رواية بحر العطر الحلقة الثامنة 8 بقلم فاطمة خميس هارون

الصفحة الرئيسية

رواية بحر العطر البارت الثامنة 8 بقلم فاطمة خميس هارون

رواية بحر العطر كاملة

رواية بحر العطر الفصل الثامنة 8

بحر:سرحان في مين يا فضل 
فضل :هيكون في مين يا بحر 
من امبارح وهي واخده عقلي وتفكيري 
بحر:ايوووة هي مين يعننني 
فضل :انت بتزعق ليه بس 
بحر:يعم مش بزعق هي مين دي 
فضل :هقولك 
بس بعد ما توعدني توصلها رساله 
بحر :اي هي 
فضل :قل للجميله ذات الخمار الاسود ماذا فعلتي بناسك متعبدي 
اااااااه في أي يا بحر 
بحر وهو يرفع يده ليلكمه مجددا :الاسود ده امك الي هتلبسه علي روحك 
فضل وهو يمسك يده :اهدي بس يا صاحبي 
بحر :بتبصبص للبت في العزاء يا ****
فضل : غصب عني يا بحر 
بحبها ياخي 
بحر :حبك برص 
طب احترم وقفتي 
فضل :هو انت كنت اخوها 
بحر :انيل يا اخويا 
وانت ناوي تعمل اي تلعب بيها يا محترم يا بتاع القرأن 
فضل :لا والله انا هتجوزها 
اول ما توافق هتقدم علطول 
بحر:بتحبها وهتتجوزها 
الاتنين 
فضل :اه في مشكله 
بحر:لا خالص مفيش بس حتي احترم حزنها علي امها 
فضل :ام مين 
هي ام ورد ماتت 
بحر:ورد 
فضل:أيوة
بحر :انت هتتجوز ورده 
فضل :يا رب 
بحر :جدع ورده يعني اكيد 
فضل  :أيوة يبني أنت كويس؟ 
بحر :اااه 
فضل :طيب يا صاحبي متنساش تقولها وانا هشوفك وقت تاني
جلس يفكر في حالته عندما أعتقد ان تكون فتاة فضل هي نفسها عطر 
عنف نفسه علي هذا الشعور وانغمس في العمل 
.....
مر اسبوع حتي تعافت عطر واستطاعت أن تتأقلم علي الوضع الجديد 
بحر :عطر انتي جيتي هنا امته 
عطر وهي تضع الورق علي المكتب :لسه من شويه 
بحر :كان مفروض تتصلي بيا تقولي انك هتنزلي 
عطر :اممم ماشي المره الجايه 
بحر :عطر انا عاوز اتكلم معاكي بخصوص الي حصل 
انا كنت مش في وعي ووو 
عطر :استاذ بحر اولا ده مش المكان المناسب للكلام ده 
ثانيا انا مش عاوزة افتح الموضوع ده من الأساس 
بحر :براحتك 
اعملي حسابك هتروحي انهارده معايا 
عطر :اروح فين 
بحر:بيتي
عطر :لا طبعا مش هينفع لازم اروح عشان محمد ااا 
بحر : ومحمد ماله بيكي 
انتي هتيجي تعيشي عندي 
عطر :لا والله ومدام ميرنا رأيها ايه في الموضوع ده 
بحر :ميرنا مسافره وبعدين مفتكرش انها هتعترض هي عاوزة عيل وخلاص 
عطر :انا مش هينفع اسيب بيتي 
عشان محدش يعرف اني متجوز. 
بحر :خلاص قولي انك عزلتي 
عطر :مش هينفع محمد وورد مش هيسبوني 
بحر :خلاص خلاص انا هبقي اشوف حل 
عطر :تمام 
...
محمد :يا انسه لو سمحتي مش هينفع كل شويه تيجي هنا الناس ااا 
ورد:مين يا محمد 
اوبااااا اي الي انا شايفه ده 
محمد وهو يخرج للمار ويغلق الباب :اسكتي انتي كمان 
لمار وهي تحرك راسها لتري من بالداخل :مين دي يا محمد 
ها 
مين دي 
ورد :ده انا يا لمار ورد 
ابتسمت براحه :ازيك يا ورد 
محمد وهو يغلق الباب بشده :كويسه 
اتفضلي نغيرلك اللون 
انا كده كده نازل الشغل 
حركت رأسها بنعم وسارت معه 
احد الماره :الله يسهلك 
محمد :ربنا يحنن عليك 
صابر:اد اد اد مين الوحش ده 
محمد :مش قولتلك متجيش الوقت ده 
اديهم هيوصلوكي 
محمد :اي يا صحبي اتكل علي الله 
صابر :حقك يا عم مانت مصاحب بطل 
طب ما تجيب لفه طب وهرجعهلك علطول اصلا شكلها *****
واحنا ولاد حته واحده مفيش فرق بينا 
التف له محمد وصاح بغضب :جرا اي يا عم صابر وتظبط نفسك كده واعرف بتقول اي 
وبتتكلم مع مين ولا انت مسطول علي الصبح 
صابر :لا مانا اتكلم براحتي في أي وقت وعلي اي حد يروح امك 
محمد : يا روح امي 
لا ده انت شكلك نسيت علقت المره الي فاتت فلازم تتأدب بقي 
وقبل أن يرد انهال عليه باللكمات التي لم يستطيع صابر ان يتفادي منها إلا القليل 
حتي وقع علي الارض 
محمد :بعد كده فوق واعرف انت بتكلم مين 
امسك يد لمار يسوقها ليخرجها من ذلك الحشد 
محمد :هاتي المفتاح 
اركبي 
وبالفعل ركبت بجواره لينطلق مسرعا 
لمار :اسفه 
محمد :بتتاسفي ليه 
لمار :لاني خليتك تتعارك مع جارك 
محمد :لا ده عيل صايع اصلا 
بس بردوا انتي غلطانه قولتلك اللبس ده مينفعش هنا 
كان مفروض تتكلمي علي التليفون وكنت بعتهولك مع المندوب 
لمار :اسفه 
محمد :مفيش داعي للأسف 
عم الصمت المكان حتي وصلوا لمقر عمل محمد 
محمد :اتفضلي نقي اللون الي يعجبك 
منه:محمد كويس انك جيت كان عشان تفطر معايا 
محمد :اكيد اخلص بس واجيلك 
منه وهي تنظر للمار:تمام لو احتجت حاجه نادي عليا 
محمد :تمام 
نظرت لها لمار بغل لفتره 
محمد :ها لقيتي اللون 
لمار :هااااا لا لسه بدور 
هي مين دي 
محمد :مين 
منه 
دي الباشمحاسبه هنا  بتسألي ليه 
لمار :هااا ولا حاجه بس شكلها مألوف بالنسبالي 
انا هاخد اللون ده 
سلام 
محمد :سلام 
...
ورد :زيمبقولك كده يا عطر 
وقفل الباب بسرعه قبل ما ارد عليها 
ايعقل متجوزين بالسر 
عطر :اي الهبل وشغل الافلام ده خليكي واقعيه ده مش ممكن يحصل في الواقع 
ورد :لا والله طب ما انتي متجوزة في السر اهو 
عطر :....
ورد :عطر والله مش قصدي اناااا 
عطر :انا عارفه انك مش قصدك يا ورد 
بس انا مش متجوزة في السر
انا متجوزه عند مأذون بشهود وف ناس كتير عارفه 
ورد :انا اسفه 
عطر :مفيش داعي 
انا هروح اشوف شغلي سلام
ورد :استني ياااا 
نظرت للهاتف بعد أن أغلقت عطر الخط 
يارب متزعلش انا مش ناقصه قمصه 
طرق الباب فذهبت لتفتح 
فضل :السلام عليكم 
ازيك يا انسه ورد 
ورد :انا بخير الحمد لله 
فضل :يا رب ديما 
الانسه عطر هنا 
ورد :لا والله مش موجودة هي في الشغل 
فضل :امم تمام انا هروحلها هناك 
هزت ورد رأسها وانتظرت حتي يغادر فضل حتي تقفل الباب ولكنه لم يتحرك 
ورد :احم ااااحم ااااااحم اي يا استاذ 
فضل بسرعه رهيبه:اايوة 
ورد :هو حضرتك عاوز مني حاجه 
فضل :عاوزك كلك 
ورد :ننننعم 
فضل :كامله اقصد علي بعضك يعني ايدك ورجلك مع بعض وراسك متكونش حاجه ناقصه يعني 
ورد :هي دي الرد الجديد بدل عاوزك طيبه يعني 
فضل :اااايوة بالضبط 
ورد :طب بالسلامه 
وأغلقت الباب بوجهه 
فضل وهو يعدل هيئته:بتمووت فيا 
...
فديتك روحي يا روح الفؤاد 
هواكي ملاكي برغم البعاد 
وانتي يا شطري بكل المداد 
شريكة عمري في أسري وقهري 
في خطوي وصبري بدرب الجهاد 
كانت تغلق عينها وهي تقف أمام النافذه تنظر الفراغ أمامها وتستمع لتلك الانشوده التي تصدح بصوت عالي نسبيا 
رامي بصوت عالي  :لا ده يا بخته بقي 
عطر :اعاااا 
رامي :في أي 
عطر :خضتني 
رامي :اخص عليا يا وحش يا انا 
لم تستطيع امساك ضحكتها لتضحك لاول مره بصوت 
ومن سوء حظها كان مع خروج بحر 
رامي :هي الشمس طلعت في المكتب ولا اي 
عطر وهي تمسح عينها 
ايه ؟
رامي :ضحكتك بتنور زي الشمس 
عطر :احم شكرا 
بحر :خير يا رامي 
رامي :خضتني يا وحش 
ابتسمت عطر
لينظر لها رامي ويضحك بصوت مرتفع 
 لينقل بحر بصره بينهم بشك 
بحر بغضب :هو في أي هنا 
رامي :انا بس جاي اقولك اني مسافر 
استأذن انا بقي واسيبك تتصرف مع موظفينك
نظرت له عطر بصدمه ليغمز لها وينصرف 
عطر :يا ابن اللذينه 
بحر :نعممم؟
عطر :لا مفيش حاجه 
بحر وهو يتقدم منها خطوه :قدامي من غير صوت 
تحركت عطر وهي تهمس:هو هيموتني ولا اي 
اي طريقه الحراميه دي 
بحر :بطلي برطمه 
حركت عطر رأسها وصمتت حتي ركبوا السياره 
عطر :احم هو احنا رايحين فين 
بحر :ما انا قولتلك الصبح 
علي بيتي 
عطر بعصبيه :وانا قولت لا مش هينفع 
بحر وهو يزيد من سرعته :وكلامي انا الي هيمشي 
عطر :ليه أن شاء الله 
بحر :لاني بحر الغمراوي 
واي كلمه تانيه صدقيني مش هيحصلك طيب 
عطر :بس انا مش هينفع ابات صدقني
بحر :هنبقي نشوف 
التزمت الصمت حتي وصلوا للبيت 
نزل ونزلت عطر خلفه وصعدوا للاعلي
بحر :دي اوضتك 
فتح الباب لتدخل عطر 
انبهرت من جمالها فالاثاث رقيق جدا يتلائم        
مع لون الغرفه فتح الخزانه واحده تلو الأخري وأشار بيده لتري ما بداخلها 
مرت علي الأولي التي تحتوي علي فساتين تناسب حجابها من كل الأشكال والألوان  ومعها كل ما يلزمها 
والثانيه ملابس للبيت وتلائم ان تنزل بها أمام الخدم 
وعند الثالثه فتحت فمها بصدمه واحمر وجهها من الغضب واغلقتها بسرعه
عطر :اي قله الادب دي  
ضحك بحر بصوت عالي علي هيئتها 
لتنظر له عطر ولكنها تتوه في تلك الابتسامه 
انتبه بحر لها مد يده يحيط وجهها واقترب منها 
عطر وهي تزيح يده :لا 
بحر :هو اي الي لا 
انا جوزك لو وخده بالك يعني من حقي المس وشك ايدك اي مكان
عطر :عارفه انك جوزي بس انا مش مستعده 
بحر :نعم ياختي متقولي محتاجه فتره تعارف احسن 
هي أول مره 
عطر :وفيها اي ما ده الي هيحصل 
بحر :لا والله امال انا متجوزك ليه 
انا جايبك هنا ليه 
مسألتيش نفسك 
عطر :لا طبعا انا كنت شبه متاكده
بس كنت اتمني اطلع غلط 
بحر :بقولك اي انا هسيبك انهارده عشان انتي قفلتيني بس 
إنما أنا مش فضيلك انا عاوز اجيب العيل عشان امي 
انتي ناسيه الاتفاق ولا فاكره أنه جواز بجد 
عطر :شكرا 
سلام 
بحر :رايحه فين 
عطر:هروح 
بحر :استني هوصلك ااا 
عطر مقاطعه إياه:مفيش داعي محمد جاي يخدني من اول الشارع 
بحر :استني هوصلك لاول الشارع طيب 
عطر وهي تغادر :ملهوش لازمه ممكن حد يشوفنا 
مفيش مدير بيوصل الموظفه 
والتفتت وغادرت
مسح بحر وجهه بغضب وجلس علي طرف السرير
رن هاتفه :الو 
ميرنا :الو يا بيبي 
ها الاخبار اي 
بحر :الحمد لله القاعده عجباكي ولا اي 
ميرنا :ها لا انا هنزل كمان يومين ولا تلاته كده
بحر :براحتك 
سلام 
...
لمار :الو 
بحر :الو يا لمار ازيك 
لمار :انا تمام وانت 
بحر :تمام 
بقولك اي انتي تعرفي محمد من فين 
لمار : محمد مين 
بحر :لمار بلاش استظراف 
وخلصي تعرفيه من فين 
توترت لمار ولم تعرف بما تجيب 
اتخبره انها تتبعته حتي علمت مكان عمله ثم بيته ورقمه وكل شي عنه 
اتخبره انها تحاول إيصال حبها له 
نعم هو ليس أخيها ولكنه ابن عمها الوحيد 
بحر:خلصي يا لمار 
لمار :حاضر بس اي سبب السؤال ده دلوقتي 
بحر :لما شوفتك معاه في العزاء 
قولت استني يمكن تيجي توضحلي او تكلمني 
واظن سبتلك مده كافيه صح 
لمار :هاااا  اه اه 
بحر :طب خلصي وقولي 
لمار : لمار ده ده اه ده خطيب عطر 
بحر :نعمممم خطيب مين يا روح امك 
لمار :عطر يا بحر عطر 
بحر :اااه سمعت ياختي سمعت 
غوري دلوقتي 
لمار :وانا مالي انا 
(لبست البت وبتقول انا مالي )
......
محمد :يلا ياستي اركبي 
عطر :معلش تعبتك معايا يا محمد 
محمد :انت هبله يا بت مفيش شكر بين الاخوات
عطر :شكرا 
محمد :لا دي هبله بقي 
ابتسمت عطر فربت علي كتفها وساعدها علي الصعود وصعد ليغادر 
محمد :عطر انا عاوزك في موضوع 
بس اتمني تفهميني كويس 
وبلاش تفتكري اني بستغل عشتك معانا ولا بفرض عليكي حاجه 
عطر بخوف :خير يا محمد انا قلقت 
محمد :........
المره الجايه بجي 🙂
google-playkhamsatmostaqltradent