رواية القدر الفصل الثامن 8 - بقلم هايدي يسري

الصفحة الرئيسية

رواية القدر البارت الثامن 8 بقلم هايدي يسري

رواية القدر الفصل الثامن 8

مروان : دكتور حصلها ايه هي كويسه
دكتور : ايوه كويسه متخافش كده والف مبروك
ميرال : جابت ايه يادكتور
الدكتور : بنوته ربنا يخليهالكوا
مروان : طب احنا ممكن نشوفهم
دكتور : هننقلها اوضه عاديه وتقدر تشوفها
تيجي ممرضه
الممرضه : لو سمحت يا انسه ممكن تيجي معايا علشان نغير للبنت ولا فين لبسها
ميرال : اه حاضر اهو يلا
يدخل مروان لريتال
مروان : كده تخضيني عليكي
ريتال بتعب: معلش بنتك هي السبب
مروان : طب ارتاحي ياحبيبتي
ميرال وهي بتخبط : ممكن ادخل
مروان : تعالي ياميرال
ميرال : مش عايز تشوف بنتك ولا انا هلبس فيها من دلوقتي ضحك الكل
مروان : لا هاتيها
خد البنوته وفضل يلعب معاها
ميرال : هتسميها ايه يا ريتال
ريتال : مروان عارف
ميرال : بتسلموني لبعض.... هتسميها ايه ياعم
مروان : أسيل
ميرال : أسيل مروان اه حلو
الممرضه : لو سمحت عايزين حد يكمل حسابات المستشفي
مروان : حاضر
ريتال : هاتها يامروان
مروان : خدي ياحبيبتي علي مهلك
ريتال : روحي ياميرال ارتاحي انتي منمتيش من امبارح
ميرال : اكيد مش هرتاح وانتي تعبانه ان شاء الله تقومي كده ونروح واظبطك بعد كده انام
ريتال : ربنا يخليكي ليا ياروحي تعباكي
ميرال : بس يابت بلاش هبل
ريتال : قولتي لدارين
ميرال : لا لسه هكلمها
تكلم ميرال دارين
ميرال : عندي ليكي خبر تحفه
دارين : ايه هتتجوزي وتريحينا
ميرال : بس يابت
دارين بضحك : امال ايه
ميرال : بقيت خالتو
دارين : ايه ده بجد اخوكي خلف تاني
ميرال : يارب علي الغباء وهو لو اخويا خلف هبقي خالتو يا ذكيه هانم
دارين : اه صح تبقي عمتو.... امال مين
ميرال : ريتال جابت أسيل
دارين : بجد ياحبيبتي الف مبروك.... هاتي اكلمها
ميرال : هي نايمه شويه بس لما تصحي هخليها تكلمك
دارين : تمام سلميلي عليها
ميرال : حاضر
قفلت معاها راحت شالت البنت من جمب مامتها علشان تنيمها
يعدي الوقت ريتال ترجع بيتها ميرال اعده معاها معظم الوقت لحد يوم السبوع
ميرال : اظن انا كده مش مطلوب مني حاجه تاني اروح بيتي انام بقي
ريتال : خليكي كنتي مريحاني والله
ميرال : ياست جوزك قرب يولع فيا وانا نفسي انام شيلي انتي بقي
ريتال : كتر خيرك نردهالك في الافراح
ميرال : كان علي عيني لكن انا حاليا غير قابله لاي حاجه خلاص...... يلا باي خدي بالك من بنتي
ريتال : حاضر خدي بالك من نفسك
تمشي ميرال
بليل البنت عماله تعيط ومش عارفه تنام
مروان : مالها بتعيط كده ليه
ريتال : مش عارفه والله اعملها ايه
مروان : امال كانت بتنام كل يوم ازاي
ريتال : ميرال كانت بتنيمها وتخدها في حضنها
مروان : طب كلميها تقولك كانت بتعمل ايه
ريتال : طيب
كلمت ميرال
ميرال : ايه ياظلمه ده انا مش عارفه انام بتكلميني ليه
ريتال : أسيل مش عايزه تنام وعماله تعيط
ميرال : ياقلبي ولا انا والله عارفه انام
ريتال : طب والحل
ميرال : حطلها الفون جمب ودنها واغنيلها زي كل يوم هتلاقيها نامت
وفعلا بدات تغنلها والبنت راحت في النوم بسرعه
ريتال : بركاتك يا اخت ميرال والله مش عارفه اشكرك ازاي
ميرال بضحك : يلا اجري نامي قبل متصحي
ريتال : طب يلا باي
عدت الايام كما هي ريتال دايما مشغوله مع بنتها ميرال نزلت تشتغل
بعد مرور سنه
دخلت ريتال اوضتها لقت فستان علي السرير وورقه مكتوب عليها البسيني وانزلي
فعلا لبست ونزلت لقت لوحه عليها سهم مكتوب امشي مع السهم
فضلت ماشيه لحد مخرجت برا في الجنينه
مروان واقف وشايل بنته
مد ايدو ليها بمفتاح
ريتال : ايه ده
مروان : مفتاح عربيتك ....وهو بيشيل الغطي من عليها كانت عربيه احلي موديل
ريتال وهي تحنضنه : ياحبيبي كل ده علشاني
مروان : انهارده عيد جوازنا وكان لازم افرحك بحاجه انتي نفسك فيها وبالمناسبه دي بقي احنا هنسافر شرم نقضي كام يوم بس المرادي هتسوقي انتي طول الرحله
ريتال بسعاده: موافقه طبعا
انطلقوا الي شرم الشيخ
وهما في الطريق مكان كله جبال
مروان : حبيبتي اركني انزل اشتري حاجات لينا و لأسيل
ريتال : حاضر
ما ان نزل مروان واسيل واذا بشاحنه كبيره تصتدم بالسيارة وتسقط من فوق قمه عاليه في البحر
يتبع الفصل التاسع 9 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent