك ثم نظر الى رباب بطرف عينه وتحدث بجدية لوحدنا على انفراد
رباب ببروده : والصراحه انا كمان مش عاوزه اقعد معاكم 
ودخلت الى الغرفه ولكن لا يعنى هذا انها لم تسمع بل وقفت خلف الباب تستمع إلى كل حرف
ام فى الصاله يقف مازن بستغراب :فى اى يا بابا

لم يرد عليه شعيب بلسانه ولكن رد عليه بايده وهو عليه بصفعه قويه على خده وتحدث بغضب:انت عيال قليل الادب وانا معرفتش اربيك
الروايه لان تكتمل على الفيس الذي يريد الينك يبعت على الخاص
كان يقف فارس وهو ينظر لها بصدمه كيف لا وهى فتحت له الباب بكل تلك الفتنه بذلك القميص الرقيق الذي يظهر جمال جسدها وقومها الرشيق من ينظر إليها يعتقد انها مازالت عذراء الجسد 

غزال بنوم : اقفل الباب وتعالى نام فى حضنى
هنا توسعت اعين فارس من الصدمه ماذا هل تطلبه لكى ينام فى حضنها ويضمها الى صدره ويتمتع بجمال جسدها.
غزال بهدوء: مراد انت مش بترد ليه
هنا شعر فارس بدلو ماء ينكب عليها وتحدثت بهدوء:احممم غزال انتى صاحيه
هنا توسعت اعين غزال بصدمه ماذا هل فتحت الباب بذلك المنظر لا والكثر من ذلك تطلب من فارس أن ينام فى حضنها فرفعت الغطاء إلى راسها وتحدثت من تحته :انت دخلت هنا ازاى

يتبع الفصل الخامس كاملا اضغط هنا ملحوظة اكتب في جوجل "رواية كحل عربي دليل الروايات" لكي يظهر لك الفصل كاملا
رواية كحل عربي الفصل الخامس 5 - بقلم نورهان اشرف
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent