رواية حب خارج سيطرتي الفصل الثامن 8 بقلم فاطمة أشرف

الصفحة الرئيسية

  رواية حب خارج سيطرتي  الفصل الثامن بقلم فاطمة أشرف


رواية حب خارج سيطرتي  الفصل الثامن 

انا كنت زمااان فاااكر بعدنااا مش بالساااهل اتريني كنت زمااان جاااهل 🥀" تامر حسني
دينا انتبهت بصدمة وقربت منه :ادهم 
أدهم كأنه شاف عفريت فضل نظرته ثابتة ليها ورمى بوكية الورد في الارض بغضب وكان ماشي 
دينا جريت ورااههه: أدهم استنى
أدهم وقف مكانه :نعم افندم عاوزة ايه انت ست متجوزة مينفعش أقف معاكي كدا
دينا بإنكسار : انا انطلقت يا أدهم كان عندككك حق الفلوس مش كل حاجة يا أدهم انا اتبهدل واضربت واتهانت كتيررر اوووي يا أدهم انا اسفة
أدهم ضحك ضحكة سخرية :هههه اسفة صح جاية دلوقتي تقوليلي اسفة ولما قاعدت بالشهور علشان اجمع  نفسي كنتي فين هاااا ردي عليااااا جاية بعد 5 سنين تقوليلي اسفة وفاكراني هخادككك بالحضن انسي أدهم بتاع زمااان خلاص
دينا بدموع:والله انا كنت طايشة مكنتش عارفة انه اهم حاجة الحب في اي علاقة انا لسة بحبكك يا أدهم
أدهم بعصبية :متقوليهاش تاني انتي ولا حبيتيني ولا حاجة
دينا بدموع : والله لسة بحبككك ممكن نرجع من تاني 
ادهم ضحك بسخرية واتكلم بعصبية : ههههههههه شايفاني مختوم علي قفايااا ولا ايههه انا مش عاوز اشوفكك خلقتكك تاني انتي فاهمة انا اتجوزت ومبسوط مع مراتي انا لما ركزت اووي عرفت ان ربنا عمل كدا علشان يبينلي حقيقتكك بدري مش عاوز اشوف خلقتك تاني انتي فاهمة 
وسابها ومشي وهي قعدت تعيط
أدهم ركب العربية بغضب
امه :مالك يا بني وشك اتقلب كدا ليهه
أدهم بغضب :مفيش حاجة
ووصلهم البيت
ابوهه : انت مش هتنزل معنا يا بني
أدهم : لا هروح مشوار
امه : خد بالك على نفسك طيب
واتحركك بالعربية ومشي
امه :الواد ده انا مش فاهماله حاجة خالص ده ايه اللي قلبه ده
ابوه :الله أعلم ربنا يهدي
وخبطوا وليان فتحت
ليان بإبتسامة : وحشتوني والله
ابوه وامه: انتي اكتر يا قمر
ليان وهي بتدور على أدهم :أمال فين أدهم
امه :قال رايح مشوار
ليان بإستغراب :غريبة ده قالي انه هيجي على طول
ابوه :متقلقش يا بنتي زمانه جاي
" عذابي عذاب لا انا بشوفك ولا احنا صحااب💔" رامي صبري 
ليان دخلت اوضتها وبترن على أدهم
أدهم كان سايق العربية ولقى ليان بترن كنسل ورمى الفون جمبه بعصبية
ليان لقت فونه اتقفل قلقت اكتررر
رنا بقلق: رد عليكي 
ليان وهي راحة جاية بقلق : لا يا رنا فونه اتقفل 
رنا: طب اهدي هو لما بيكون مضايق بيقفل فونه وبيبعد عن كل حاجة ده طبع ادهم 
ليان : طب وهو هيضايق من ايه بس محنا كنا كويسين 
رنا : متقلقيش نفسكك هيرجع علي طول 
ليان : يارب 
"راح اسچل روحي بأسمكك حتى ظل طول عمري يمككك❤️😍" محمد عبدالجبار
بقلمي Fatma ashraf 
ادهم بقا يلف بالعربية وهو غضبان حرفيا بقا عمال كل شوية يخبط دريكسيون العربية كل ما يفتكر شكلها 
وقف العربية ونزل عند حتة فيها هدوء شوية وزرع ودخل بيت موجود في وسط الزرع كان بيت هادي ولطيف  أدهم دايما بيروحه لما يكون مضايق قعد مكانه بعصبية وملقاش غير مصطفي اللي يكلمه 
مصطفي بضحك : الو يا دومي يا قمر
ادهم بغضب : مصطفي والله انا مش ناقص انا علي اخري 
مصطفي :مالك بس يابني فيه ايه 
ادهم بحزن وغضب : ظهرت تاني يا مصطفي ظهرت تاني بعد ما خلاص نسيتها انا اكتشفت انهاردة انها اكتر شخص بكرههه في حياتي لما شوفتها ممسكتش نفسي اني انفجر فيها 
بقلمي Fatma ashraf 
مصطفي : طب وانت عملت ايه وقولتلها ايههه
ادهم حكي لمصطفي
مصطفي : طب وانت لسة بتحبها ولا ايه منا مش فاهمك
أدهم :انا اكتشفت انهاردة انها اكتر شخص بكرههه في حياتي لما شوفتها اكني شوفت عفريت
مصطفى : خلاص يبقى كدا فعلا انت نسيتها انت مدايق بس لانها فكرتككك بذاكرياتكم سوي لما شوفتها بس انت خلاص حبها في قلبككك اتشال 
أدهم : ربنا يسهلها حالها ويسامحها مش هقول اكتر من كدا 
مصطفى بتغير للموضوع : طب انت ليه قولت انكك بتحب ليان علشان تغيظها يا ادهم  ولا انت فعلا بتحبها
ادهم بحيرة : صدقني انا مش عارف يا مصطفي مش عاوز احب تاني كفايا اللي حصلي 
مصطفي: بس ليان عمرها ما هتكون زيها ابدا وانت اكيد عارف ده كويس ادهم متمسكش مشاعركك يا ادهم ادي فرصة لليان يا ادهم ليان شخصية فعلا تتحب والله انت لو حبتها هتنول منها الشهد كله يا ادهم اديها فرصة يا ادهم 
ادهم : ربنا يسهل يا مصطفي 
مصطفي : ربنا يصلح حالك يارب واه متنساش كتب الكتاب بعد اسبوعين ها 
ادهم بفرحة : الف مبروك يا اخويا ربنا يتمملك علي خير متخافش هاجي بكرة او بعده بالكتير وهكون انا الشاهد
مصطفي : ههه طبعا ده لولاك مكنتش اتعرفت علي نيهال انا ممتن ليك جدا و جرب تحب يا ادهم هتحس فعلا انكك مرتاح لانك هتلاقي شخص جزء منكك دايما بتحكيله كل حاجة بتشاركه يومككك افتح قلبكك يا ادهم 
ادهم : انشاء الله طب تفتكر ليان بتحبني 
مصطفي بغيظ: بصي هفكرك بالمواقف وانت هتقول بنباهتك كدا هل بتحبكك ولا لا يعني معلش لمؤخذة واحدة سيبة خطوبتها ورايحالكك علشان تنقذها من الورطة بتاعة كتب الكتاب لا وكمان ابوها يجوزهالكك وهي متعارضش وعادي وطول الوقت بتناكف فيك ده يبقي ايه يعني يا استاذ افهم انت يا نبيهه
ادهم : انا منكرش ان ليان شخصية جميلة فعلا وتتحب بس خايف اظلمها معايا انا طبعي صعب يا مصطفي 
مصطفي : والله ولا طبعكك صعب ولا حاجة جرب كدا تحب هتلاقي نفسك بتتحول 180 درجة لقدام ودائما مبسوط جرب مش هتخسر حاجة اديها فرصة يا ادهم 
ادهم : طب انا اعمل ايه دلوقت 
مصطفي : متعملش حاجة وانت مروح كدا هتلاها انشالله وردة والله هتفرح بيها اووي الستات بتحب المفاجات والله وغلابة هما اه بتهب منهم شوية بس قشطا علي قلبنا زي العسل ( علي ما اعتقد يا بنات ان احنا معجبين بشخصية مصطفي اكتر من ادهم 😂❤️) بس خد بالك يا أدهم حتى لو ليان بتحبكك عمرها ما هتعترف 
أدهم :ليهه
مصطفى :يا حبيبي لازم دايما المبادرة بتيجي من الراجل الست لو بتحب شخص ممكن تبين وكل حاجة بس عمرها متعترف هو طبع فيهم كدا بتخاف لحسن اللي قدامها ميحبهاش بتخاف قلبها يتكسر فهمتني 
أدهم بتنهيدة :فهمتك بجد انت اكتر من اخويا وقت ما بحتاجكك بلاقيك دايما في ضهري 
مصطفى : والله وانت كمان مفيش زيك يلا يابطل روح بقا زمان ليان قلبة الدنيا عليك 
ادهم : ماشي باي 
ادهم قفل مع مصطفي وحس بإرتياح لما حكالههه
"  اههه ونروح ونسيب ونقول محصلش نصيب ونغيب والشوق لو يجي لأي حبيب يفكرههه باللي اتنسي بعد اما جرحههه يطيب💔" رامي صبري 
 لقي ليان متصلة عليه اكتر من خمسين مرة ورن عليها 
ليان بلهفة : الوووو يا ادهم انت كويس
أدهم :انا كويس
ليان :طب انت فين يا أدهم برن عليك اكتر من خمسين مرة مش بترد عليا انت فيك حاجة
أدهم بإبتسامة :لا انا بخير شوية وهاجي اجبلك حاجة وانا جاي
ليان بحب وابتسامة: تسلملي تعال على طول العيلة كلها متجمعة وحاجة عسل
أدهم :هههه ماشي
ليان :أدهم
أدهم: فيه حاجة
ليان :خد بالك على نفسك يا أدهم
أدهم :ههه حاضر
وقفل معاها وابتسم وقرر انه هيبدأ صفحة جديدة ويديها فرصة ومشي وركب عربيته وراح يجبلها ورد
فماذا سيحدث يا ترى؟!
#عيونهههه لما قابلوووني نادواااا لقلبي شاغلوووني 👀♥️" رامي صبري (هههه انا قلبها انهاردة رامي صبري مش عارفة ليهههه😂😂) 
ليان قفلت مع أدهم وابتسمت
رنا :ههه اتطمنتي ياختي على حبيب القلب
ليان:ههه هو حبيب قلبي فعلا بس مش عارفة قلبي مقبوض
رنا :متقلقش عادي دي نغزات ساعات بتيجي فجأة كدا
ليان وهي حاطة ايديها على قلبها : يمكن وفجأة لقت فونها بيرن برقم أدهم
ليان بخوف :ده أدهم
رنا :طب اهدي يابنتي في ايه ردي
ليان بخوف كأنها عارفة ايه اللي هتسمعههه :ألوو يا أدهم
شخص ما :الووو صاحب الفون ده عمل حادثة واحنا نقلناههه المستشفي حضرتك من قرايبهههه
ليان قامت وقفت بصدمة :ايهههههههههههه
ياترى هيحصل ايهههه؟!

يتبع الفصل التاسع اضغط هنا 
رواية حب خارج سيطرتي الفصل الثامن 8 بقلم فاطمة أشرف
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent