رواية القلب المجروح الحلقة السابعة 7 بقلم نور عصام

الصفحة الرئيسية

رواية القلب المجروح البارت السابع 7 بقلم نور عصام

رواية القلب المجروح كاملة

رواية القلب المجروح الفصل السابع 7

مالك. نزلها عالسرير وسمع صوت محمود طالع بصلها وقال متقلقيش باذن الله هتكوني كويسه
محمود. دخل وطبعا الباب مفتحوح بصلها وشاف ايدها عليها رباط قالها خير ايه اللي حصل
مالك. كانت ف المطبخ وايدها انجرحت وحب يغير الموضوع قاله تقريبا كدا مراتك ست بيت فاشله
محمود. بصلها وقالها نغم انتي كويسه
نغم. الحمد لله
مالك.  بمرح قال احمدو ربنا انكم عندكم دكتور ف البيت
محمود. متشكر قوي يا مالك
مالك.  محمود مالك فيك ايه شكلك مش طبيعي انت تعبان
محمود. افتكر صاحبه لما اداه الحبه وقاله انته عريس جرب دي وادعيلي قاله لأ بس صاحبه اصر عليه واخدها
مالك.  محمود انت كويس
محمود. بصله وما رد
جروب روايات بقلم نور عصام 
مالك. شده من ايده وطلعه برا الاوضه وقاله انت شارب ايه
محمود. ولا حاجه
مالك. عليا انا بردو ياريت يا محمود متنساش اني دكتور واهم من كدا اني اخوك وعارفك كويس نور عصام 
محمود. حبه اداهاني واحد صاحبي بمناسبة اني عريس
مالك. وليه كدا انت مش بتاع الحاجات دي ايه اللي يخليك تاخدها وبصله بزعل وقاله كدا يا محمود 
محمود. خلاص بقا يا مالك اول واخر مره صدقني وبهمس قال اهو اشوف الست هانم اللي رافضه تقرب مني دي
مالك. سمعه وبعدين قالها ادخل يا محمود وياريت تفوق
محمود. دخل 
مالك.   دخل اوضته ومخنوق من اللي حصل من نغم ومن اخوه اخد الكرسي وراح البلكونه وف نفسه ليه كدا يا نغم ليه مصممه علي علي جرح قلبي حرام عليكي البعد الوحيد اللي هيخليني اداوي قلبي المجروح وانتي كمان تحاولي تنسي
محمود.  دخل وقعد جنبها عالسرير وقالها نغم 
نغم. نعم يا محمود
جروب روايات بقلم نور عصام 
محمود. غمض عيونه وفتحها وقالها اعتقد دلولقتي انتي احسن بقالك كام يوم 
نغم. فهمت عليه ولسه هتتكلم
محمود. خلاص ماعاد قادر يسطر علي نفسه قرب منها وباسها من شفايفها
نغم. بتبعده عنها 
محمود. المره دي مش هبعد يا نغم انا خلاص مش قادر
نغم. انت مجنون ابعد عني
محمود. مجنون علشان حبيتك مجنون علشان عاوز اقرب منك مجنون علشان عاوز مراتي ف حضني اللي من يوم جوازنا وهي تبعدني عنها بكل الطرق
نغم. محمود مش وقته الكلام دا انا تعبانه
محمود. حجه جديده دي ولا ايه
نغم. بعصبيه قالت ولا حجه ولا غيره انا مش عاوزه دلوقتي وخلاص ممكن بقا تبعد
محمود. ليه هو بمزاجك ولا ايه انا جوزك يا هانم لو ناسيه
نغم. للاسف مش ناسيه ودا اللي
رواية القلب المجروح بقلمي نور عصام
محمود. قاطعها وقال دا اللي ايه ومسكها من اكتافها ورجها وقال بتبعدي عني ليه ايه السبب اللي يخلي عروسه تبعد عن جوزها وضغط اكتر عليها وقالها انطقي 
نغم. من وجعها قالت مش عوزاك يا اخي
محمود. احمرت عيناه وتحول لذئب بشري قالها نعم مش عوزاني ليه انطقي
نغم. مش بتتكلم
محمود  انا متجوزتكيش غصب عنك انتي كنتي موافقه واهلك كمان وضغط مره اخري عليها وقالها ف حد تاني ف حياتك ولو فيه ليه مقولتليش وبردو خلاص احنا اتجوزنا والمفروض تنسي بقلمي نور عصام 
نغم.  مش ذنبي انك اول ما شوفتي قررت تتجوزني من غير حتي ماتكلمني ولا تعرف اذا كان حد ف حياتي ولا لأ
محمود اتجنن وضربها بالقلم علي وشها وقالها يعني ايه 
نغم.  بعند فيه لما ضربها قالت عوزني انسي حب ست سنين ف لحظه مستحيل  
محمود. اها وحضرتك بقا بتبعدي عني علشانه
نغم.  بتزئه عنها 
محمود.  بعصبيه وغضب وتأثير الحبوب قالها انتي مراتي ومستحيل احرم نفسي منك كفايه كدا وقرب اكتر عليها
نغم. مش هتلمسني ابعد عني وبتزئه
محمود. طبعا مش عوزاني المسك علشان الليدي نغم عاوزه تحافظ علي نفسها لحبيب القلب وشق هدومها 
نغم. انت مش طبيعي ابعد عني 
محمود. وصل لقمة غضبه قطع باقي هدومها وانقض عليها 
نغم.  بتحاول تبعده بس مفيش فايده صرخت
مالك. كان سامع كل الحوار اللي دار بينهم من البلكونه وعقله هيتجنن ومش عارف يعمل ايه وف نفسه قال جايز لو قرب منها مره هتتغير وتنسي لكن زعلان من الطريقه اللي اخوه بيعملها وزعلان اكتر من ردها وخايف من تأثير الحبوب علي اخوه خايف تخليه يعمل حاجه يندم عليها وبعد تفكير كتير انتهي به المطاف الي ان دخل وراح علي سريره
محمود. انتهي من ما بدئه غصب عنها قام من عليها بصلها
نغم. بتعب وانهيار قالت انت حيوان 
محمود. ما حس بنفسه ونزل ضرب فيها 
نفم. صرخت بصوت عالي مره ورا مره 
محمود.  ولا هنا وبردو بيضربها
مالك.  سمع صراخها المتكرر خاف وطلع يجري خبط عالباب اكتر من مره ومفيش حد بيرد برغم انو سامع كلام اخوه وتهديداته ليها وصريخ نغم خبط تاني
نغم. بتصرخ وقالت الحقني يا مااالك
محمود. ضربها بقوه
مالك. فتح الباب خوفا عليهم الاتنين لانو عارف ان اخوه مش ف وعيه دخل والتفت الجه التانيه وقاله ثانيه واحده تكون لبست هدومك وتكون عندي وخرج نور عصام
محمود. لبس هدومه ونزل من البيت جري 
مالك. كان مستنيه ف اوضته سمع قفل الباب جري فتحه مالحقه جاب فونه واتصل عليه
محمود. فتح وقاله شويه وراجع يا مالك 
مالك. اهدي
محمود.  قفل وركب العربيه ومشي 
مالك.  راح لعند نغم الباب مفتوح خبط عليها 
نغم. ماردت 
مالك. خبط مره تانيه
نغم. مش بترد 
مالك. بخوف وقلق قال نغم انتي كويسه انا هدخل 
نغم.  بردو مش بترد
مالك. بخوف قال نغم انا داخل وفعلا دخل وانصدم 
نغم. كانت جثه هامده علي السرير عيونها مفتحه هدوها مقطعه جسمها كله كدمات معندهاش القدره تساعد نفسها من معامله محمود لها وضربه فيها 
مالك. انصدم لما شافها بالمنظر دا قرب منها وهو بيحاول يبعد نظره عنها وسحب الميلايه وغطاها وبعدين قالها نغم  
نغم. مش بترد ولكن دموعها نزلت 
مالك. اشفق عليها وعلي حالها واللي وصلو اليه بلهفه مال عليها وحضنها وقالها اهدي اهدي علشان خاطري وطبطب عليها وحاول يهديها 
رواية القلب المجروح بقلمي نور عصام
نغم.  منهاره وبتعيط وبعد شويه
مالك. قالها حقك عليا انا اسف انا السبب ف كل اللي حصل
نغم. بدموع قالت لا هو السبب هو اللي اقتحم حياتي هو اللي دخل حياتي غصب عني يعني شافني عجبته قرر يتجوزني من غير ما يسألني واستغل ضعفي قدام بابا وعمي وعجل بالجواز وصرخت وقالت هو السبب مش انت ابدا
رواية القلب المجروح بقلمي نور عصام
مالك.  لو مكنتش ف حياتك كان كل شئ هيبقي كويس
نغم. مين قالك كدا بتحمل نفسك الذنب ليه
مالك. قولتلك امشي وابعد 
نغم. بكسرة قلب ودموع وصوت مبحوح قالت وانا يامالك 
مالك.  صرخ وقال ااااه ودموعه نزلت 
نغم.  اتعلقت ف رقبته وقالت حبيبي اهدي اهدي يا مالك
مالك.  مش عارف اعمل ايه هو اخويا وانتي حبيبتي حب عمري حب مراهقتي حب صبايا وعشقي وهو ااااه هو اخويا عرفه يعني ايه اخويا وقال اااااه يا مالك اااه من اللي انته فيه محدش حاسس بيا وبجرح قلبي
نغم.  خلاص يا مالك حقك عليا اهدي وانا هريحك وكمان هريح محمود انا عرفه انو ملوش ذنب محدش فينا له ذنب القدر انفرض علينا احنا التلاته ودموعها نزلت وقالت وانا اللي لازم اريح الكل وارتاح انا كمان 
مالك.  بعد عنها وبصلها وشك ف تفكيرها 
نغم.  لو سمحت ممكن تخرج برا 
مالك.  نغم ارجوكي بلاش جنان علشان خاطري  
نغم. ف نفسها قالت اول مره تحلفني بخاطرك يا مالك واخلف بس غصب عني دا اللي لازم يحصل.....
توفعاتكم نغم ناويه علي ايه
google-playkhamsatmostaqltradent