رواية نار الصعيد الفصل الثالث عشر والأخير 13 بقلم نور الشامي

الصفحة الرئيسية

  رواية نار الصعيد الفصل الثالث عشر والأخير بقلم نور الشامي


رواية نار الصعيد الفصل الثالث عشر والأخير

خرج الطبيب من الغرفه وتحدث بحزن مردفا : البقاء لله عامر بيه مات
شمس بصراخ : لع مستحيل عامر مش هيمووت هو عايش انا عارفه مش هيموت
الطبيب : للأسف حالته كانت خطيره ومعرفناش ننقذه البقاء لله
ماسه بأنهيار : انت كداب هو مش هيموت عامر عايش لع مش هيموت انا عارفه هو جالي استناه لحد ما يجي
الطبيب بحزن : انا اسف بس مقدرناش ننقذه وياسر حاليا بيموت حالته خطيره ومش عارفين ننقذه ادعولهم
روعه بغضب : انت كداب ياسر هيعيش وعامر مماتش وفيين سالم انطج هو فيين
الطبيب : سالم في غيبوبه ادعوله يفوق احنا بنعمل ال علينا بس عامر بيه جايلنا شبه ميت وياسر بيه كمان حاليا بيموت وادعوا لسالم يفوق من الغيبوبه البقاء لله وربنت يصبركم

لم يستوعب محروس ما حدث وفجأه وقع علي الارض فاقدا للوعي ووو

وفجأه قامت شمس مفزوعه من نومها فتحدث ياسر بلهفه : حبيبتي انتي كويسه
شمس ببكاء : انت زين وعامر فين اخويا يا ياسر وكمان سالم هلينا نطمن عليهم
ياسر : يا حبيبتي متخافيش هما كويسن مالك حلمتي بكابوس ولا اي
شمس بدموع : كابوس وحش جووي يا ياسر حلمت اننا كلنا اعداء وكلنا بنكره بعض وحصل جتل وانت وعامر وسالم كنتوا بتموتوا
ياسر بضحك : لع احنا مش هنموت دلوجتي نامي وبكره هنتجابل كلنا في عيد ميلاد عامر الصغير وهتطمني عليهم كلهم
شمس : ماشي

في الصباح في منزل سالم كان فؤائد ومحروس ورضا يجلسون مع بعض ويتحدثون في بعض الامور ويضحكون بشده اما عن عامر غطفظل يبحث عن ماسه حتي وجدها بحانب طفله صغير فأقترب منها وتحدث بتذمر : مينفعش امده مبجاش همك غير بنتك بس
ماسه بضحك : لا يا حبيبي وانت كمان اهم عندي من الدنيا كلها
نظرت الصغيره الي ماسه بضيق ثم تحدث بصوت طفولي مردفه : متقوليش لبابا حبيبي عثان هو حبيبي انا لوحدي ثح يا بابي
عامر وهو يحملها ويتحدث بسعاده : صح يا قلب بابي من جوا

وفجأه قاطعه سالم وروعه فتحدث سالم بتذمر : بابي بس ال واحشك وعموا مش واحشك
سيلا بابتسامه : عموا كمان واحشني اووي بس بابي حبيبي لوحدي
عامر بضحك : قلبي انتي
ماسه بابتسامه : كل سنه وعامر طيب يا روعه اومال هو فين
روعه : بيلعب جوا سيلا حبيبتي اي رأيك تروحي تلعبي مع عامر
سيلا : ماشي
ياسر بسعاده : احنا جينا
عامر : اتأخرتوا اكده ليه
ياسر : اختك صاحيه متأخر حلمت بكابوس امبارح ومن وجتها وهي مضايجه اكده
عامر : حلمتي بأي يا شمس
شمس بضيق : حلمت ان كلنا اعداء وانت وياسر وسالم اصحاب وبتضحكوا علينا واتجوزنا غصب عننا وانكم عملتوا حادثه وكنتوا هتموتوا لا قدر الله

اقترب عامر منها وتحدث بضحك : بس احنا مش اعداء ولا عمرنا هنكون اكده احنا اخوات كلنا وهنفضل اخوات طول العمر ولا اي
سالم وياسر : طبعا حتي الموت مش هيجدر يفرجنا لو موتنا هنموت سوا ولو عشنا هنعيش سوا
عامر بابتسامه : احنا هنعيش مره واحده بس ولازم نعيش حياتنا بسلام الحياه مش مستاهله اننا نحارب ونكره ونخون بعض في الاخر هنموت ومش هناخد حاجه من الدنيا غير عملنا الطيب حتي الناس ال بيغلطوا كمان لازم ياخدوا فرصه يتوبوا عن غلطتهم مهما كان صعب وكبير
سالم : انت احلي اخ وصاحب في العالم كله
ياسر : ربنا يخليك لينا
عامر بابتسامه : ويخليكم ليا

تمت رواية كاملة عبر مدونة دليل الروايات
رواية نار الصعيد الفصل الثالث عشر والأخير 13  بقلم نور الشامي
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent