رواية أحببت غبية الفصل التاسع 9 بقلم تقى طه

الصفحة الرئيسية

رواية أحببت غبية البارت التاسع 9 بقلم تقى طه

رواية أحببت غبية كاملة

رواية أحببت غبية الفصل التاسع 9 

سارة:بس أنا مش موافقة عالاتنين.
نورهان باعتراض:ليه بس.
سارة:انتى هبلة أنا لسه العدة بتاعتى ماخلصتش ويجيلى عرسان.
نورهان:دى تتحل وهما مستعدين يستانوكى المهم تبقى موافقة.
سارة:مش عارفة انا مش عايزة اجرب الجواز ده تانى .
نورهان:يا حبيبتى كله مش شبه بعض.
سارة:عارفة بس أنا تعبت من المحاولة حتى قلبى تعب كلى تعب.
نورهان:طب اهدى وماتفكريش فى كلامى ولا اكنى قولت حاجة خدى فترة راااحة كبيرة اوى اشتغلى فيها على نفسك وحبى نفسك اكتر وبعدين اى شئ تانى يجى بعدين.
سارة:انا بحبك انك بتاخدينى فى حضنك دايما مع ان ريحتك لا تطاق حرفيا.
نورهان بشقهة:انا ريحتى وحشة يا ولا بلاش خسارة السيئة اللى هاخدها بسببك.
سارة:ايوة حوشيها ل قرة عينك.
نورهان:طبعاً.
بعد مرور سنة كاملة عاشتها سارة حزينة ما بين أهات مرض أختها الوحيدة والعمل الذى أثقل كاهليها وخبر سجن أخوها التى سمعتها ولم تكف عن زيارته ورؤيته من بعيد حتى لا يراها ف سارة تملك كرامة أيضاً.
نورهان:دا كله شغل يابت .
سارة:أسفة بجد بس انتى عارفة نظام شغلى بقى والنهارده خدت شفتين عشان فلوس العلاج هناو..
نورهان: خلاص خلاص كفاية أحزان الله يسترك .
سارة بضحكة أذابت قلب وليد من ورائها:احززانى تختلف عن الجميع.
نورهان:ماشى عالعموم عندى ليكى خبر ب 5ج.
سارة:مش المفروض ب مليون جنيه.
نورهان:انا أختلف عن الجميع.
سارة:ماشى ياعم المختلف كملى.
نورهان:النهارده سألت الدكتور وليد عن أختك وقالى أنها بدأت تتحسن جدا الحمد لله وكمان عرفت ان خالد خرج من السجن ودلوقتى بيربيه شيخ محترم جنبنا وختم القرأن الكريم كمان وكرم بقى طلع معلم مخدرات كبير اوى وهو اللى خلى خالد يشتغل فالسكة دى، اهوه يعنى هو طلع مش سالك اصلا بطلى تحملى نفسك ذنوب مش قدها بعد كده، ايه ده ايه ده بتعيطى ليه.
سارة بعياط:الحمد لله ربنا جبر خاطرى وريح قلبى الحمد لله.
نورهان وهى تحتضنها:الحمد لله يبقى نحتفل بقى كفاية حزن ياشيخة تعبتينى وجبتيلى حموضة.
سارة بضحك:هجبلك دوا للحموضة بس غير كده ماعرفكيش.
نورهان بحزن:كدا اهون عليكى كده يا سوسو.
سارة:لا ماتهونيش تعالى ناكل.
نورهان:يلا بينا.
وذهبا ليتناولا الطعام بالمطعم حتى وجدا ....
google-playkhamsatmostaqltradent